احدث الأخبار

أمير القصيم يترأس الاجتماع الأول للجنة التنمية السياحية بمدينة بريدة
أبرز المواد
الأمير سعود بن نايف يوجه محافظي المحافظات بأخذ التدابير اللازمة لمواجهة الأمطار
أبرز المواد
رئيس ديوان المظالم يزور مصابي الحد الجنوبي بمدينة الأمير سلطان الطبية العسكرية بالرياض
أبرز المواد
مفتي ميليشيات الحوثي الانقلابية :”لا ينبغي لأحد أن يقوم بتزويج ابنته أو شقيقته” لمن هم في مناطق سيطرة “الشرعية”وأن ذلك “يعد خيانة”
أبرز المواد
وزير الشؤون الإسلامية يرأس اجتماعاً لدراسة توزيع القوى العاملة في الوزارة
أبرز المواد
“البيئة”: 90% من الخضار والفواكه المستوردة خالية من متبقيات المبيدات
أبرز المواد
امير منطقة الباحة يستقبل رئيس وأعضاء لجنة الأسرة ويؤكد : الاسرة أساس المجتمع وسأدعم كل مايهدف لحماية الاسرة من التفكك
أبرز المواد
هاكثون ناسا تختتم تحدياتها بالجبيل الصناعية بمشاركة أكثر من 40 مبتكراً
المنطقة الشرقية
رئيس جمهورية إندونيسيا يستقبل وزير الخارجية
أبرز المواد
الأرصاد تنبه من هطول أمطار رعدية على الباحة
أبرز المواد
مجلس الشورى: الأوامر الملكية عكست اهتمام القيادة بتحقيق العدل بكل شفافية
أبرز المواد
القتل حدا وتعزيرا لـ 3 مواطنين استدرجوا 5 هنود بمزرعة لسلبهم وقتلهم
أبرز المواد

أسود غاصبة تلتهم صيادا.. وتبقي على رأسه

أسود غاصبة تلتهم صيادا.. وتبقي على رأسه
http://almnatiq.net/?p=537876
المناطق - وكالات
أقدمت مجموعة من الأسود في محمية بجنوب أفريقيا على التهام صياد كان يسعى خلف قتلها على ما يبدو.

ووقعت الحادثة في محمية كروجر التي تعد أكبر المتنزهات الوطنية في جنوب أفريقيا، وتغطي مساحة قدرها 18.989 كم مربع

 وبحسب ما ذكر موقع “سكاي نيوز” لم يبق من جثة الصياد إلا رأسه وبعض الأشلاء.

 وقال المتحد ث باسم  الشرطة في منطقة ليمبوبو : “يبدو أن الرجل كان يصطاد بشكل غير قانوني في المحمية عندما هاجمته الأسود الغاضبة وافترسته”.

 وأضاف في تصريحات صحفية “أكلت الأسود كل جسده تقريبا”، ولم يتسن إلى الآن تحديد هوية الصياد الضحية.

 وتؤكد العديد من المنظمات المعنية بحقوق الحيوان والحياة البرية، أن عظام الأسود وغيرها من أعضائها تلقى طلبا متزايدا في منطقة جنوب شرقي آسيا، حيث يجري استخدامها في العلاجات التقليدية.

 ويقدر الصندوق العالمي للحفاظ على الطبيعة أن هناك نحو  20 ألف أسد أفريقي يعيشون في المحميات، وهي معرضة لخطر الانقراض بشكل كبير.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة