احدث الأخبار

اندلاع حريق بوادي “ضباعة” والمزارع المجاورة له بمدينة أبها
أبرز المواد
غرفة فض المنازعات تصدر جملة قرارات وغرامات تخص نادي الباطن و الشباب وهجر والعروبة
أبرز المواد
أحذر البدانة قد تؤدي إلى الوفاة
أبرز المواد
صحة جازان : تصدر بيانا عن حالة مولودة حرجة تعرضت لمضاعفات خلال ولادتها أدى لوفاتها
أبرز المواد
السجن 5 سنوات وغرامة 400 ألف ريال عقوبة التزوير في أوراق تجارِية
أبرز المواد
إنطلاق فعاليات هيئة الترفيه بمنطقة تبوك
منطقة تبوك
الشيخ عبد الله بن علي آل ثاني يغادر العاصمة الإماراتية أبوظبي متوجها إلى الكويت
أبرز المواد
مؤتمر البحر الأحمر لطب العيون يؤكد أهمية استحداث عيادات للعيون بالوحدات الصحية المدرسية
صحة
المنيف يوضح أسباب تكرار أسماء بعض الموظفين المقبولين في وظائف سبق الإعلان عنها
أبرز المواد
عرض 23 اختراع سعودي حصلت على جوائز عالمية
أبرز المواد
رفع السعة السريرية للمستشفى التخصصي للامراض النفسية بأبها
صحة
الدفاعات الجوية تعترض صاروخا باليستيا أطلقه الحوثيون على جازان
أبرز المواد

الدهناء خضراء والطاقة البديلة.. تجعلان مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل صديقا للبيئة

الدهناء خضراء والطاقة البديلة.. تجعلان مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل صديقا للبيئة
http://almnatiq.net/?p=523319
المناطق - وليد الحمود

في إطار الاهتمام بمصادر الطاقة البديلة شَهِد مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في نسخته الثانية الاعتماد على الطاقة الشمسية البديلة، فيما دشَّنَ المهرجان بالتعاون مع كل من هيئة تطوير مدينة الرياض، ووزارة البيئة والمياه والزراعة، مبادرة “الدهناء خضراء” لزراعة ثلاثة آلاف شتلة، والفعاليتان جعلتا من المهرجان “صديقًا للبيئة”.

وأوضح مدير مشروع المهرجان محمد بن عبدالله الحسون أنَّ المواقف العامة وكاميرات المراقبة، اعتمدتْ على الطاقة الشمسية وتعمل بنظام cctv ، مشيرًا إلى أنَّ اعتماد المواقف العامة وكاميرات المراقبة اعتمادًاجزئيًّا على الطاقة الشمسية يعد مرحلة أولى، وهناك توجه للاعتماد الكلي عليها خلال الأعوام المقبلة إن شاء الله.

فيما أوضح المتحدث الرسمي لمهرجان الملك عبد العزيز للإبل سلطان البقمي أنَّ إدارة المهرجان تهدف من خلال تدشينها مبادرة “الدهناء الخضراء” إلى إعادة الحياة النباتية الطبيعية للبيئة الصحراوية، من خلال زراعة ثلاثة آلاف شتلة من الأشجار والنباتات.

وتهدف هذه المبادرة إلى زراعة عدة أنواع من الأشجار والنباتات تشمل: السلم، والغضا، و الأرطى، والسدر البري، الرمث، والطلح، و سمر الحطب، لتحسين نوعية الحياة البيئية للأجيال المقبلة .

وأضاف : “إنَّ المبادرة تهتم بالمحافظة على البيئة، ومكافحة التصحّر، من خلال الاهتمام بالغطاء النباتي الذي يعد من أهم المكونات البيئية، ويحافظ على درجة الحرارة المناسبة للحياة ،كما يسهم في تقليص الفوارق الحرارية بين النهار والليل.”

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*