احدث الأخبار

رؤية المملكة 2030 تفعّل دور البنوك السعودية تجاه المسؤولية الاجتماعية
أبرز المواد
أبو الغيط يبحث مع الممثل الخاص لرئيس الصين سبل تعزيز العلاقات العربية – الصينية
أبرز المواد
“هدف”: 4 خطوات لتسجيل أصحاب الأعمال في برنامج دعم التوظيف لرفع المهارات
أبرز المواد
آل الشيخ يرأس وفد المملكة في أعمال المؤتمر الدوري لـ”الشؤون الإسلامية” بالقاهرة
أبرز المواد
شاهد.. البدء في مشروع طريق الأمير مشعل – القدية بطول 33 كيلو متر
أبرز المواد
أسعار النفط ترتفع مع آمال بتحسن السوق
أبرز المواد
بعد مقتل 15 شخصا.. الرئيس الكيني يعلن القضاء على منفذي هجوم نيروبي
أبرز المواد
الذهب يصعد بدعم رفض اتفاق “بريكست”
أبرز المواد
القضاء التونسي يستدعي ممثل قناة الجزيرة في تونس بتهمة ترويج الشائعات
أبرز المواد
باعتراف أمريكي رسمي.. الصين تتفوق في التصنيع العسكري
أبرز المواد
العاصفة القطبية تضرب بلاد الشام.. الأردن وسوريا ولبنان على موعد معها
أبرز المواد
وزير الخارجية اليمني: اتفاقات السويد غير قابلة لإعادة التفاوض
أبرز المواد

حركة فتح لترامب: كل أموال الدنيا لن تجعلنا نرضخ

حركة فتح لترامب: كل أموال الدنيا لن تجعلنا نرضخ
http://almnatiq.net/?p=519028
المناطق - وكالات

أعلن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، عزام الأحمد، أن الجانب الفلسطيني يخوض معركة سياسية مع واشنطن، ولن يقبل بها شريكا في عملية السلام قبل أن تتراجع عن إعلانها حول القدس.

وأضاف الأحمد خلال لقاء مع وفد طلابي أمريكي من جامعة برين ستون الأمريكية، اليوم الأربعاء: “ترامب هدد اليوم بقطع أموال المساعدات عن السلطة الوطنية الفلسطينية، ونحن نقول له إن كل أموال الدنيا لن تجعلنا نرضخ”.

وأشار الأحمد إلى أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، خرج عن القرارات الدولية التي تعترف بحل الدولتين، عبر إعلانه القدس عاصمة لإسرائيل، وأن الإدارة الأمريكية وافقت على خطة خارطة الطريق عام 2003، وساهمت في صياغتها، وأقرها مجلس الأمن الدولي في قراره رقم 1515، لكن ترامب عبر إعلانه الأخير حول القدس أعلن تراجع الإدارة الأمريكية عن ذلك، وبالتالي التخلي عن حل الدولتين.

وأكد الأحمد أن القيادة الفلسطينية لن تساوم في قضية القدس، كما لن تتخلى عن رعاية أسر الشهداء والجرحى، ولن تقبل الوصاية من أحد على قرارها.

وأوضح الأحمد أن المجلس المركزي الذي سيلتئم في الـ14 من الشهر الجاري في رام الله، سيناقش إمكانية إعلان الأراضي المحتلة عام 1967، أراضي دولة فلسطين تحت الاحتلال، وذلك استنادا إلى قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 194 الصادر في الـ29 من نوفمبر 2012، وبالتالي تصبح فلسطين دولة تحت الاحتلال، والمطلوب من المجتمع الدولي التدخل لإنهاء هذا الاحتلال الإسرائيلي كما تدخل في قضايا دولية أخرى مشابهة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة