احدث الأخبار

للجنسين .. جامعة نورة تعلن توفر وظائف شاغرة
أبرز المواد
شاهد.. هروب الحوثيين من نيران الشرعية في اليمن كالجرذان
أبرز المواد
ريال مدريد يثأر من ليغانيس
أبرز المواد
احذروا .. هذه العقاقير تسبب الإدمان في السوق السوداء داخل المملكة
أبرز المواد
سكان الغوطة “ينتظرون الموت”.. وموسكو : محادثات حل الأزمة انهارت
أبرز المواد
“وكالة التوظيف” تستهدف توفير 1.2 مليون وظيفة للسعوديين بحلول 2022
أبرز المواد
نائب لبناني: إسرائيل موّلت حزب الله
أبرز المواد
تطبيق يقارن بين أسعار السلع في المتاجر محليا
أبرز المواد
وزير الداخلية اليمني: ماضون بكل عزيمة وثبات نحو استعادة الدولة وبناء اليمن الاتحادي الجديد
أبرز المواد
الأمن العام يعلن عن وظائف عسكرية نسائية برتبة جندي.. وهذه شروط القبول
أبرز المواد
وزير المالية: نتائج ميزانية 2018 تؤكد فاعلية الإصلاحات الاقتصادية
أبرز المواد
المملكة تتقدم خمسة مراكز عالمية في مؤشر مدركات الفساد
أبرز المواد

دول خليجية ترفع أسعار الوقود في أكتوبر.. وحساب المواطن يدعم الأسر لمواجهة الارتفاع المتوقع في المملكة

دول خليجية ترفع أسعار الوقود في أكتوبر.. وحساب المواطن يدعم الأسر لمواجهة الارتفاع المتوقع في المملكة
http://almnatiq.net/?p=474544
المناطق_وكالات

أعلنت كل من الإمارات وقطر وعُمان عن أسعار البنزين والديزل لشهر أكتوبر الحالي حيث قامت الإمارات وقطر برفع أسعار كل أنواع البنزين وسعر الديزل مقارنة بالشهر الماضي.

وقامت عُمان بالحفاظ على نفس سعر البنزين العادي عند مستوى الشهر الماضي حيث إنه السقف المحدد من قبل مجلس الوزراء العماني، بينما قامت برفع سعر البنزين الممتاز والديزل.

وبالنظر لأسعار شهر أكتوبر2017 المعلنة حافظت دولة الإمارات على أعلى أسعار البنزين في دول الخليج تلتها عُمان في المرتبة الثانية ثم قطر والبحرين والكويت وأخيراً المملكة.

ومن المنتظر أن تقوم المملكة بإجراء تعديلات على أسعار الطاقة ومنها الوقود خلال الفترة المقبلة دون تحديد تاريخ معين لبدء التطبيق أو قيمة الزيادة في الأسعار، وسيكون الهدف من إعادة هيكلة ورفع الوقود هو مساواة أسعار الطاقة في المملكة بالأسعار العالمية بحلول 2020.

ورغم تعديل أسعار الطاقة المتوقع، ستظل أسعار الطاقة في المملكة من بين أقل الأسعار إقليمياً وعالمياً بفضل الدعم الحكومي، ويعتبر تحرير أسعار الطاقة والكهرباء من بين البنود الرئيسة لتنفيذ التوجيهات السامية التي أعلن عنها ضمن ميزانية المملكة الماضية، لإجراء إصلاحيات اقتصادية ومالية وهيكلية شاملة والعمل على تقوية وضع المالية العامة، ومن ضمنها مراجعة وتقييم الدعم الحكومي، ويشمل ذلك تعديل منظومة دعم المنتجات البترولية والمياه والكهرباء.

وتنطوي عملية إعادة هيكلة الأسعار على عدة أهداف، منها تمكين الهيكلة الجديدة لأسعار الطاقة من إعادة توجيه الدعم للمستحقين، ففي ظل الوضع الحالي، يذهب معظم الدعم إلى الشرائح السكانية الأقل استحقاقاً للدعم.

إضافة إلى زيادة وعي المشتركين تجاه الاستخدام الأمثل للطاقة الكهربائية، وتأثير البرامج التوعوية الجاري تنفيذها فيما مضى والتعريف بالاستخدام الأمثل للطاقة، سواء من قبل المركز السعودي لكفاءة الطاقة، أو الشركة السعودية للكهرباء، والالتزام باستخدام العزل الحراري داخل المباني.

وسوف يسهم حرص المشترك على استخدام الأجهزة ذات الكفاءة الأعلى خاصة أجهزة التكييف والأنوار الموفرة، في إدارة استهلاكه بشكل أفضل.

وستسهم إعادة هيكلة الأسعار في نمو إيرادات الدولة، ما سيساعد على تحقيق التوازن المالي، وبالتالي إتاحة المزيد من الموارد لدفع عجلة التنمية الاقتصادية في المملكة.

وسيتم تعويض المواطنين محدودي ومتوسطي الدخل من ارتفاع أسعار الطاقة عبر برنامج، حساب المواطن، وهو برنامج يمثل بدلاً للإصلاحات الاقتصادية المتمثلة في رفع أسعار الطاقة، وصرفه مرتبط بارتفاع أسعار الطاقة، علماً أن التسجيل في البرنامج لم يتوقف ولا يزال مفتوحاً، وسيستمر مفتوحاً حتى بعد البدء في الصرف.

ويستهدف برنامج حساب المواطن، دعم الأسر، وبخاصة ذوي الدخل المنخفض، لتتحمل بذلك الأسر السعودية أعباء الإصلاحات الاقتصادية المقبلة، فيما يعتبر حساب المواطن برنامجًا وطنيًا لرفع كفاءة الدعم الحكومي للمواطنين المستحقين، وحماية الأسر محدودة ومتوسطة الدخل من تبعات إصلاح نظام الدعم الحكومي، وإعادة توجيه مخصصات الدعم الحكومي ليكون أكثر عدالة وفقًا لاحتياج الفرد أو الأسرة وبناء على دخلها، إلى جانب تعزيز الاستخدام الأمثل للموارد المخصصة للدعم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة