احدث الأخبار

بلدية الخرج تصادر 1015 قطعة من المواد التجميلية منتهية الصلاحية
منطقة الرياض
الدكتور عبدالله الربيعة يرفع الشكر للقيادة بالتزام المملكة بتقديم 100 مليون دولار لتمويل خطة الاستجابة الإنسانية لسوريا
أبرز المواد
الجيش اليمني ينتزع مناطق جديدة من قبضة الحوثي في تعز
أبرز المواد
الأميرة عبير بنت فيصل : على  وزارة التعليم اكتشاف المبادرات المجتمعية وإقامة معارض في جميع مناطق المملكة
المنطقة الشرقية
أمير الجوف يكرم الطلاب المتفوقين دراسياً
منطقة الجوف
صورتها تغزو الانترنت.. ما علاقة هذه المزارعة الإسبانية بترامب؟
أبرز المواد
 “وفد أعمال سعودي” يزور جامعة حائل
منطقة حائل
وزير الخارجية: المملكة ستقدم 100 مليون دولار لتخفيف المعاناة عن الشعب السوري الشقيق
أبرز المواد
استقالة رئيسة حكومة إقليم مدريد لسرقتها علبتي “كريم” قبل أعوام (فيديو)
أبرز المواد
تعرف على قصة “الدوسري” الذي غير اسمه من ” عادي” إلى سلمان
منطقة الرياض
أمير تبوك يواسي الدكتور محمد اللحيدان مدير جامعة فهد بن سلطان في وفاة والدته
منطقة تبوك
أمير جازان يطلع على مشاريع ومنجزات مستشفى صبيا العام
منطقة جازان

بعد أن كانت مقصدا للعلاج.. “عين العبد” تتحول إلى أوحال وموقعا للحيوانات النافقة

بعد أن كانت مقصدا للعلاج.. “عين العبد” تتحول إلى أوحال وموقعا للحيوانات النافقة
http://almnatiq.net/?p=494727
المناطق - سطام الفروان

وقفت صحيفة “المناطق” صباح هذا اليوم على موقع “عين العبد” التي تقع جنوب الخفجي وتبعد حوالي ٢٥ كيلومترا وعلى مساحة ٦٠٠ متر تقريبا، والتي لايُعرف ما يؤصل تاريخ نبعها إلا أنها إشتهرت في أوساط البادية بأن مياهها غير صالحة للاستهلاك الآدمي والحيواني وتبعث عنها روائح الكبريت العالية.

لا يتوقف ضرر هذه العين على الروائح فقط بل يتعداه إلى أن هذه المياه المتدفقة تسربت إلى أعماق الأرض ووصلت إلى مسافات بعيدة عن موقع العين وأتت على مساحات شاسعة حوالي ٢٥x٢٥ كلم، وكل شبر من الأرض وصلت له أهلكته تماما وأصبحت عبارة عن أراض جرداء لا مرعى فيها، كما أن هذه المساحات المتضررة أصبحت عبارة عن أوحال وسبخات تبتلع الحيوانات التي تمر فيها وقد نفق الكثير من الحيوانات من إبل وأغنام بعدما غاصت في الأوحال وابتعلتها مياه العين.

“المناطق” قصدت المكان والتقت عددا من أصحاب الإبل والمواشي الذين تحدثوا عن العين وطبيعتها، موضحين أنها تسببت لهم بخسائر فادحة حيث نفق فيها الكثير من مواشيهم بسبب الشرب من مياهها أو بسبب الغوص في أوحالها، مؤكدين أنها تتسبب أيضا في دمار كبير للبيئة الصحراوية ما أثر على مساحات كبيرة من مواقع الرعي.

و أما عن فائدة “عين العبد”، قال محسن المري: إنه عالج أبنه الذي كان مصاب في مرض الإكزيما حيث أغتسل من ماء العين و أردف بأنه يعرف عدة أشخاص أيضا تشافوا من هذه العين، وطالب المري من الجهات ذات العلاقة بوضع سياج حول العين حتى تحمي الحيوانات والمواشي وطالب أيضا بالإستفادة من هذه العين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة