أمير جازان: إنشاء محطة جديدة لتحلية للمياه بجازان تؤكد رعاية ودعم القيادة للمواطن بمختلف المناطق

أمير جازان: إنشاء محطة جديدة لتحلية للمياه بجازان تؤكد رعاية ودعم القيادة للمواطن بمختلف المناطق
http://almnatiq.net/?p=548392
جازان - امل بهكلي ؛

رفع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان، أسمى آيات الشكر والعرفان باسمه ونيابة عن أهالي منطقة جازان، لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ بمناسبة صدور الموافقة السامية على تخصيص أرض لإنشاء محطة لتحلية المياه بمنطقة جازان.
وأعلن سموه في تصريح إعلامي :” عن صدور الموافقة على تخصيص أرض لوزارة البيئة والمياه والزراعة بمساحة 6 مليون متر مربع لإقامة محطة لتحلية المياه المالحة بمنطقة جازان، لتعمل إلى جنب محطة تحلية المياه المالحة الحالية بمركز الشقيق التابع لمحافظة الدرب وكذلك محطة التحلية التي تقوم شركة أرامكو بتنفيذها حالياً بمدينة جازان للصناعات الأساسية والتحويلية، يأتي ليؤكد حرص القيادة على توفير كل ما يحتاجه المواطن ويوفر له سبل العيش الكريم.
وأكد سمو أمير منطقة جازان عمل كافة الجهات الحكومية بالمنطقة بمتابعة متواصلة من إمارة المنطقة وفق الاستراتيجيات والخطط والبرامج التي حددتها رؤية المملكة العربية السعودية 2030 ، بكل جد وإخلاص خاصة مع قرب الانتهاء من الأعمال الإنشائية في مصفاة بترول جازان ومدينة جازان للصناعات الأساسية والتحويلية،
وأكد أمير منطقة جازان الأهمية التي يمثلها انشاء محطة التحلية التي ستسهم مع محطة الشقيق ومحطة أرامكو لتحلية لتوفير احتياجات محافظات ومراكز وقرى المنطقة من المياه المحلاة بما يسهم في تطوير وتنمية المنطقة.
وأشار سموه إلى أن وزارة البيئة والمياه والزراعة وقعت مؤخراً عقد مع الصندوق الدولي لدعم الموطنين الذين يملكون الحيازات الزراعية الصغيرة التي تقع على مقربة من مجاري الأودية بالمنطقة، والتي تعد من اخصب الأراضي الزراعية بالمملكة، منوهاً بتعاون المواطن مع مختلف الجهات لتنفيذ المشروعات التنموية والخدمية التي تعود على الجميع بالخير والفائدة وتخدم الصالح العام.
ونوه أمير منطقة جازان بما تجده المنطقة وغيرها من مناطق وطننا العزيز من دعم ورعاية من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ لكل ما من شأنه توفير الراحة والرفاهية للمواطن والمقيم بمختلف مناطق بلادنا الغالية.
وتطرق الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز في ختام تصريحه للجهود المبذولة حالياً والخطوات الحثيثة التي تهدف لتطوير وتنمية محافظات المنطقة الواقعة في القطاع الجبيلي، والاجتماع الذي سيعقد برئاسة سموه يوم غدٍ الأربعاء بحضور وكلاء الوزارات ذات العلاقة بتطوير وتنمية المحافظات الجبيلة بمنطقة جازان, والذي تم تخصيصه لبحث احتياجات محافظات القطاع الجبيلي والسبل الكفيلة بتوفير المشروعات التنموية والخدمية بتلك المحافظات كبقية محافظات ومراكز المنطقة الأخرى، سائلاً الله تعالى أن يمد الجميع بعونه وتوفيقه وأن يديم على وطننا العزيز أمنه واستقراره وقيادته الرشيدة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة