احدث الأخبار

تطوير فحص للعين يجنبك النوبات القلبية 5 سنوات!
أبرز المواد
السفيرة الأمريكية السابقة في الكويت وليبيا: غزونا للعراق خطأ استراتيجي فادح
أبرز المواد
بـ9 أشهر .. الادخار في المملكة يقفز 32% لـ615 مليار ريال
أبرز المواد
غرفة الجوف تعرّف بمشروع الطاقة الشمسية بسكاكا.. الثلاثاء
منطقة الجوف
الأمم المتحدة تطالب بتطبيق فوري لهدنة سوريا
أبرز المواد
هجوم يستهدف مقرا لـ”الحشد الشعبي” بكركوك شمال العراق
أبرز المواد
الهلال الأحمر ينصح أهالي نجران بالوقاية من الغبار بعدة طرق
أبرز المواد
أوروبا تدق ناقوس الخطر.. تحذير من غزو لعرائس داعش
أبرز المواد
مصادر: “الصندوق العقاري” أحال جميع طلبات “قرض بدون أراضٍ” إلى “الإسكان”
أبرز المواد
هيئة الرياضة تكرم خلف البلوي “76” سنة بعد إكماله مسافة ماراثون الرياض
أبرز المواد
وكيل وزارة الأوقاف والإرشاد اليمني: أفكار إيران الطائفية أثرت سلبًا على السلم الاجتماعي وهوية اليمن
منوعات
الأرصاد: استمرار الحالة المطرية اليوم على الرياض والشرقية
أبرز المواد

حكومة اليمن تستهجن ادعاءات الانقلابيين بشأن مشروع الكابل البحري

حكومة اليمن تستهجن ادعاءات الانقلابيين بشأن مشروع الكابل البحري
http://almnatiq.net/?p=493067
المناطق - واس

استهجن المتحدث الرسمي باسم الحكومة الشرعية اليمنية راجح بادي الأسلوب التضليلي ومزاعم الانقلابيين بشأن فصل شبكة الاتصالات الدولية بين مناطق اليمن الواحد.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن بادي قوله اليوم ” إن الحكومة الشرعية تؤسس لمشروع اتصالات عملاق يخدم اليمن كلها، عن طريق الكابل البحري وعبر شبكة تطوير تبدأ بعدن وتشمل كل المحافظات.

وأضاف “ان ما يروج له المنتحل لصفة وزير الخارجية في حكومة الانقلاب غير المعترف بها، الذي اعتبر الخطوة “تشطيرية” إنما يعكس حجم الفزع الذي أصابهم من فقدان أحد أهم مصادر النهب وتمويل ما يسمونه “المجهود الحربي” للاستمرار في قتل الشعب اليمني”.

وأوضح المتحدث باسم الحكومة الشرعية ” أن المشروع العملاق للاتصالات الذي يشمل جميع محافظات اليمن دون استثناء، سيضاعف السعات والسرعات في الانترنت مئات المرات عما هو موجود حالياً، وتحملت الحكومة الشرعية مسؤولية القيام به لضمان عدم ضياع فرصة استثمارية كبيرة على اليمن، بعد امتناع شركة تيليمن الخاضعة لسيطرة الانقلابيين عن تسديد التزاماتها تجاه الشركات الأجنبية الني تنفذ المشروع، عقب نهبهم لمواردها واستخدامها لأغراض أخرى.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة