احدث الأخبار

مدني عسير يباشر بلاغاً عن سقوط مقذوف عسكري أطلقته الميليشيا الحوثية الإرهابية باتجاه ظهران الجنوب
أبرز المواد
سمو ولي العهد يرعى السبت القادم الحفل الختامي لمهرجان سموه للهجن
أبرز المواد
وزارة الإعلام: إهتمام دولي واسع برعاية المملكة لإتفاقية السلام بين أثيوبيا وإريتريا
أبرز المواد
“42” برنامج تثقيفي وترفيهي ليتيمات دار التربية بالرياض
منطقة الرياض
هجر يتصدر مؤقتاً دوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى
الرياضة
أمير الجوف يتسلم التقرير الختامي لأعمال مدينة حجاج مركز أبو عجرم
أبرز المواد
الجاسوس الكوميدي “جوني إنجلش” في السينما السعودية
أبرز المواد
النيابة العامة تحذر من إشهار الأسلحة النارية في المضاربات
أبرز المواد
السفير الواصل يلتقي ممثلي مركز الملك سلمان للإغاثة
أبرز المواد
الجمعية الخيرية للعمل التطوعي والملتقى الإعلامي بتبوك يوقعان إتفاقية ترسيم الملتقى تحت مظلة الجمعية
منطقة تبوك
“الخدمة المدنية”: تقويم الأداء الوظيفي للموظفين هذا العام سيكون بنهاية السنة المالية
أبرز المواد
الجيش اليمني يتقدم في جبال مران ويقترب من مناطق مركزية في الجميمة
أبرز المواد

تفجير منازل مشايخ القبائل.. أسلوب الحوثيين الجديد في التصفية شرق صنعاء

تفجير منازل مشايخ القبائل.. أسلوب الحوثيين الجديد في التصفية شرق صنعاء
http://almnatiq.net/?p=475685
المناطق - وكالات

فجرت ميليشيات الحوثي الانقلابية، ثاني منزل لأحد مشايخ القبائل، في إحدى القرى بمديرية نهم، شرق العاصمة صنعاء، ونفذت خلال ذلك أسلوبا جديدا لتصفية وإعدام عناصر من مقاتليها، لأسباب مجهولة.

وهذا هو ثاني منزل لشيخ قبلي قامت ميليشيات الحوثي بتفجيره في قرية الحول بمديرية نهم، خلال أقل من 24 ساعة.

وذكر سكان من أبناء المنطقة، أن قيادات حوثية وقبل تفجير المنزل، أمرت مجموعة من المقاتلين التابعين لها بالتوجه إلى المنزل، بعد أن فخخته بالمتفجرات، وما إن استقروا بداخله حتى قامت بتفجيره على رؤوسهم، في عملية إعدام جماعية وبطريقة جديدة، تنفذها للمرة الأولى ضد عناصرها.

ورجحوا، أن السبب وراء إقدام ميليشيات الحوثي على هذه الجريمة لتصفية أتباعها الذين يقاتلون في صفوفها، إلى شكها بخيانتهم أو اكتشافها ربما أنهم يعتزمون الفرار والتخلي عن القتال معها، خاصة بعد ازدياد عمليات هروب عناصر كثيرة من صفوفها، مؤخرا.

وأفادت مصادر محلية، أن المنزل الذي تم تفجيره في منطقة بران بقرية الحول، يمتلكه الشيخ القبلي عبده يحيى فرحان، والذي سبق أن فجرت منزلا آخر له قبل ستة أشهر، بتهمة معارضته لمشروعها الانقلابي الطائفي ودعم الشرعية.

وأكدت، أنه تم تفجير المنزل على رؤوس مجموعة من عناصرها (لم تستطع التحقق من عددهم)، بعد توجيه الأوامر لهم بالدخول إلى هناك، مما أسفر عن مقتلهم جميعا، وتركت ميليشيات الحوثي جثثهم تحت أنقاض المنزل.

كانت ميليشيات الحوثي قد فجرت أيضاً، الثلاثاء، منزل الشيخ صالح فرحان، والمستوصف الصحي في ذات القرية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة