احدث الأخبار

أمير القصيم يترأس الاجتماع الأول للجنة التنمية السياحية بمدينة بريدة
أبرز المواد
الأمير سعود بن نايف يوجه محافظي المحافظات بأخذ التدابير اللازمة لمواجهة الأمطار
أبرز المواد
رئيس ديوان المظالم يزور مصابي الحد الجنوبي بمدينة الأمير سلطان الطبية العسكرية بالرياض
أبرز المواد
مفتي ميليشيات الحوثي الانقلابية :”لا ينبغي لأحد أن يقوم بتزويج ابنته أو شقيقته” لمن هم في مناطق سيطرة “الشرعية”وأن ذلك “يعد خيانة”
أبرز المواد
وزير الشؤون الإسلامية يرأس اجتماعاً لدراسة توزيع القوى العاملة في الوزارة
أبرز المواد
“البيئة”: 90% من الخضار والفواكه المستوردة خالية من متبقيات المبيدات
أبرز المواد
امير منطقة الباحة يستقبل رئيس وأعضاء لجنة الأسرة ويؤكد : الاسرة أساس المجتمع وسأدعم كل مايهدف لحماية الاسرة من التفكك
أبرز المواد
هاكثون ناسا تختتم تحدياتها بالجبيل الصناعية بمشاركة أكثر من 40 مبتكراً
المنطقة الشرقية
رئيس جمهورية إندونيسيا يستقبل وزير الخارجية
أبرز المواد
الأرصاد تنبه من هطول أمطار رعدية على الباحة
أبرز المواد
مجلس الشورى: الأوامر الملكية عكست اهتمام القيادة بتحقيق العدل بكل شفافية
أبرز المواد
القتل حدا وتعزيرا لـ 3 مواطنين استدرجوا 5 هنود بمزرعة لسلبهم وقتلهم
أبرز المواد

بعد أيام من دفنه : شاهد .. “مقاتل حوثي” يظهر بجوار قبره وهو يتناول “القات” !

بعد أيام من دفنه : شاهد .. “مقاتل حوثي” يظهر بجوار قبره وهو يتناول “القات” !
http://almnatiq.net/?p=537491
المناطق_وكالات

تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في اليمن أمس الإثنين صورة لمقاتل حوثي يدعى محمد حسين صالح، حيث ظهر بجوار قبره بعد أيام من تشييع جثمانه ودفنه من قبل الميليشيات في ذمار بوسط اليمن.

وظهر في الصورة المتداولة المقاتل الحوثي وهو يتناول نبتة “القات” ويلتقط صورة بجوار قبره الموضوع عليه صورته وهو قتيل بعد إعلان الميليشيات مقتله وتشييع جثمان يفترض أنه له، إلى إحدى المقابر في ذمار.

وبحسب المعلومات الواردة أن المقاتل الحوثي فر من جبهة تعز، بعد تلقي ميليشياتهم خسائر متوالية، ضمن عشرات آخرين فروا، ولفتت مصادر محلية إلى أن من استطاعوا الإفلات من جبهات القتال في صفوف الحوثيين ولم تتمكن قيادات الميليشيات من القبض عليهم ومنع هروبهم، فإنها تفترض أنهم قتلوا وتعلن تشييع جثامينهم ودفنهم في مسقط رؤوسهم، وتحديدا قياداتها الميدانية البارزة، بحسب “العربية نت”.

ومن جانبها، أوضحت مصادر مطلعة أن الميليشيات ترفض دائما السماح لأهالي المقاتلين في صفوفها من رؤية جثامينهم قبل الدفن، دون معرفة الأسباب، ويشترطون عليهم التشييع والدفن دون رؤية ما يوجد داخل التابوت، والاكتفاء بإبلاغهم أنه ابنهم فقط.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة