احدث الأخبار

ولد الشيخ: الأطراف اليمنية ستستأنف مشاورات السلام
أبرز المواد
“النيابة العامة” توضح آلية تفتيش المرأة جسدياً حال كونها متهمة
أبرز المواد
هذا ما يحدث لجسمك بعد ساعتين فقط من تناول عصير البرتقال
أبرز المواد
برشلونة يسحق بيتيس بمهرجان أهداف
أبرز المواد
بلاتر يكشف فصول جديدة من فضيحة “مونديال قطر”
أبرز المواد
عام ملئ بالمواقف الغريبة.. أبرز 10 تصرفات “خرقاء” لترامب بعامه الرئاسي الأول
أبرز المواد
الرئيس عباس يطالب الاتحاد الأوروبي بالاعتراف بدولة فلسطينية
أبرز المواد
مجلس الأمن يبحث الأزمة السورية والهجوم التركي على عفرين
أبرز المواد
الدوري الإنجليزي.. توتنهام يسقط في فخ التعادل أمام ساوثهامبتون
أبرز المواد
قرقاش: ما يدور في عفرين يؤكد ضرورة بناء وترميم مفهوم الأمن القومي العربي
أبرز المواد
الأخضر يبدأ تدريباته بالرياض استعدادا لكأس العالم
أبرز المواد
قرية هندية تتفاجأ بالغائط يتساقط عليهم من السماء!
أبرز المواد

“الضمان الصحي”: الطوارئ والولادة لا تحتاج موافقة التأمين قبل العلاج

“الضمان الصحي”: الطوارئ والولادة لا تحتاج موافقة التأمين قبل العلاج
http://almnatiq.net/?p=507249
المناطق _ الرياض

قال مجلس الضمان الصحي، إن التأمين الإلزامي يغطي الأمراض المزمنة وتكاليف أجهزة الضغط والسكر، ولا يشمل عمليات السمنة والخلايا الجذعية، مؤكدًا أن حالات الطوارئ والولادة لا تتطلب موافقة قبل إجرائها، على أن يتم إبلاغ شركات التأمين خلال 24 ساعة من استقبال الحالة.

وأشار المجلس إلى انتهاء التغطية التأمينية بانتهاء حد المنفعة الأقصى، بحد أقصى 500 ألف ريال، على أن يتحمل صاحب العمل مسؤولية التكاليف بعد ذلك

وأضاف، أن وثيقة التأمين الصحي تشمل جميع مصاريف إعادة الشخص المؤمن عليه، إلى موطنه الأصلي في حال الوفاة بحد أقصى 10 آلاف ريال، موضحةً أنه في حال العلاج خارج الشبكة يتم التعويض حسب الأسعار السائدة وفق العمر والتاريخ المرضي والفئة التأمينية.

ووفقًا للمجلس فإن الوثيقة تغطي الأمراض المزمنة، إذا تم الإفصاح عنها، ولم تكن ناتجةً عن حالات ضعف أو تشوه خلقي. ولفت التقرير إلى أن التطعيمات الموسمية غير مغطاة في التأمين الطبي.

وأوضح المجلس عبر موقعه الإلكتروني، أن من أبرز الحالات التي لا يشملها الضمان إصابات العامل عمدًا، وتساقط الشعر، وأدوية الطب البديل، والجراحة التجميلية، مشيرًا إلى أن تغطية سكر وضغط الحمل ضمن نفقات الحمل والولادة.

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة