احدث الأخبار

خادم الحرمين الشريفين يستقبل أصحاب السمو الأمراء ومفتي عام المملكة وأصحاب الفضيلة العلماء والمعالي وجمعاً من المواطنين
أبرز المواد
إعلان فتح باب القبول والتسجيل بالمديرية العامة للسجون برتبة جندي أول (رجال) ورتبة جندي (رجال ونساء)
أبرز المواد
مطارات المملكة تحتفل باليوم الوطني للبحرين
أبرز المواد
أمانة المدينة تعلن الجدول الزمني لتسجيل المرشحين لعدد من طوائف المهن
أبرز المواد
“هموم المسرح” انطلاقة أعمال “فنون القصيم”
منطقة القصيم
القتل تعزيراً في مهرب هيروين مخدّر بمحافظة جدة
أبرز المواد
مشروع مركز الملك سلمان للإغاثة “مسام” ينتزع 24,075 لغمًا حوثيًا منها 1,123 لغماً خلال الأسبوع الأول من ديسمبر
أبرز المواد
خادم الحرمين يستقبل رئيس مجلس النواب العراقي وعدداً من أعضاء المجلس
أبرز المواد
مصدر خليجي: رد المملكة الحازم على مجلس الشيوخ الأمريكي تحذيرا لواشنطن
أبرز المواد
“العدل”: 2414 حكما يصدر يوميا عن محاكم الدرجة الأولى
أبرز المواد
بلدية وسط الدمام تطلق مبادرة “المطعم المثالي”
المنطقة الشرقية
لجنة المراكز النسائية بغرفة الأحساء تناقش خطة عملها للعام القادم
المنطقة الشرقية

دهاليز (مهرجان ويا التمر أحلى 2018 ) تكشف عن تنافس بين الصناع في ” الإتيكيت والتصاميم “

دهاليز (مهرجان ويا التمر أحلى 2018 ) تكشف عن تنافس بين الصناع في ” الإتيكيت والتصاميم “
http://almnatiq.net/?p=523873
المناطق - مريم البراهيم

في كواليس ودهاليز مهرجان تمور الأحساء المصنعة ( ويا التمر أحلى ) الذي تنظمه أمانة الأحساء بالتعاون مع غرفة الأحساء والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالأحساء في مركز المعارض الكثير من الخفايا والأسرار التي ربما تغيب عن الكثير من زوار المهرجان ، فهناك عمل وتنافس محموم وعيون شاخصة ترصد وتبحث عما يغري ويجذب الزبائن لها . فعالم الإتيكيت والتصاميم هي ساحة أخرى كبيرة يتواجد فيها ملاك مصانع التمور بحثاً عن الجديد الذي يتميز عن المصنع الآخر .

منتجاتنا بروح العصر !

امين الاحساء المشرف العام على المهرجان المهندس عادل بن محمد الملحم واحدة من اهم اهداف المهرجان هو خلق حالة من التنافس في طرق العرض والتسويق بالطريقة التي يتقبلها الشباب والمجتمع العصري ، ونبتعد بمنتجنا الزراعي عن التقليدية ومواكبة العصر في عرض منتجاتها ، وأصل مهرجان تمور الأحساء المصنعة قائمة على أساس هذه الفكرة وهي كيف نخرج تمور الأحساء بطريقة مختلفة تجذب المستهلك من جميع الفئات العمرية والثقافية داخل المملكة والعالم . فالتنافس في العرض والتصاميم والمذاقات وإخراج المنتج بطريقة جاذبة هي لب المهرجان ، فالمهرجان بات يضم أكثر من 70 صنف من التمور المصنعة ،لعل آخرها بودرة التمر ،والشوكلاتة بالتمر، والأيسكريم بالتمر على الصاج ، وأعرب م.عادل عن أمنيته في أن يقوم من ابتكر صناعات بتسجيلها كبراءة اختراع لحفظ حقوقهم ليصبح كمنتج يصدر للعالم كله ،وهذا أحد الأهداف الرئيسية للمهرجان .

هكذا يجذب الزبون

يشرح أنس الخطيب ” مالك مصنع ” كيف تجذب المصانع الزبون ،حيث قال أنه يتمثل في ثلاثة أمور أولها كيف تقدم المنتج ؟ ويبين أن التاجر يخسر على التصميم الذي له دور كبير في الأشخاص البصريين ، مستدركاً أن معظم الناس هو من النوع البصري ،فهو أولاً يبصر ثم يتذوق ، فإذا رأى محل بيع التمر تصاميمه مميزة سينجذب لها ،لكونه يربط بين جودة التصميم بجودة المنتج ،كاشفاً عن ارتفاع مبيعاته بنسبة عالية بعد تغييره ديكورات محله واشكال علب التمر ،لافتاً إلى تكرار توجيه السؤال له عن من صمم المحل . الأمر الثالث الجودة . كما أن نوع ولون الإضاءة ذو تأثير مهم، حيث أن اللون الأصفر أكثر جاذبية .

ونبه أنس إلى جانب فني دقيق حيث بين أن العين عندما ترى منتجات كثيرة جميعها متكدسة في مكان واحد فإن العين ستراها جميعها كصورة واحدة، ولذا فهو حريص على توزيع المنتجات في مواقع متباعدة ،وكلاً منها على طاولة مستقلة ومتغيرة العرض ،وهنا تبدأ العين بالتصنيف . مشيراً إلى أنه خسر الكثير من المال لتصميم علب التمر عبر الاستعانة بمصممين كبار على مستوى المملكة ،واستدرك أن تمور الأحساء بما حباها الله من مذاق مميز تستحق أن يخسر عليها الكثير لتسويقها .

بحث عن الجديد

الخطيب أشار إلى أن مهرجان تمور الأحساء المصنعة ( ويا التمر أحلى ) هو من خلق روح التنافس لتقديم أفضل المنتجات ومن هنا تطورت صناعة التمور ، فلم يعد مصنعو التمر اليوم كما كانوا قبل انطلاقة المهرجان قبل خمس سنوات ،حيث نجح في الارتقاء بالنوعية والجودة وطرق التصنيع بنسبة 100 % ، موجهاً شكره لأمين الأحساء المشرف العام على المهرجان المهندس عادل بن محمد الملحم والقائمين على المهرجان لما يقومون به من اهتمام كبير باستمرارية هذا المهرجان وتطويره عاماً بعد آخر ، لذا فتجد المصنعين ومن أن ينتهي المهرجان إلا وتجدهم ينتظرون إقامة في العام الذي يليه ، ممتدحاً تواجد أصحاب المصانع بأنفسهم على أركانهم معتبراً أن هذا مصدر قوة ،واصفاً المهرجان بأشبه بالعيد أو الفرحة السنوية التي يترقب مجيئها .

مهدي الهبدان أشار إلى أن طريقة العرض، وشكل علب التمر وتغيير ألوانها وشكلها وزخرفتها بطريقة تكون جاذبة ،مضيفاً أن الزبون بطبيعته يميل مع التغيير ومواصفات وشكل علبة التمر .وأبدى سعادته بالمشاركة في المهرجان معتبراً أن المهرجان خلق حالة من التنافس في التصميم وزيادة أنواع المنتجات ،وتجد الجميع بنهاية المهرجان يبدأون للعمل للنسخة القادمة منه لأهميته وقيمته الاقتصادية وهذا بالطبع نتائجه تعود على تمر الأحساء .

المهرجان أوقد التنافس

بدوره بين علي الياسين ” مالك مصنع ” لفت إلى أن العين تمل من الديكورات أو العلب السابقة فهي تريد أن تألف شكل جديد ،فطوال العام يبحث أصحاب المصانع عن الجديد ،مؤكداً أن مهرجان التمور المصنعة هو العامل المحفز الأول لتطوير المنتجات بنسبة 100 % ، شارحاً بقوله : من يقيم السلعة التي ينتجها المصنع أليس هو الزبون ؟ والمهرجان هو أفضل مكان وأكثر مكان يتواجد فيه الزبائن بأعداد كبيرة الذين هم من يقيم بشكل دقيق للمنتج ،كما أن رؤية المصانع الأخرى يولد حالة من المحاكاة والتقليد ولتطوير ،ومن هنا وجد التنافس الشريف الذي انعكس بشكل كبير على تطور صناعة التمور في الأحساء .

ورأى عبدالله السماعيل ” مالك مصنع ” أن لفن الإتكيت والعرض تأثير بنسبة 60 % على بيع التمور ،تتبقى موضوع جودة التمر التي هي بالطبع أساس مهم وكذلك المصداقية .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة