اختتام فعاليات لقاء وكلاء الجامعات السعودية في تبوك

اختتام فعاليات لقاء وكلاء الجامعات السعودية في تبوك
http://almnatiq.net/?p=56662
المناطق - تبوك

افتتح مدير جامعة تبوك الدكتور عبدالعزيز بن سعود العنزي صباح أمس بحضور سمو الأمير فيصل المشاري رئيس المركز الوطني للقياس والتقويم فعاليات اللقاء الدوري التاسع لوكلاء الجامعات السعودية للشؤون الأكاديمية والتعليمية تحت عنوان “قياس مخرجات البرامج الدراسية في الجامعات السعودية ” حيث هنأ معالي المدير الوطن بالقرارات الملكية السامية التي صدرت صباح أمس ، ثم رحب بسعادة وكلاء الجامعات السعودية للشؤون الأكاديمية والتعليمية في رحاب جامعة تبوك ، متمنياً لهم التوفيق والسداد في جدول أعمالهم المعد ، ثم ألقى وكيل وزارة التعليم للشئون التعليمية الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي كلمة تحدث فيها العمل وفق المنظمة المتعلمة بما يتضمنه ذلك من واقع مؤسسي ملموس وانعقاد هذه اللقاءات يعكس العمل المؤسسي بما يعود ايجابيا على مسيرة التعليم في المملكة بوجود الدعم اللاّ محدود للقيادة ممثلة بخادم الحرمين الشريفين حفظه الله كما عبر عن سعادته وشكره لجامعة تبوك المنظمة لهذا اللقاء ، وذكر سعادته ضرورة جاهزية خطة القبول للعام الجامعي القادم 1436/1437هـ وأتمتة الإجراءات المتعلقة بذلك واستخدام البريد الممتاز والاستعدادات والرفع للوزارة بالمقاعد المتاحة والأعداد الكافية من الموارد البشرية للتسجيل والحصول على الوثائق المتعلقة بذلك بما يضمن الانتقال السلس للعام الجامعي القادم.

وأكد على ضرورة التركيز على مسيرة العمل في كافة جوانب العمليات الإجرائية لتقديم مختلف الخدمات الأكاديمية والإدارية.

بعدها قدم سمو الأمير فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود رئيس المركز الوطني للقياس والتقويم عرضاً تناول فيه أهمية القيام وتطبيق القياس والتقويم بالجامعات السعودية وتطرق إلى المهام الرئيسة التي يقوم عليها القياس والتقويم ومنها مهارات التواصل، ومهارات استخدام الحاسب الاّلي، المهارات الشخصية، مهارات حل المشكلات، مهارات التطوير الاداري والمعرفي ومهارة قياس المستوى المعرفي والادائي للطلبة.

بعد ذلك بدأ عرض أوراق العمل المعتمدة في اللقاء ، حيث تحدث وكيل الجامعة السعودية الإلكترونية عن أهمية حصر التخصصات والبرامج الأكاديمية وذكر بعض الجامعات التي قامت بإستكمال متطلبات بيانات مختلف البرامج الأكاديمية ومفرداتها ، ثم قدم المركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العالي ورقة عمل بعنوان “الإطار العام لمشروع قياس مخرجات التعليم العالي وانعكاس المشروع على الجامعات” وقدمت جامعة الملك عبد العزيز ورقة عمل بعنوان “قياس مخرجات التعليم للتخصصات الهندسية تجربة جامعة الملك عبدالعزيز” وبعنوان “اّلية ضمان مخرجات الدراسة” أما الورقة الرابعة فكانت من جامعة الملك خالد بعنوان” قياس مخرجات البرامج الدراسية في الجامعات السعودية ” وقدمت جامعة الطائف ورقة عمل بعنوان” تجربة اختبار القياس لمخرجات التخصصات الهندسية بجامعة الطائف” وقدمت جامعة تبوك ورقة عمل بعنوان “دور وحدة القياس والتقويم بجامعة تبوك في توفير مؤشرات الأداءلضمان مخرجات نواتج التعليم المقصودة.

وفي نهاية اللقاء خرج المجتمعون بعدد من التوصيات التالية :متابعة تنفيذ ما ورد باللقاء الثامن لوكلاء الجامعة للشؤون الأكاديمية والتعليمية من تفعيل للتعليم التعاوني بشكل يسهم في تطوير مخرجات التعليم وتأهيلها لسوق العمل، الإسهام بتعزيز جودة المخرجات التعليمية من مختلف المهارات العلمية والعملية وتوفير حزمة من الأدوات والوسائل لقياس مخرجات مؤسسات التعليم العالي لضمان جودتها، العمل على تحديد المهارات المطلوبة المتوقعة من مختلف تخصصات البرامج الأكاديمية ونقل المعرفة بخصوص ذلك بين مختلف الجامعات بما يشمله من مهارات التواصل والمهارات الحسابية ومهارات استخدام الحاسب الآلي وحل المشكلات، العمل على تنفيذ دراسة ميدانية مشتركة بين مختلف الجامعات السعودية تهدف إلى تقدير مدى احتياجات مختلف مؤسسات سوق العمل في القطاعين العام والخاص ، وأهمية متابعة التوجيهات العامة والخاصة للوزارة فيما يتعلق بتطوير منظمة التعليم الجامعي.

وفي الختام شكر سعادة وكلاء الجامعات السعودية للشؤون التعليمية والأكادمية جامعة تبوك ممثلة بمعالي مدبر جامعة تبوك الدكتور عبد العزيز بن سعود العنزي على عقد اللقاء التاسع لوكلاء الجامعات السعودية للشؤون التعليمية والأكاديمية بجامعة تبوك.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة