احدث الأخبار

إصابة إسرائيليين في إطلاق نار في الضفة الغربية
أبرز المواد
الصين تستدعي السفير الأمريكي على خلفية توقيف مسؤولة هواوي
أبرز المواد
برنامج رسوم الأراضي البيضاء يخصص 92 مليونا من إيراداته لمشروع إسكان الدوادمي
أبرز المواد
شاهد .. هكذا تفاعل الملك سلمان مع قصيدة فهد بن دحيم الذي أنشدها في الملك عبدالعزيز
أبرز المواد
“التحالف” يصدر 17 تصريحاً لسفن إنسانية متجهة للموانئ اليمنية
أبرز المواد
لماذا غابت الأمطار فجأة عن أجواء المملكة بعد نوفمبر المطير؟
أبرز المواد
القطاع العقاري في لبنان يوشك على الانهيار
أبرز المواد
‏د.العنزي : ” سعود الطبية ” حظيت بعناية سلمان الحزم على مدار نصف قرن
منطقة الرياض
مدير جامعة الأمير سطام :خادم الحرمين ينظر إلى الحاضر والمستقبل بعين البصير المدرِك
منطقة الرياض
وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري يغادر الرياض
أبرز المواد
إعلان الرياض.. البيان الختامي للقمة الخليجية في دورتها التاسعة والثلاثين
أبرز المواد
إدارة “تعليم الجوف” تحتفي باليوم العالمي للإعاقة 2018
منطقة الجوف

«هيئة السياحة» تنظم برنامجاً تدريبياً لمفتشي المخالفات في نظام الآثار والمتاحف والتراث العمراني

«هيئة السياحة» تنظم برنامجاً تدريبياً لمفتشي المخالفات في نظام الآثار والمتاحف والتراث العمراني
http://almnatiq.net/?p=551413
المناطق - الرياض

تنظم الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني خلال الفترة 16-21/6/1439، برنامجاً تدريبياً لمفتشي ضبط المخالفات وتطبيق الغرامات المنصوص عليها في نظام الآثار والمتاحف والتراث العمراني.

واوضح الدكتور نايف بن علي القنور، مدير عام التسجيل وحماية الآثار رئيس لجنة النظر في ضبط المخالفات وتطبيق العقوبات في الهيئة، أن هذا البرنامج يأتي تفعيلاً للمادة 90 من نظام الآثار والمتاحف والتراث العمراني ولوائحه التنفيذية، مشيراً الى أنه سيتم شرح تلك المواد وطريقة ضبط المخالفات واكمال الاجراءات النظامية للمتدربين بقيادة متخصص في القانون.

وأكد الدكتور القنور، أن الهيئة وبمتابعة واشراف مباشر من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، أنهت جميع الترتيبات اللازمة لعقد هذا البرنامج، مضيفاً أن الادارة العامة للتسجيل وحماية الآثار وبالتعاون مع الادارة العامة للشؤن القانونية ووحدة التطوير الاداري بالهيئة، قامت بأعداد دليل السياسات والاجراءات ومحاضر ضبط المخالفات، لتكون في متناول مفتشي الضبط لاستخدامها في عملهم، وبالتالي تطبيقها على أرض الواقع.

ونوه الدكتور القنور، أنه في السنوات القليلة الماضية لوحظ زيادة في وعي المواطنين والمقيمين تجاه التراث الحضاري الوطني، الأمر الذي قلل نسب التعدي على الآثار والمواقع الأثرية، وهذا ليس بغريب على أبناء هذا الوطن الذي يعي أهمية تراثه الوطني والمحافظة عليه.

يذكر أن التعديلات الأخيرة التي أجريت على نظام الآثار والمتاحف والتراث العمراني، ضاعفت العقوبات لمخالفي النظام، وذلك في حال العودة لارتكاب أي من المخالفات المنصوص عليها في النظام خلال ثلاث سنوات من تاريخ صدور حكم أو قرار نهائي واجب النفاذ في حقه.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة