البدء ببناء المدينة السكنية في مشروع الملك عبدالله “وعد الشمال” | صحيفة المناطق الإلكترونية
الاثنين, 23 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 11 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

البدء ببناء المدينة السكنية في مشروع الملك عبدالله “وعد الشمال”

البدء ببناء المدينة السكنية في مشروع الملك عبدالله “وعد الشمال”
المناطق - الرياض

أبرمت شركة التعدين العربية السعودية “معادن” ممثلة بشركة معادن للبنية التحتية عقدا مع شركة الراشد للتجارة والمقاولات المحدودة بقيمة 563 مليون ريال تتولى بموجبه شركة الراشد عمل التصاميم والأعمال الهندسية وتنفيذ البنية التحتية والمساكن كمرحلة أولى في إنشاء المدينة السكنية في مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال.

ويقع مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال على مساحة 440 كيلو متراً مربعاً خصص منها 150 كليو مترا مربعا لمشاريع معادن، وتعد محوراً أساسياً لمدينة وعد الشمال، والتي تستثمر فيها معادن وشريكاها شركة سابك وشركة موزاييك 28 مليار ريال لإقامة سبعة مصانع في وعد الشمال وثلاثة في مدينة رأس الخير الصناعية، بطاقة إنتاجية تقدر بـ16 ألف طن من المنتجات الفوسفاتية، فيما ستوفر المدينة عند اكتمالها أكثر من 22 ألف وظيفة مباشرة وغير مباشرة.

ويشتمل العقد الذي تم إبرامه الثلاثاء 6 يناير 2015م في مقر “معادن” الرئيس في الرياض على إعداد الدراسات الهندسية والتصاميم وأعمال الإشراف وبناء طرق رئيسية فرعية ومرافق عامة ومحطات مياه وشبكات اتصالات، بالإضافة الى المرحلة الأولى من المجمعات السكنية التي تحوي 70 فيلا بجانب 189 شقة و232 غرفة فردية ومحطات السلامة ومكافحة الحرائق (الدفاع المدني).

وتتسم المدينة السكنية المرتقبة بتصاميم عصرية تراعي أنماط الحياة المختلفة القادرة على تحقيق احتياجات آلاف الموظفين الذين ستستقطبهم المدينة، حيث تضع المدينة نصب عينيها الاحتياجات الحالية والمستقبلية بما يضمن استمرار النمو والازدهار ورفاهية السكان والتوافق مع خاصية المدن الصناعية التي تتمحور حول الإنتاج وإيجاد العناصر اللازمة للإبداع والابتكار.

ووفق العقد ستباشر شركة الراشد أعمال المشروع في الربع الأول من 2015م، ومن المتوقع الانتهاء من البنود المتفق عليها في الاتفاقية والتسليم بنهاية 2016م.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة معادن خالد المديفر أن توقيع العقد مرحلة مهمة من مراحل التنفيذ في مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال، لذلك حرصت معادن من خلاله ووفق استراتيجياتها في تنمية المجتمعات المحلية، أن يحمل قيمة مضافة لأهالي منطقة الحدود الشمالية تدريبا وتأهيلا وتوظيفا.

وأكد المديفر أن مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال يزخر بالعديد من المشاريع الانشائية التي سيكون لها الأثر الإيجابي في التنمية المحلية وتوفير فرص العمل بما يؤسس لمدينة واعدة تكتنز مشاريع صناعية كبرى ستحقق التنمية المنشودة والتي سيكون لها انعكاساتها الاجتماعية والاقتصادية على منطقة الحدود الشمالية واقتصاد المملكة ككل.

وتتبع “معادن” سياسة لضمان فائدة المجتمعات المحيطة بمواقع عملياتها وتعزيز الحركة التنموية وتشترط في عقودها مع المقاولين والموردين معايير خاصة في هذ الجانب ومنها إعطاء ابناء المجتمع المحيط بالمشروع أولوية خاصة في التوظيف، وكذلك منح السوق المحلية أولوية في التوريد وصولا لمستويات محددة.

وحول مراحل تقدم عمليات الإنشاء في مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال، أكد النائب الأعلى لرئيس شركة معادن للمشاريع ماجد المقلا أن معادن ستعمل على إكمال طرح المشاريع المتبقية من مراحل استكمال المدينة السكنية والتي تشمل المرافق التعليمية والمساجد ومركز المدينة (بادرة وسط المدينة) بما يشمله من مكاتب ومجمع تجاري وذلك ضمن خططها في استكمال المدينة السكنية بالتزامن مع إتمام بناء المنشآت الصناعية والتي تسير وفق الخطط المرسومة والجدول الزمني لها.

من جانبه، عبّر رئيس مجلس المديرين في شركة عبدالله السعد الراشد وإخوانه عبدالله الراشد ، عن سعادته بمساهمتهم في هذا المشروع الوطني ليضاف إلى سجلها الحافل في مجال تنفيذ المشاريع الحيوية والاستراتيجية في القطاعين العام والخاص.

وأوضح أن شركة الراشد تحرص على تأهيل الكوادر الوطنية لتولي مناصب قيادية في مجال المقاولات، مشيرا إلى أن الشركة تحرص على الالتزام بتحقيق اسهاماتها التنموية المحلية بالتنسيق مع شركة معادن خلال هذه المرحلة المهمة في تشييد وبناء المدينة.

وأكد الراشد أن الشركة لديها القدرة على الوفاء بمتطلبات “معادن” من حيث تأسيس المشروع وفق البنود المنصوص عليها، وكذلك التوافق مع رؤيتها في تنمية المجتمع وتوفير مئات الوظائف لأبناء المنطقة، مع منح فرص استثمارية للشركات الصغيرة والمتوسطة

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    خّذ وخل

    عقبال اهل جدة انشاالله