احدث الأخبار

الديوان الملكي: خادم الحرمين يأمل تجديد الهدنة التي تم التوصل إليها بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان خلال أيام عيد الفطر المبارك لفترة أطول
أبرز المواد
مرض “قاتل” لكثيري الأسفار.. وهذه علاماته
أبرز المواد
في خطوة تاريخية.. أول إماراتي يستعد لغزو الفضاء
أبرز المواد
حفل معايدة للسعوديين والخريجين بمدينة تشانغشا بالصين
محليات
عودة رحلات موسكو وبغداد بعد توقف منذ سقوط صدام
أبرز المواد
الأمن العراقي يحاصر مقرا لميليشيات حزب الله
أبرز المواد
الأمم المتحدة تتهم نظام الأسد بـ”جرائم ضد الإنسانية” في الغوطة
أبرز المواد
السفير المعلمي يحتفي بوزير الخارجية اليمني ومندوب اليمن لدى الأمم المتحدة
أبرز المواد
وزير الخارجية البريطاني : انسحاب الولايات المتحدة من مجلس حقوق الإنسان أمر مؤسف
أبرز المواد
تأهيل الرياض يُعرِّف “400” زائر بالخدمات المقدمة لذوي الإعاقة
منطقة الرياض
بحضور محافظ صامطة.. تشييع الشهيد الرائد محمد الياجزي بالجاضع
أبرز المواد
صحة جازان : تسجيل ١١ حالة مصابة بالكوليرا لأشخاص غير سعوديين تسللوا بطرق غير نظامية
منطقة جازان

مقتل 39 شخصاً على الأقل في حرائق بالبرتغال وإسبانيا

مقتل 39 شخصاً على الأقل في حرائق بالبرتغال وإسبانيا
رجل إطفاء بالقرب من حريق بشمال إسبانيا يوم الاثنين. تصوير: الوي الونسو - رويترز.
http://almnatiq.net/?p=481139
المناطق - وكالات

لقي 32 شخصا على الأقل حتفهم جراء الحرائق التي التهمت غابات في شمال ووسط البرتغال حسب ما أعلنت أجهزة الإنقاذ الاثنين، فيما أودت حرائق متعمدة تسبب إعصار “أوفيليا” في انتشارها بثلاثة أشخاص في أسبانبا، وفي البرتغال، لقى سبعة أشخاص آخرين مصرعهم، وفقا لما ذكرته سلطات هذا البلد.

وقالت المتحدثة باسم الدفاع المدني في البرتغال باتريشيا غاسبار “لا تزال هناك أماكن لم تصل إليها الإغاثة بعد، هذه الحصيلة مؤقتة”، مشيرة إلى وجود طفل عمره شهر بين الضحايا، كما أدت المئات من الحرائق الأحد والاثنين إلى جرح 56 شخصا، 16 منهم في حال الخطر.

وقد أعلن رئيس الوزراء البرتغالي انطونيو كوستا حالة الطوارئ فيما حاول ثلاثة آلاف من عناصر الإطفاء إخماد نحو 20 حريقا كبيرا لا تزال تشتعل الاثنين.

وتأتي الحصيلة في البرتغال بعد أربعة أشهر من مقتل 64 شخصا وإصابة 250 في 17 يونيو جراء الحرائق الأكثر دمارا في تاريخ البلاد.

وكانت غاسبار اعلنت أن حوالي 520 حريقا متفرقا اندلعت الأحد بسبب “ارتفاع درجات الحرارة أكثر من المعدل للموسم والتأثيرات المتراكمة للجفاف الذي تشهده البلاد منذ مطلع العام”.

وقالت إحدى سكان بلدة بيناكوفا لمحطة “آر تي بي” التلفزيونية “مررنا بحالة من الجحيم، وكان الوضع مروعا، كانت النيران في كل مكان”.

أما في منطقة غاليسيا الأسبانية الواقعة على الحدود مع البرتغال، فقد لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم جراء 17 حريقا مفتعلا، بحسب السلطات.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة