احدث الأخبار

خادم الحرمين الشريفين يستقبل أصحاب السمو الأمراء ومفتي عام المملكة وأصحاب الفضيلة العلماء والمعالي وجمعاً من المواطنين
أبرز المواد
إعلان فتح باب القبول والتسجيل بالمديرية العامة للسجون برتبة جندي أول (رجال) ورتبة جندي (رجال ونساء)
أبرز المواد
مطارات المملكة تحتفل باليوم الوطني للبحرين
أبرز المواد
أمانة المدينة تعلن الجدول الزمني لتسجيل المرشحين لعدد من طوائف المهن
أبرز المواد
“هموم المسرح” انطلاقة أعمال “فنون القصيم”
منطقة القصيم
القتل تعزيراً في مهرب هيروين مخدّر بمحافظة جدة
أبرز المواد
مشروع مركز الملك سلمان للإغاثة “مسام” ينتزع 24,075 لغمًا حوثيًا منها 1,123 لغماً خلال الأسبوع الأول من ديسمبر
أبرز المواد
خادم الحرمين يستقبل رئيس مجلس النواب العراقي وعدداً من أعضاء المجلس
أبرز المواد
مصدر خليجي: رد المملكة الحازم على مجلس الشيوخ الأمريكي تحذيرا لواشنطن
أبرز المواد
“العدل”: 2414 حكما يصدر يوميا عن محاكم الدرجة الأولى
أبرز المواد
بلدية وسط الدمام تطلق مبادرة “المطعم المثالي”
المنطقة الشرقية
لجنة المراكز النسائية بغرفة الأحساء تناقش خطة عملها للعام القادم
المنطقة الشرقية

الدهناء خضراء والطاقة البديلة.. تجعلان مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل صديقا للبيئة

الدهناء خضراء والطاقة البديلة.. تجعلان مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل صديقا للبيئة
http://almnatiq.net/?p=523319
المناطق - وليد الحمود

في إطار الاهتمام بمصادر الطاقة البديلة شَهِد مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في نسخته الثانية الاعتماد على الطاقة الشمسية البديلة، فيما دشَّنَ المهرجان بالتعاون مع كل من هيئة تطوير مدينة الرياض، ووزارة البيئة والمياه والزراعة، مبادرة “الدهناء خضراء” لزراعة ثلاثة آلاف شتلة، والفعاليتان جعلتا من المهرجان “صديقًا للبيئة”.

وأوضح مدير مشروع المهرجان محمد بن عبدالله الحسون أنَّ المواقف العامة وكاميرات المراقبة، اعتمدتْ على الطاقة الشمسية وتعمل بنظام cctv ، مشيرًا إلى أنَّ اعتماد المواقف العامة وكاميرات المراقبة اعتمادًاجزئيًّا على الطاقة الشمسية يعد مرحلة أولى، وهناك توجه للاعتماد الكلي عليها خلال الأعوام المقبلة إن شاء الله.

فيما أوضح المتحدث الرسمي لمهرجان الملك عبد العزيز للإبل سلطان البقمي أنَّ إدارة المهرجان تهدف من خلال تدشينها مبادرة “الدهناء الخضراء” إلى إعادة الحياة النباتية الطبيعية للبيئة الصحراوية، من خلال زراعة ثلاثة آلاف شتلة من الأشجار والنباتات.

وتهدف هذه المبادرة إلى زراعة عدة أنواع من الأشجار والنباتات تشمل: السلم، والغضا، و الأرطى، والسدر البري، الرمث، والطلح، و سمر الحطب، لتحسين نوعية الحياة البيئية للأجيال المقبلة .

وأضاف : “إنَّ المبادرة تهتم بالمحافظة على البيئة، ومكافحة التصحّر، من خلال الاهتمام بالغطاء النباتي الذي يعد من أهم المكونات البيئية، ويحافظ على درجة الحرارة المناسبة للحياة ،كما يسهم في تقليص الفوارق الحرارية بين النهار والليل.”

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة