أمير القصيم: وفاء وتكاتف أبناء الوطن انعكس على تطويره وتنميته | صحيفة المناطق الإلكترونية
الثلاثاء, 4 صفر 1439 هجريا, الموافق 24 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

أمير القصيم: وفاء وتكاتف أبناء الوطن انعكس على تطويره وتنميته

أمير القصيم: وفاء وتكاتف أبناء الوطن انعكس على تطويره وتنميته
المناطق - النبهانية

دشن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، أمس الأربعاء ، في محافظة النبهانية ، عدداً من المشاريع التنموية والصحية والتعليمية والبلدية بالمحافظة التي تجاوزت 112 مليون ريال.
وبدأ سموه جولته التفقدية للمحافظة ، بزيارته لمكتب الأحوال المدنية للمحافظة ، حيث كان في استقباله محافظ النبهانية طارق اليحيى ، وعدداً من مدراء العموم ومدراء الجهات الحكومية في المحافظة والأهالي ، مستمعاً سموه إلى شرحٍ مفصل من قبل مدير إدارة الأحوال المدنية بالمنطقة إبراهيم الأصقة عن الخدمات المقدمة للمواطنين شملت خدمة “تقدير” لخدمة كبار السن , وخدمة “موظف بدر” التي تعتبر شخصية ثلاثية الأبعاد موجهه للصم وذوي الإعاقة السمعية ، وتقدم الترجمة الفورية من اللغة العربية إلى لغة الإشارة والعكس.
عقب ذلك افتتح سمو أمير منطقة القصيم مبنى لجنة شباب المحافظة والمقدم من إدارة الشؤون الإسلامية في المحافظة , حيث اطلع سموه على أبرز أعمال اللجنة منذ انطلاقتها ، ثم توجه سمو الأمير فيصل بن مشعل إلى مستشفى النبهانية ودشن عدداً من المشاريع التي تجاوزت 10 مليون ريال , منها حجر الأساس لمسجد مستشفى النبهانية العام , ومشروع مركز الكلى والملف الطبي الالكتروني.
كما اطلع سموه خلال الزيارة على التجهيزات الطبية التي جرت بالمستشفى خلال الثلاث سنوات الماضية ، وعدد من المشاركات الاجتماعية التي قام بها منسوبي مستشفى النبهانية العام , وكرم سموه اللواء جارالله العليوط وإبراهيم المزيني وعبدالرحمن الحناكي لدعمهم تلك المشاريع الصحية.
إثر ذلك توجه صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز إلى مقر مكتب تعليم محافظة النبهانية حيث دشن سموه مبنى تعليم المحافظة ، واطلع على عدد من المشاريع التابعة للمكتب من مدارس بنين وبنات ومباني ، التي مازالت تحت الإنشاء والمعتمدة والمنتهية بمبلغ إجمالي وصل إلى 70 مليون ريال ، ثم شاهد سموه عدد من الأعمال والجهود التي يقدمها المكتب , منها معرضاً للصور ، ومعرض فطن والذي يستعرض مشاركة مدارس محافظة ومراكزها بمشاركة 25 معرضاً قدمت توعية للجيل عن الفكر والتنمية والعمل ، كما شهد سموه أيضاً احتفاء المكتب باليوم الوطني.
عقبها دشن سمو أمير منطقة القصيم ثمانية مشاريع بلدية بتكلفة 32 مليون ريال , شملت إنشاء 12 ملعباً بالمحافظة والمراكز التابعة لها ، و 14 حديقة ومنتزه ، وسوقاً للخضار والفواكه ، وإنشاء السوق الشعبي ومكتباً للخدمات البلدية بمركز عطي ، وعددُ من المشاريع الخدمية البلدية الأخرى بالمحافظة.
بعد ذلك توجه سمو الأمير فيصل بن مشعل إلى الحفل المقام بهذه المناسبة ، الذي بدأ بآيات من الذكر الحكيم , ثم كلمة محافظ النبهانية طارق اليحيى التي أبدى فيها فرحة أهالي محافظة النبهانية بزيارة سمو أمير منطقة القصيم , مبيناً أن جميع أهالي المحافظة يتفاخرون بما يرونه من دعم ومشاريع قدمتها ولازالت تقدمها حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهم الله ـ ، مؤكداً بأن البلاد تسير بعطاء مستمر لخدمة الوطن والمواطن ، وستبقى معززة لمسيرة التنمية بكافة المراحل نحو خطط تنموية بنظرة ثاقبة عبر مستقبل واعد.
إثر ذلك قُدم فلمٌ وثائقي يحكي استعراض النمو الذي طرأ بمحافظة النبهانية ومشاريعها وموقعها وتاريخها , تلا ذلك كلمة الأهالي التي ألقاها نيابة عنهم العميد متقاعد منيف الراشد حيث أكد من خلالها بأن ما تحظى بها دولتنا من حزمٍ وعزم قادها إلى تصدر الأمم ، لافتاً الانتباه إلى أن الجميع يقف صفاً واحداً مع قادة هذه الدولة لتحقيق التطلعات المنشودة من تطور وتنمية لهذا الوطن الغالي , مرحباً بزيارة سمو أمير منطقة القصيم للمحافظة ، رافعاً شكر وتقدير أهالي المحافظة على تشريفه للحفل ، مؤكداً بأن أهالي المحافظة متكاتفين قائمين بكل ما يخدم ويدعم النبهانية لتصل إلى أعلى النجاحات الاقتصادية والتنموية التي تخدم منطقة القصيم بشكل عام.
ثم ألقيت قصيدة نمطية ترحيبيه بزيارة سموه لمحافظة النبهانية قدمها الشاعر نايف الحربي , عقب ذلك قُدم مشهد تمثيلي مصور من إعداد شباب المحافظة , تلاها أوبريت وحدة وطن , بعد ذلك شهد سمو أمير منطقة القصيم توقيع اتفاقية جمعية كبدك مع جمعية البر الخيرية بمحافظة النبهانية , ثم قدمت فرقة الفنون الشعبية العرضة السعودية.
وقال صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم في كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة : إن هذا اليوم هو من الأيام السعيدة ، الذي يعكس كل ما طرأ من مشاريع تنموية وجدناها في كافة القطاعات الخدمية , سواءً في البلديات أو التعليم والصحة وكذلك لجان الشباب , مشيراً إلى أن هناك نقلات حضارية كبيرة في المحافظة , وأن ذلك لا يكون لولا وجود المخلصين بالمحافظة , مبيناً بأن هذه البلاد استثمرت في أبنائها وحصدت ذلك الاستثمار بالإخلاص والبناء والتطور , مقدماً شكره لكافة القطاعات ومحافظ وأهالي النبهانية على ما رآه من تكاتف مثمر عكس نماء خدم المواطنين في الخدمات والمشاريع المقدمة التي تجاوزت 112 مليون ريال.
وأضاف سموه : أن أهل هذه البلاد صمام الأمان والمرتكز الأساسي لحفظ أمن هذا الوطن والحفاظ عليه , مؤكداً بأن أهل هذا الوطن هم فخر وعزه بحبهم وتفانيهم وإخلاصهم , لافتاً سموه الأنظار إلى أن هناك العديد من مجالات الاستثمار في محافظة النبهانية ، التي يجب استغلالها , مشدداً على محافظي المنطقة ورؤساء البلديات بضرورة جلب الاستثمار وصناعته.
وبين سمو أمير منطقة القصيم أن محافظة النبهانية تقع في مثلث ذهبي بين طريق مكة والمدينة وما تمتلكه من إرثٍ تراثي يعكس فرصة كبيرة للاستثمار بها ، داعياً كل فرد من أهالي المحافظة ورجال الأعمال أن يحمل الهمة ويصنع تلك الفرص كونها مغرية.
وأكد سمو الأمير فيصل بن مشعل أنه سيتم تكليف اللجنة الميدانية لزيارة المحافظة لبحث كل مشاريعها المتعثرة ، ورفع تقرير متكامل عنها ، بالتنسيق مع المحافظ والجهات ذات العلاقة والتي سيتم حلها بإذن الله , مبيناً بأن هذه البلاد بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهم الله ـ وعبر دعمهم الدائم الذي يعكس إنهاء كل الاحتياجات الخادمة للمواطنين , مؤكداً بأن القيادة تحرص كل الحرص على إكمال كل الخدمات لأبناء هذا الوطن سائلاً المولى عز وجل أن يديم نعمة الأمن والآمان والاستقرار والتنمية الدائمة.
رافق سمو أمير منطقة القصيم خلال زيارته لمحافظة النبهانية وكيل الإمارة عبدالعزيز الحميدان ، وأمين المنطقة المهندس محمد المجلي ، ووكيل الإمارة المساعد الدكتور عبدالرحمن الوزان ، ومدير الصحة مطلق الخمعلي ، ومدير الشرطة اللواء بدر آل طالب ، ومدير عام التعليم عبدالله الركيان.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة