انتقد توقيت فرضها ..

عبدالله بن ربيعان: يجب أن يكون حساب المواطن “كريم”.. والوقت غير مناسب للاقتصاد لتطبيق هذه الضريبة

عبدالله بن ربيعان: يجب أن يكون حساب المواطن “كريم”.. والوقت غير مناسب للاقتصاد لتطبيق هذه الضريبة
http://almnatiq.net/?p=518211
المناطق - الرياض

أوضح الكاتب الاقتصادي عبدالله بن ربيعان عده مفاهيم اقتصادية فيما يخض ضريبة القيمة المضافة و الفرق بينها و بين ضريبة الدخل و ضريبة المبيعات.

و في لقاء مع الإعلامي علي العلياني مقدم برنامج “معالي المواطن” قال ربيعان أن ما يتم تطبيقه في المملكة ليس ضريبة القيمة المضافة إنما ضريبة مبيعات و أوضح ذلك بأن ضريبة القيمة الضريبة المضافة ”VAT” تعني بالانجليزية “value added tax” أي تعني ضريبة على سلسة الانتاج عندما يتم تصنيع المنتج من المواد الخام حتى يصير سلعة في يد المستهلك و بالتالي يتم فرض ضريبة على كل مرحلة من مراحل الانتاج . و بين أنه لا يوجد في المملكة تصنيع أو انتاج للمنتجات ذات القيمة المضافة فالبالتي لا توجد ما يسمى بضريبة القيمة المضافة ،و أكد أن ما يتم تطبيقه أقرب لما يسمى “ضريبة المبيعات” بمعنى أن ما يتم فرضه من ضريبة يكون على خطوة واحده من سلسة الانتاج و هي الاستيراد و عرض المنتج للمستهلك فقط .

و قال أن كلا من ضريبة القيمة المضافة و ضريبة المبيعات تسمى بـ “الضريبة الغير مباشرة ” و هي غير “الضريبة المباشرة ” مثل ضريبة الدخل عندما يتم خصم جزء من الراتب كضريبة .

و وجه عبدالله بن ربيعان تساءل للاستاذ حمود عبدالله الحربي مدير ادارة العمليات بضريبة القيمة المضافة في مداخلته للبرنامج، و قال “في بداية الحديث عن الضريبة أعلنتم أن هناك أكثر من 90 سلعة أساسية معفاة من الضريبة أما الان فلا شئ مستثنى حتى الأكل و الشرب و الصحة و التعليم” .

و أجاب الحربي بأن إنشاء الضريبة يعتمد على البساطة و العدالة وكلما كانت زادت الاستثناءات من الضريبة سيسبب هذا تعقيد في نظام الضريبة و سيخلق هذا تنافسية في القطاع .

أما بالنسبة لقطاع الصحة و التعليم الخاص فقال الحربي أنه توجد برامج دعم لها و هذا ما عارضه ربيعان و قال أنه لا يوجد في حساب المواطن ما يعوض المواطن عندما يتجه لمستشفي خاص أو يعلم أولاده في مدارس خاصة .

و  انتقد ربيعان تطبيق هذه الضريبة خصوصا في هذا الوقت لانها ستعمق من الركود الذي يعيشه الاقتصاد السعودي وقال “ستكون هناك تغيرات كثيرة في السوق حيث سيتم رفع تكلفة المحروقات و تكلفة العمالة الوافدة بالإضافة إلى أن السوق في هذه المرحلة في وضع ركود  و ستعمق ضريبة القيمة المضافة من ركود السوق” .

و قال أن القيمة المضافة والانتقائية تأثيرها لايعتبر كبير مقارنة برفع الديزل والكهرباء لأن كل السلع و الخدمات التي يتعامل معها المواطن سترتفع بارتفاع الديزل و الكهرباء أما في ضريبة القيمة المضافة يمكن تجنب شراء بعض المنتجات لان عليها ضريبة .

و عن سبب ركود السوق أوضح أن السبب هو عدم الانفاق الحكومي الكبير وأن الحكومة تقترض من السوق و لا توجد سيولة .

و بحثا عن حلول لتخفيف أعباء الضريبة على المواطنين، اقترح ربيعان أن حساب المواطن “لابد أن يكون كريم” ليكون منظومة حماية اجتماعية لتغطية رفع أسعار الكهرباء و الوقود و فرض الضريبة و رفع تكلفة العمالة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة