احدث الأخبار

أمير الباحة يتفقد قرية ترف رغدان السياحية
منطقة الباحة
أمير جازان يتسلم نسخة من تقرير القطاعي الثالث لديوان المراقبة لسنة 1438/1437 عن المنطقة 
منطقة جازان
“المواصفات” تحدّث كود البناء السعودي
أبرز المواد
تدمير موقع للحرس الثوري الإيراني في حلب
أبرز المواد
“التقاعد” تقر تعديلا على ضوابط الإعالة للاستفادة من المعاش التقاعدي
أبرز المواد
قرقاش: “وهم” الحمدين لم ينجح.. الحسابات الوهمية “فضيحة” و “درس للاعتبار”
أبرز المواد
الجيش اليمني يفتح جبهة جديدة في صعدة
أبرز المواد
“‫حساب المواطن”: الدعم يشمل فرق الزيادة في أسعار كهرباء الصيف والبنزين
أبرز المواد
“اعتقالات إنستغرام” جديدة في إيران
أبرز المواد
“مايكروسوفت” تقلب الطاولة على “أبل” وتطلق جهازها اللوحي Surface Go
أبرز المواد
مصر تمنح الجنسية مقابل 400 ألف دولار وديعة لمدة 5 سنوات
أبرز المواد
عقب تصريحات ترامب.. الخارجية الألمانية تدعو أوروبا إلى التكاتف
أبرز المواد

 أعضاء بمجلس الشورى: معرض روائع آثار المملكة أثبت للعالم أننا نعيش على جبل من التاريخ وثروة من المقتنيات الثمينة

 أعضاء بمجلس الشورى: معرض روائع آثار المملكة أثبت للعالم أننا نعيش على جبل من التاريخ وثروة من المقتنيات الثمينة
http://almnatiq.net/?p=502125
المناطق - الرياض

 

نظمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ممثلة بالإدارة العامة للإعلام وعلاقات الشركاء أمس الثلاثاء، زيارة لمجموعة من أعضاء مجلس الشورى لمعرض روائع آثار المملكة والمعارض المصاحبة لملتقى آثار المملكة العربية السعودية الأول المقامة حاليا في المتحف الوطني.

وتجول الزوار في المعارض التي تنوعت بين معرض الآثار الوطنية المستعادة من الداخل والخارج، ومعرض المكتشفات الأثرية الحديثة بالمملكة، ومعرض عناية واهتمام ملوك المملكة بالآثار والتراث الوطني (بالمشاركة مع دارة الملك عبدالعزيز)، ومعرض مصور عن مشروع ترميم محطة سكة حديد الحجاز بالمدينة المنورة بالمشاركة مع مؤسسة التراث الخيرية، ومعرض هيئة المساحة الجيولوجية، ومعرض الطوابع التذكارية، ومعرض الصور التاريخية، ومعرض رواد العمل الأثري، ومعرض الكتب المتخصصة في مجال الآثار، ومعرض الحرف والصناعات اليدوية، معرض الفنون التشكيلية.

 

وأوضح الدكتور عبدالله السفياني عضو مجلس الشورى نائب رئيس اللجنة الثقافية والإعلامية والسياحة والآثار بمجلس الشورى، أن معرض روائع آثار المملكة لا يحكي تاريخ المملكة في العصر الحديث فقط  بل يحكي سيرة وطن عبر التاريخ لآلاف السنين عبر مختلف العصور، مشيرا أن المعارض بمقتنياتها الثمينة والنادرة جداً تثبت للعالم أجمع أننا نعيش على جبل من التاريخ وثروة هائلة جداً من المقتنيات التاريخية التي تنظر إليها الدول والأمم والشعوب على أنها أهم ما يميز ثقافتها وأهم ما يميز كيانها وأهم ما يرسم هويتها.

ونوه بالدور الكبير الذي  يقوم به المتحف الوطني للتعريف بتاريخ وحضارة المملكة من خلال الزيارات التي ينظمها للزوار بمختلف جنسياتهم وأعمارهم،  لافتا إلى أهمية دعم وسائل الاعلام للمتحف للتعريف بالمعارض والفعاليات التي ينظمها على مدار السنة.

من جهته أكد الدكتور فايز الشهري رئيس لجنة الثقافة والإعلام والتراث بمجلس الشورى، أن معرض روائع آثار المملكة بمقتنياته الثمينة أظهر تاريخ وحضارة المملكة العربية السعودية عبر العصور، منوها بالعناصر الوطنية العاملة في المتحف، مشيرا إلى أن كنوز الوطن موثقة وموجدة أمام الأجيال لتعرفهم بهوية المملكة في هذا العصر الذي يغلب عليه استخدام التكنلوجيا والتقنية الحديثة.

وبين أن المتحف الوطني بمقتنياته الثمينة يعد جزءا من ذاكرة الناس ومن حضارة المجتمع ومن بناء المستقبل والاعتزاز بالتاريخ الذي هو تاريخ المملكة العربية السعودية، داعيا المواطنين إلى زيارة المتحف للتعرف على كنوز وحضارة بلادهم، وأن يكون المتحف جزء من الحوارات في مجتمعنا ومن القضايا اليومية التي تساعد على إظهار الصورة الحقيقة للمملكة في تاريخها وفي حاضرها.

بدوره أكد عبيد العبدلي عضو مجلس الشورى، أن المعرض اثبت أن المملكة مليئة بالتراث والآثار والكنوز التي تحكي تاريخ وحضارات مرت على هذه البلاد، مشيرا إلى أنها فرصة للتعريف بحضارة المملكة وأنها ليست بلاد بترول ولسيت صحراء قاحلة.

وقال”: المعرض فرصة كبيرة جداً للتعريف بتاريخ المملكة حيث أننا مع الأسف الشديد في الإعلام نعرف أننا بلاد بلد بترول أو إجماله صحراء، لا بل بلدنا ليست فقط بترول وليست فقط صحراء هي بلد تراث وحضارة للآلف السنين، رأينا اليوم قطع أثرية لها آلاف السنين، ونحتاج أنا نعرضها في الداخل والخارج”.

وأبان أ.د. أحمد بن عمر آل عقيل الزيلعي أستاذ الآثار الإسلامية وعضو مجلس الشورى من جهته أن المعرض بما احتوه من قطع أثرية تعبر وتدلل على عمق حضارة بلادنا، مؤكدا أن معرض روائع آثار المملكة يعد سفيرنا إلى العالم الخارجي حيث ما حل، منوها بالجهود التي تقوم بها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في نشر ثقافة المملكة وتاريخها وتراثها.

يشار إلى أن المعارض المصاحبة لملتقى الآثار المملكة العربية السعودية “الأول”، تفتح أبوابها للزوار على مدى 50 يوماً، (حتى الاثنين 30 ربيع الأول 1439هـ الموافق 18 ديسمبر 2017)، ابتداء من يوم افتتاح ملتقى آثار المملكة (الأول) الذي انطلق برعاية كريمة من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله – واستمر لثلاثة أيام.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة