احدث الأخبار

الداخلية تعلن فتح باب القبول لبرنامج الابتعاث الأمني الداخلي والخارجي
أبرز المواد
طلاب تعليم جازان في مجلس الشورى
منطقة جازان
عشرات القتلى جراء تصادم صهريج “حمض حارق” بحافلة جنوب شرقي الكونغو
أبرز المواد
أرامكو السعودية تتوسع في آسيا باستحواذها على حصة من مجمع جيجيانغ الصيني للتكرير والبتروكيميائيات
أبرز المواد
تعليم شرورة يدشن انطلاق دوري المدارس
منطقة نجران
وزير التعليم: اختيار اللغة الصينية من منطلق قوة الصين الاقتصادية وشراكتها الاستراتيجية للمملكة
أبرز المواد
عمل وتنمية الرياض يضبط “204” مخالفة وينذر “96” منشأة
منطقة الرياض
خبير في أنظمة العمل: فصل الموظف بناء على المادة ٧٧ غير قانوني 
محليات
ولي العهد⁩ يطمئن على صحة رئيس تحرير صحيفة الرياض بعد تعرضه لوعكة الصحية في الصين
أبرز المواد
المقدسيون يفتحون باب مصلى الرحمة بعد إغلاقه منذ 2003
أبرز المواد
رحلات التوظيف وريادة الأعمال في ملتقى القصيم تستقطب ألف شاب خلال أربعة أيام
منطقة القصيم
باحث بولندي يعرض كتاب عن “نجد” لكاتب أوروبي قبل 200 عام
المنطقة الشرقية

مدرسة بالجبيل الصناعية تحقق أمنيات طلابها الأيتام

مدرسة بالجبيل الصناعية تحقق أمنيات طلابها الأيتام
http://almnatiq.net/?p=537351
 المناطق- الجبيل الصناعية

حققت مدرسة الفناتير الابتدائية بالجبيل الصناعية وبالتعاون مع الشركة العربية للبتروكيماويات “بتروكيميا ” أمنيات (17) يتيماً من خلال برنامج ” تحقيق الأمنيات ” للطلاب الأيتام الذي نظمته المدرسة بهدف إضفاء أجواء من السعادة وإدخال البهجة على قلوب الأيتام ، ومن منطلق تحقيق مبدأ المسؤولية المجتمعية ، وتعزيز التكافل المجتمعي ، وخلق شراكات مع مختلف مؤسسات المجتمع المحلي بالجبيل.
حيث قامت شركة (بتروكيميا) بتحقيق أمنيات الطلاب الأيتام من خلال تقديم ١٧ هدية قيمة.
جاء ذلك خلال الحفل الترفيهي الذي أٌقيم  يوم الأحد 25/5/1439 هـ  في المخيم البحري لشركة بتروكيميا بحضور مدير إدارة الخدمات التعلمية بالهيئة الملكية بالجبيل الدكتور محمد بن سعيد الهاجري، ومدير عام الصيانة بشركة بتروكيميا المهندس عبدالله بن معطش العنزي ، ورئيس مجلس إدارة جمعية أيتام الجبيل الأستاذ فهد بن عبدالرحمن المسحل
وقامت فكرة البرنامج  على تحقيق أمنيات هؤلاء الطلاب بعد سؤالهم عنها بشكل منفرد ،  حيث تمنى بعضهم أجهزة لاب توب أو اجهزة لوح كفي ومنهم من تمنى أجهزة جوال وآخرين أجهزة ألعاب إلكترونية.
وكان لتوفير هذه الأمنيات البسيطة بعد إنساني واجتماعي ونفسي وتربوي لكل أيتام المدرسة مما منحهم إحساساً بأن الجميع يقف إلى جوارهم ويدعمهم في مسيرة حياتهم ، بالإضافة إلى أن تحقيق مثل هذه الأمنيات يأتي في إطار تعزيز العادات الإيجابية على صعيد التكافل المجتمعي ، وإعداد الأيتام ليتفاعلوا مع المجتمع الذي يحيطهم بالرعاية والاهتمام ، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على نشأتهم، وينمي فيهم روح البذل والعطاء لأنفسهم ولمجتمعهم .

تجدر الإشارة  إلى أن برنامج تحقيق الأمنيات يأتي انطلاقاً من حرص إدارة الخدمات التعليمية بالهيئة الملكية بالجبيل على دعم ورعاية المبادرات الرائدة في مجال المسؤولية الاجتماعية ، وتعبيراً عن الارتباط الوثيق بين الإدارة والمجتمع لغرس روح التكاتف والتكافل وتعزيز مشاعر التضامن مع الأيتام.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة