أمريكا تتواصل مباشرة مع كوريا الشمالية ..و بيونغ يانغ لا يبدي تجاوب | صحيفة المناطق الإلكترونية
الثلاثاء, 27 محرّم 1439 هجريا, الموافق 17 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

أمريكا تتواصل مباشرة مع كوريا الشمالية ..و بيونغ يانغ لا يبدي تجاوب

أمريكا تتواصل مباشرة مع كوريا الشمالية ..و بيونغ يانغ لا يبدي تجاوب
المناطق _ واشنطن

أعلنت الولايات المتحدة السبت إنها تتواصل بشكل مباشر مع كوريا الشمالية وتسعى لبدء حوار معها، إلا أن نظام بيونغ يانغ لم يظهر أي رغبة في إجراء حوار حول التخلي عن أسلحته النووية.

وكشف وزير الخارجية الأميركي ريكس تيليرسون عن هذه الاتصالات خلال زيارة إلى الصين، معتبراً أنه من الضروري تخفيف حدة التوتر مع كوريا الشمالية. وقال تيليرسون لمجموعة من الصحفيين خلال زيارة للصين: “نحن نتقصى.. انتظرونا… نسأل: هل تودون الحديث؟ لدينا خطوط اتصال مع يونغ يانغ”.

وأضاف أنه يوجد اتصال مباشر مع كوريا الشمالية وأنه توجد قناتان أو ثلاث قنوات امريكية مفتوحة مع بيونغ يانغ. وتابع: “نستطيع التحدث إليهم. ونتحدث معهم” دون مزيد من التوضيح عن الأميركيين الذين يتواصلون مع كوريا الشمالية أو مرات هذا التواصل.

إلا أن الخارجية الأميركية كشفت السبت أن كوريا الشمالية لم تبد اهتماما بالسعي نحو المحادثات مع أميركا حول نزع سلاحها النووي.

وقالت هيذر نويرت الناطقة باسم الخارجية: “رغم التطمينات إلى أن الولايات المتحدة غير راغبة في الدفع نحو تقويض النظام الحالي، أو السعي الى تغيير النظام، أو تسريع توحيد شبه الجزيرة الكورية، أو تحريك قوات شمال المنطقة المنزوعة السلاح، فإن مسؤولي كوريا الشمالية لم يظهروا أي مؤشر عن رغبتهم واستعدادهم لإجراء حوار بخصوص نزع السلاح النووي”.

ويقول محللون إن الهدف من أي حوار هو معرفة ما ترغب كوريا الشمالية في مناقشته. وعن هذا الموضوع قال تيليرسون “لم نصل بعد حتى إلى هذا الحد”.

وأضاف: “أعتقد أن الوضع في مجملة ملتهب قليلا في المرحلة الحالية.. بوضوح سيكون أمرا مساعدا لو أن كوريا الشمالية أوقفت إطلاق الصواريخ. هذا سيهدئ الأمور كثيرا”.

في سياق متصل، عبّر تيليرسون عن اعتقاده بأن الموقف الأكثر حزما من جانب الصين في هذا الملف يرجع لإدراكها بأن قدرات كوريا الشمالية النووية والصاروخية تقدمت إلى حد بعيد، مضيفاً: “أعتقد أن لديهم أيضا شعورا بأن الوقت بدأ  ينفذ وأن علينا تغيير أسلوب التحرك”.

واعتبر أن برامج كيم يونغ أون النووية والصاروخية تهدف لضمان أمنه وأكد مجددا أن الولايات المتحدة لا تسعى للإطاحة بحكومة كيم ، موضحاً: “هدفنا هو نزع السلاح النووي (في كوريا الشمالية). هدفنا ليس التخلص منكم. هدفنا ليس انهيار نظامكم”.

ورجّح تيليرسونأن نزع السلاح النووي في كوريا الشمالية سيكون “عملية تدريجية”، ورأى أنه “سيكون من الغباء أن تعتقد بأنك ستجلس وتقول: حسنا انتهى الأمر. انتهت الأسلحة النووية. ستكون هناك عملية تواصل مع كوريا الشمالية”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة