احدث الأخبار

هاكثون ناسا بالجبيل الصناعية
أبرز المواد
أمانة عسير: ورشة عمل عن نظام ” داعم ” بالقطاع البلدي
منطقة عسير
أمير القصيم يرأس اجتماع اللجنة الميدانية لمتابعة المشاريع
أبرز المواد
م. الراجحي خلال مشاركته في “المؤتمر الدولي الأول للمركز السعودي للتحكيم”: انتقال المحاكم العمالية إلى وزارة العدل خلال الشهر الجاري سينعكس إيجابا على سوق العمل
أبرز المواد
محافظ ينبع التقى مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة المدينة المنورة
أبرز المواد
بحضور نائبه .. أمير القصيم يستقبل محافظ المذنب وأعضاء لجنة التنمية السياحية ويتسلم التقرير الختامي لمهرجان واحة المانعية
أبرز المواد
صحة جازان تفعل اليوم العالمي لصحه النفسيه بعدد من مراكزها
منطقة جازان
نائب أمير جازان يستقبل عدد من المحافظين ورؤساء المراكز المكلفين
أبرز المواد
سقوط طائرة من نوع ” هوك ” ووفاة طاقمها في تبوك
أبرز المواد
أمير منطقة الرياض يستقبل وزير العمل والتنمية الاجتماعية
أبرز المواد
مؤشر السوق السعودية يعوض كافة النقاط التي خسرها في جلسة الأمس ويتجاوزها بنحو 50 نقطة
أبرز المواد
في امسية بفنون أبها .. مختص بأمن المعلومات : جهود رسمية تدعم تأهيل كوادر وطنية في الأمن السيبراني
أبرز المواد

بالصور.. موكب صالح قبل الهجوم عليه .. وتفاصيل رصده من الحوثيين وقتله بـ 35 طلقة

بالصور.. موكب صالح قبل الهجوم عليه .. وتفاصيل رصده من الحوثيين وقتله بـ 35 طلقة
http://almnatiq.net/?p=504602
المناطق - وكالات

أكدت مصادر متطابقة أن الرئيس اليمني السابق، علي عبدالله صالح، تعرض لعملية غدر من قبل ميليشيات الحوثي الانقلابية، أدت إلى مقتله، الاثنين.

وتظهر صور جديدة لحظة انقضاض المسلحين الحوثيين على سيارته حيث كانوا يترصدونه، في تباب مرتفعة وعدة سيارات قطعت الطريق عليه.

وبحسب المصادر التي نقلت عنها “العربية”، فإن وساطة قبلية استطاعت إقناع صالح بالخروج من منزله في صنعاء إلى مسقط رأسه بمديرية سنحان جنوب العاصمة، ووافق الحوثيون على ذلك وأعطوه “الأمان” (بموجب العرف القبلي اليمني فإن ذلك تعهد بعدم المساس بحياته، ومن يخون العهد يرتكب “عيبا أسود”.

وخرج الرئيس السابق من صنعاء بسيارة واحدة فقط مع نجله وقياديين اثنين من حزبه. وما إن وصلت سيارته إلى منطقة سيان على بعد كيلومترات من قرية بيت الأحمر في سنحان التي كان متوجهاً إليها، حتى تقطعت له سبع سيارات مليئة بالمسلحين الحوثيين، وكان العشرات منهم على جانبي الطريق في تباب مرتفعة، وفق المصادر.

وأضافت: “لم تستطع السيارة التي كانت تقل صالح من الهروب، لأن السيارات السبع قطعت الطريق عليه تماماً”.

كما أوضحت المصادر أن ميليشيات الحوثي أنزلت الرئيس السابق ومرافقيه من سيارتهم، ثم أتتهم أوامر عبر الهاتف بتصفيته، فأطلقوا النار على بطنه ورأسه بما يقارب 35 طلقة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة