مخاطر محيطة بإقامة كأس العالم 2022 في قطر.. وتحذير للشركات | صحيفة المناطق الإلكترونية
الجمعة, 27 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 15 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

مخاطر محيطة بإقامة كأس العالم 2022 في قطر.. وتحذير للشركات

مخاطر محيطة بإقامة كأس العالم 2022 في قطر.. وتحذير للشركات
المناطق - وكالات

أصدرت “كورنرستون غلوبال” للاستشارات تقريرا بشأن المخاطر المحيطة بإقامة كأس العالم 2022 في قطر، تضمن نصيحة للشركات التي تعمل في الدوحة، أو لها علاقة بالمشروعات الرياضية الكبيرة، محذرة من احتمالات الخسائر.

وتضمن التقرير تحليلا للأرقام والمخاطر المالية والاقتصادية المحيطة بمشروعات مرتبطة بكأس العالم، إضافة إلى تحليل للمخاطر السياسية في ضوء أزمة قطر، ومقاطعة الدول الداعية لمكافحة الإرهاب لها.

ولخص التقرير استنتاجاته في عدة ملاحظات أولية، تقدم صورة للشركات المعنية، لتعينها على اتخاذ قرار بشأن أعمالها في قطر.

الملاحظة الأولية، أنه في حال أقيمت المناسبة فعلا في قطر عام 2022 فإنها ستكون الأعلى كلفة بأضعاف مضاعفة في تاريخ مسابقات كأس العالم قاطبة.

إذ تشير التقديرات الأولية إلى أن قطر ستنفق 200 مليار دولار على استضافة كأس العالم، ما يعني أن نصيب الفرد من مواطني قطر (313 ألف نسمة) من تلك الكلفة سيكون 6.4 مليون دولار.

ويمكن تصور مدى تضاعف الكلفة إذا عرفنا أن كأس العالم 2014 في البرازيل كلفت 15 مليار دولار، وفي جنوب أفريقيا 2010 كانت التكلفة 3 مليارات، وفي ألمانيا 2006 ملياري دولار.

وأدت أزمة قطر إلى زيادة كلفة المونديال بما بين 20 و25 في المئة للشركات التي تستورد المواد المستخدمة في مشروعات كأس العالم.

كما أن المشروعات أصبحت متأخرة شهرا عن جدولها المحدد، ولم يفلح المقاولون والشركات في إقناع السلطات القطرية بتحمل فارق الزيادة في التكاليف.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة