احدث الأخبار

“قطر تغرق” يتصدر تويتر .. والمونديال على طريق “الكابوس”
أبرز المواد
اختتام اعمال مبادرة “حديقتي مسؤوليتي” بمحافظة خميس مشيط
منطقة عسير
الأمير أحمد بن فهد يستقبل مدير عام فرع وزارة الخدمة المدنية بالمنطقة
المنطقة الشرقية
“لينوفو” تطلق حاسبا لوحيا قابلا للطي
أبرز المواد
“بلدي الرياض” يطلع ميدانيا على ملاحظات المواطنين بمخطط عريض
منطقة الرياض
أمانة عسير تعقد ورشة عمل عن مشروع ” تقييم النضج في القطاع البلدي “
منطقة عسير
المجلس الاستشاري بصحة عسير يعقد اجتماعاً بحضور أعضائه من المواطنين والمواطنات
منطقة عسير
10 أندية تحصل على الرخصة الآسيوية
أبرز المواد
جامعة الملك خالد تنظم دورة عن المسؤولية الإعلامية والقانونية في وسائل التواصل
منطقة عسير
أمير عسير يلتقي السفير اليمني لدى المملكة
منطقة عسير
أمير مكة بالنيابة يلتقي وكيل محافظ جدة وعدد من مسؤولي لجنة التعديات
منطقة مكة المكرمة
أمير منطقة الرياض يتسلم تقريراً عن برنامج الأمن الفكري
منطقة الرياض

أكثر من 200 قتيل جراء الغارات على الغوطة الشرقية

http://almnatiq.net/?p=535528
المناطق - وكالات
لقي أكثر من مئتي مدني مصرعهم، خلال أربعة أيام من الغارات العنيفة التي استهدفت الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق، وفق حصيلة للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

ووثق المرصد السوري، في وقت سابق من الخميس، مقتل تسعة مدنيين، إلا أن الحصيلة واصلت الارتفاع طوال اليوم نتيجة استمرار الغارات وانتشال مزيد من القتلى من تحت الأنقاض ووفاة البعض متأثراً بجروحه.

وتكبدت مدينة عربين وبلدة جسرين الخميس الحصيلة الأكبر. وقتل 21 مدنياً بينهم تسعة أطفال بعد استهداف الغارات سوق مدينة عربين، فيما قتل 17 مدنياً، بينهم ثلاثة أطفال في بلدة جسرين.

وصرح الطبيب حمزة في مستشفى عربين لفرانس برس “إنها من أسوأ أربعة أيام تمر على الغوطة الشرقية”، مضيفاً “منذ العام 2011 لم تشهد الغوطة الشرقية قصفا بالحجم الذي عرفته في الساعات التسع والستين الأخيرة”.

وأضاف “كل المشاهد مؤلمة، رأينا الكثير من الأطفال لا يبكون ولكن في حالة ذهول رغم جروحهم”، مشيراً إلى أن القتلى والجرحى “منهم أصدقاء وزملاء وجيران”.

وتابع “أصعب ما يمكن أن يقوم به المرء هو أن يسعف أحبابه وزملاءه وجيرانه وأهله”.

وتشكل الغوطة الشرقية إحدى مناطق خفض التوتر الأربع في سوريا، بموجب الاتفاق الذي تم التوصل اليه في أستانا في مايو برعاية روسيا وايران، أبرز حلفاء دمشق، وتركيا الداعمة للمعارضة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة