أمير تبوك: المنطقة تنعم بجو ممتع وجميل ودرجات حرارة متوازنة | صحيفة المناطق الإلكترونية
الثلاثاء, 4 صفر 1439 هجريا, الموافق 24 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

أمير تبوك: المنطقة تنعم بجو ممتع وجميل ودرجات حرارة متوازنة

أمير تبوك: المنطقة تنعم بجو ممتع وجميل ودرجات حرارة متوازنة
المناطق - تبوك

أكد الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك بأن منطقة تبوك تنعم بهذه الإيام بجو ممتع وجميل ودرجات الحرارة هي درجات متوازنة وليس هناك أمر غير عادي والأمور تسير بشكلا طبيعي ولله الحمد.

وأضاف أمير تبوك: إنه واجب على كل الأجهزة المعنية والإجهزة الخدمية أن تكون جاهزة لإي طاري من رياح أو أمطار أو ثلوج وهذا الأمر معمول به والترتيبات جاهزة ولله الحمد .

وأَوضح سموه : الدولة أعزها الله وبتوجيهات من سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز – أمده الله بالصحة والعافية – حريصه كل الحرص أن يكون المواطن في أي مكان سواء في مدينة أو محافظة أو مركز أو مزرعته أو في مكان تواجده للرعي في البادية أن يجد كل الرعاية وأن تكون مؤمنه له وهذا ولله الحمد ماهو متوفر ومؤكد عليه

وأكد سموه : بأن منطقة تبوك هي دائما حريصة على هذا الأمر وهذا من أولى أولوياتها.

وبين أمير تبوك : بأن الأهتمام من قبل سمو سيدي ولي العهد وولي ولي العهد هو على ذات الأمر والتأكيد عليه والدولة أعزها الله متوفر لديها الكثير , ونحن في المملكة العربية السعودية نقدم مساعدات للدول المتضررة في جميع أنحاء العالم وبالتالي بلادنا متوفر فيها الكثير والكثير .

وأكد سموه : بأن وحتى هذه اللحظة لم يأتي للإمارة أي طلب أو شكوى من هذا النوع وكل شي موفر وسيوفر كذلك , والجهة أو الأسرة أو فرد التي لايتوفر لهم هذه الأحتياجات أرجو من يسمع ويقرأ كلامي هذا أن يبادر بالأتصال بأقرب مركز أو محافظة ويبلغهم بهذا الأمر , وأكد أنه كان بإجتماع مع مندوبي وزارة المالية ووزارة الشئون الإجتماعية والشئون الصحية والنقل وجميع الجهات الخدمية وكل ماهو مطلوب وموفر وإذا أحتاج الأمر سيوفر .

وبين الأمير فهد بن سلطان أنه حتى الأسكان جاهز لمن تضرر بسبب أي موجة برد أو ثلوج فسنقوم بتوفير الإسكان له وهو ولله الحمد متوفر .
وأبان : نحن في نعمة كبرى ولله الحمد ونشكر ه على ذلك وأن يمن على خادم الحرمين الشريفين بموفور الصحة والعافية وأن يطيل بعمره وأن يديم على هذا الشعب الكريم العزة والأمن والآمان.

وتمنى أمير المنطقة لأهالي منطقة تبوك الإستمتاع بهذه الإجواء وأن يأخذو الحيطة والحذر في اللبس ووسائل التدفئة والحرص على أبنائهم وأسرهم وكذلك الأمر في تنقلاتهم , مؤكدا بأنه يمكنهم التأكد من حالة الإجواء من خلال المواقع الرسمية قبل خروجهم للتنزه , متمنياً لهم قضاء أمتع وأجمل الأوقات مع قرب حلول الإجازة التي تأتي بعد الأمتحانات .

ودعا أمير تبوك الله سبحانه وتعالى أن يعيد أشقائنا وأحبابنا في الدول المحيطة والتي تمر بها هذه العاصفة وبالذات مخيمات اللاجئين السوريين والذي نتعاطف معهم بشكل كبير ودولتنا ولله الحمد من أوائل الدول في العالم التي تقدم العون والمساعدة وأن يزيل الله عنهم هذه الكربة .

وبين أن هذه العاصفة والتي تُسمى بتسميات خاصة بدولهم , ونحن لايوجد لدينا عواصف نسميها بأسماء , بل نحن نؤمن بقضاء الله وقدره وهذه ظواهر طبيعية تتعامل معها الأمم بما هو متاح لها.
جاء ذلك خلال ترأس سموه – اليوم – أجتماع ضم الإدارات الخدمية والأمنية والتي لها علاقة مباشرة للتعامل بمثل هذه الإجواء والمتغيرات والمتقلبات المناخية التي تمر بها المنطقة هذه الإيام .

وقد ناقش سموه الإستعدادات المبذولة من قبل الجهات لضمان تحقيق أعلى مستويات السلامة للمواطنين كما وجه سموه كذلك بمضاعفة الجهود

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة