منصور بن مقرن.. هل رحلت!.

منصور بن مقرن.. هل رحلت!.
http://almnatiq.net/?p=494777
عادل الزائري*

حينما ضج المكان وتوقف الزمان لحظات..

بين ورود الأنباء وتناقل الأخبار

لكن قدر الله وماشاء فعل..

كم نحزن على رحيل الطيبين المتسامحين المؤثرون فينا

والذين يتركون داخلنا بصمة وبهجة وسعادة غامرة..

 

منصور بن مقرن:

ابتسامة ساحرة
ونظرة حالمة
وإنسانية كاملة
ومشاعر صادقه
كم بحثت عن إجابات لأسئلتي الحائرة..

منصور.. كيف رحلت وغبت بلا موعد ولا وداع
منصور.. سألت عنك نفسي وأوجعني السؤال
بحثت عنك في كل مكان.. لماذا تركتنا..

لماذا زرعت فينا حبّاً ولم تحصده..

وكم سألت نفسي.. هل سيعود منصور؟.

ليتفقد الصفوف وطاولات الأطفال..
وتلامس يده “أبها” الزهور..

هل سيعود.. ولو في الأحلام؟.
لكي يرى ما ترك داخلنا من بوح حزين..

 

فاجعة.. وألم وحزن وفقد.. يصعب وصفها..
تحطمت تلك “الطائرة” ومعها تناثر الموت في قمة الجبل لينشر الوجع.. والألم..

ويسكب الدمع في قمة “ريدة” بمنطقة عسير ويمتد لكل أرجاء الوطن..
اللهم اجبر الفقد والمصاب..
وأخلف على الأهل والأحباب..
وارحم الأجساد الراحلة..
وأسعد الأرواح الطاهرة..
التي إليك يا ربي مهاجرة..
*إعلامي

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة