احدث الأخبار

مخاوف من تعرض زراعة الأجهزة الطبية للقرصنة مستقبلا
أبرز المواد
مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر يطلق الحملة الأولى  للعناية بالكلى وصحة المرأة في الشرقية
المنطقة الشرقية
ترقية ٨٦ موظفًا بإمارة منطقه تبوك 
منطقة تبوك
محافظ الحريق يرعى جائزة الهزاني للمتفوقين والمتفوقات علمياً
منطقة الرياض
أمير جازان يرأس اجتماع لجنة الدفاع المدني الرئيسية بالمنطقة
منطقة جازان
أمير القصيم يشكر خادم الحرمين لاعتماد أكثر من 2 مليار ريال لدعم مشروعات تصريف السيول ببريدة
منطقة القصيم
ترامب يوقع قرارا بشأن السلاح بعد مجزرة فلوريدا
أبرز المواد
وفاة فلسطيني متأثرا بجروح أصيب بها برصاص إسرائيلي
أبرز المواد
الذكاء الاصطناعي يهدد العالم أجمع!
أبرز المواد
“البيئة ” تسجل إصابة واحدة بإنفلونزا الطيور H5N8 في الرياض
أبرز المواد
ولي العهد يرعى حفل تخريج الدفعة 93 من طلبة كلية الملك فيصل الجوية
أبرز المواد
المرصد السوري: مقتل 24 مدنياً في قصف جوي لقوات النظام على الغوطة الشرقية
أبرز المواد

علماء: الأرق يسبب الفشل الكلوي والموت المبكر

علماء: الأرق يسبب الفشل الكلوي والموت المبكر
http://almnatiq.net/?p=490755
المناطق - الرياض

كشف العلماء عن العلاقة بين الأرق والفشل الكلوي والوفيات المبكرة خلال الاجتماع الدوري للجمعية الأمريكية لأمراض الكلى في نيو أورليانز.

وقال العلماء إن الإحصائيات سلطت الضوء على العلاقة بين الأرق المتكرر ومشاكل النوم وزيادة حالات الموت المبكر والقصور الكلوي.

ويقول سابا كوفيسدي من جامعة تينيسي في مدينة ميمفيس الأمريكية، إن الأرق المزمن غالبا ما يؤثر على المرضى الذين لا زالت كلاهم تعمل بشكل طبيعي، ومعالجة الأرق يمكن أن تساعدنا في المحافظة على أعضاء الجسم الحساسة كالكلى.

وتظهر الإحصاءات أن حوالي 10٪ من سكان العالم يعانون من الأرق المزمن واضطرابات النوم الأخرى التي تؤدي إلى تطور التعب المزمن والاكتئاب وغيرها من المشاكل الصحية البدنية والنفسية. ووفقا لتقديرات الخبراء الحالية، فإن فقدان التركيز المرتبط بالأرق، يؤدي إلى أكثر من 40 ألف حادث سير، وعدة آلاف من الوفيات نتيجة الأخطاء الطبية.

كما يؤكد الباحثون أن الأرق المزمن يسرع في تدهور حالة مرضى الكلى ويؤدي إلى وفيات مبكرة، من خلال إحصائيات لحياة وموت حوالي مليون من المحاربين القدامى الأمريكيين في المشافي العسكرية الأمريكية، مات منهم 40 ألفا، كانوا يعانون من الأرق الشديد.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة