المرأة في رؤية 3020 محور نقاش في الصالون الثقافي النسائي بأدبي جدة

المرأة في رؤية 3020 محور نقاش في  الصالون الثقافي النسائي بأدبي جدة
http://almnatiq.net/?p=518359
المناطق_عادل الزهراني

استضاف الصالون الثقافي النسائي بأدبي جدة الأحد 31 ديسمبر 2017م/ 13 ربيع الثاني 1439ه مساعد الأمين العام لشؤون المرأة في مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني، الأستاذة/ آمال يحي المعلمي، للحديث عن المرأة في رؤية 2030 حيث بدأت حديثها داعية الله أن تكون ليلة ختام عام 2017 خير ختام لعام حفل بأحداث سريعة ومتلاحقة ولكن في المجمل هي سنة مفصلية في تاريخ المملكة العربية السعودية على عدة أصعدة. من أبرز أحداث عام 2017، بداية برنامج التحول الوطني ضمن رؤية المملكة 2030. وبالتالي صاحب ذلك تحولات عديدة وتغيرات كبيرة شملت جميع نواحي الحياة في المجتمع السعودي… شهد عام 2017م قرارات عدة لتمكين المرأة وإزالة المعوقات امام مسيرتها المباركة، وعن رؤية 2030 قالت بأنها نقطة تحول أساسية في المكون الثقافي والاجتماعي والاقتصادي والتنموي للمملكة العربية السعودية. كذلك استعرضت سلسلة من المتغيرات مر بها تاريخ النساء في الجزيرة العربية قبل الإسلام وبعده وفي المملكة العربية السعودية منذ تأسيسها عام 1932م وصولا إلى اليوم.
ثم قالت: ارتكزت الرؤية على ثلاث محاور: مجتمع حيوي- اقتصاد مزدهر- وطن طموح، هذه المحاور دور المرأة فيها أساسي وحيوي فهي تشكل نصف المجتمع. كذلك شملت الرؤية أهداف تفصيلية من أهم ما يمس المرأة فيها بشكل أكبر من باقي فئات المجتمع :
تعزيز دور مؤسسات المجتمع المدني وزيادة مشاركة القطاع الخاص في برامج المسؤولية المجتمعية.  نشر ثقافة التطوع وتعزيز المشاركة المجتمعية. و تمكين المرأة في مواقع قيادية وريادية. و زيادة نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل من -20-30%
زيادة مشاركة المرأة في المشاريع الصغيرة من 22-35%.
تطوير الرعاية الصحية والعناية بصحة المرأة الأم والحامل.
رفع معدل الأعمار للمواطن السعودي من 74-80 سنة.
صاحب إعلان هذه الأهداف والبرامج إصدار مجموعة من الأنظمة والتشريعات التي تمكن المرأة من المشاركة الفاعلة في تحقيق أهداف الرؤية: الأمر السامي رقم 33322 بخصوص مراجعة الأنظمة واللوائح وإزاحة شرط الولاية ما لم يكن له مستند في النظام الأساسي للحكم.
السماح للمرأة بالمشاركة في الفعاليات الرياضية والثقافية والفنية. و إصدار قانون منع التحرش. و إصدار قانون العنصرية. و رفع حظر قيادة المرأة للسيارة في 27 سبتمبر 2017.
حظي اللقاء بحضور كبير ومداخلات وأسئلة وجهت للمعلمي من؛ دلال كعكي، د/ هند باخشوين، د/ سامية العمودي، نهى غطاس، د/ إيمان تونسي، رضا غزاوي، فاتن بندقجي، د/ إيمان إسماعيل، انتصار العقيل، عبير أبو سليمان، د/ سحر الحجار ، د/ سامية عبد الغفار، عبير عطوة، د/ نادية بخاري، مريم الزهراني، الهام قشلان.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة