احدث الأخبار

السجن والجلد ينتظران صحفيا إيرانيا فضح عمليات طهران الخارجية
أبرز المواد
عمدة واشنطن تطالب ترامب بإنهاء “المظاهر المسلحة” بالمدينة
أبرز المواد
فريق ” نبض الحياة ” التطوعي بتبوك يعاضد مختلف الجهات في تنفيذ الإجراءات الوقائية لصلاة الجمعة
منطقة تبوك
مغادرة الرحلة الخامسة لعودة المواطنين السعوديين من استراليا
أبرز المواد
الأمير تركي بن طلال يكرِّم شيخ شمل قبائل بني أثلة بني شهر لدوره في إرساء السلم المجتمعي
منطقة عسير
خبيران: كورونا بات ينتقل بشكل بطيء بين شخص وآخر
أبرز المواد
إيران تعترف بمفاوضة أوكرانيا حول تسوية قضية ضحايا الطائرة
أبرز المواد
البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن يستنفر جهوده لدرء مخاطر الأمطار والسيول في عدن
أبرز المواد
شرطة مكة المكرمة تقبض على ثلاثة مقيمين ارتكبوا (13) قضية اعتداء على الأموال
منطقة مكة المكرمة
الفقر يتسع في إيران.. وتكاليف المعيشة تقفز بـ80%
أبرز المواد
“الصحة” : تسجيل (2591) حالة مؤكدة جديدة وعدد المتعافين يتجاوز 70 ألف حالة
أبرز المواد
جامعة الجوف قدمت أكثر من 90 برنامجاً لمكافحة آثار كورونا اجتماعياً ونفسياً استفاد منها ما يقارب 1500 طالب وطالبة
منطقة الجوف

وصول 75 طن مساعدات طبية من يونسيف إلى صنعاء

وصول 75 طن مساعدات طبية من يونسيف إلى صنعاء
http://almnatiq.net/?p=48470
المناطق - وكالات

وصلت إلى مطار صنعاء الدولي، عصر اليوم الثلاثاء، طائرة الشحن الثانية التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونسيف” وعلى متنها 75 طناً من المساعدات الغذائية والصحية، للمتضررين من الحرب في شمال اليمن وجنوبه.
وقالت المسؤولة الصحية بمكتب المنظمة باليمن سلوى الارياني في بيان إن المساعدات تتضمن مستلزمات طبية وأدوية.
ووفقا للبيان، فإن هذه المساعدات تخدم مائتين وخمسين ألف طفل وأسرهم، وسيتم توزيعها على كل المحافظات المتضررة من الصراع ومنها محافظات صعدة، معقل الحوثيين في الشمال، وعدن ولحج، جنوب اليمن .
وأعلنت منظمة “أطباء بلا حدود”، أمس الاثنين، أن شحنة طبية طارئة وصلت إلى مطار صنعاء من أجل توزيعها للمتضررين من الحرب ضد الحوثيين، وهي الشحنة الثانية للمنظمة إلى اليمن، بحسب بيان صحفي.
وتعد هذه الشحنة الطبية الثانية لمنظمة “أطباء بلا حدود” والتي تدعم نحو 65 بلدا، بعد شحنة المساعدات التي وصلت عدن (جنوب) في 8 أبريل الجاري.
ويشهد اليمن فوضى أمنية وسياسية، بعد سيطرة جماعة الحوثيين(الشيعية المسلحة) على المحافظات الشمالية منه وفرض سلطة الأمر الواقع، مجبرة السلطات المعترف بها دوليا على الفرار لعدن، جنوبي البلاد، وممارسة السلطة لفترة وجيزة من هناك، قبل أن يزحف مقاتلو الجماعة، المحسوبون على المذهب الشيعي، باتجاه مدينة عدن وينجحون في السيطرة على أجزاء فيها من ضمنها القصر الرئاسي.
وخلال مؤتمر صحفي، الجمعة الماضية، بمدينة جنيف السويسرية، قال مُنسّق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن، يوهانس فان دير كلاو، إن “من 16 إلى 25 مليون يمني (من أصل قرابة 28 مليونا) في حاجة إلى مساعدات تخص احتياجاتهم اليومية”.
ومنذ 26 مارس الماضي، تواصل طائرات تحالف تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية لمسلحي جماعة “الحوثي” ضمن عملية “عاصفة الحزم”، التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لطلب الرئيس عبد ربه منصور هادي بالتدخل عسكرياً لـ”حماية اليمن وشعبه من عدوان الميليشيات الحوثية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة