احدث الأخبار

الرئيس السوداني : قتل المتظاهرين تم من مندسين يريدون الفوضى
أبرز المواد
أمير الرياض يستقبل رئيس مجلس إدارة جمعية إعلاميون
أبرز المواد
“الفيصل” يطلق المرحلة الأولى لمبادرات ملتقى مكة الثقافي لهذا العام
أبرز المواد
الأمير سعود بن نايف يدشن ” مبادرة يداً بيد ” لتعزيز دور مشاركة المرأة في سوق العمل
أبرز المواد
جامعة القصيم توقع اتفاقية تعاون مع مدينة الأمير سلطان الإنسانية وعقد تجهيز صيدلية المستشفى الجامعي
أبرز المواد
ترمب قبيل لقائه أسر ضحايا منبج: سنعيد جنودنا من سوريا
أبرز المواد
أكثر من مليون مراجع للمراكز الصحية بحفرالباطن خلال العام 2018م
المنطقة الشرقية
“نزاهة” وهيئة المحاسبين ينظمان ملتقى دور مهنة المحاسبة والمراجعة
أبرز المواد
نائب أمير القصيم يستقبل المطلق بمناسبة تكليفه مديراً عاماً لفرع وزارة العمل
أبرز المواد
أمير القصيم يستقبل المطلق بمناسبة تكليفه مديراً عاماً لفرع وزارة العمل
أبرز المواد
وزير الخدمة المدنية يدشن البرنامج الوطني لتأهيل وتدريب موظفي وقيادات الموارد البشرية في الجهات الحكومية
أبرز المواد
برعاية سمو الأمير الدكتور فيصل بن مشعل جامعة القصيم تنظم المؤتمر الدولي الأول لتقويم أداء عضو هيئة التدريس
أبرز المواد

https://www.youtube.com/watch?v=YldBuhf1vrE

العراق تستعيد 3800 قطعة أثرية بعد تهريبها إلى الولايات المتحدة

http://almnatiq.net/?p=575709
المناطق _متابعات

استلم السفير العراقي في واشنطن فريد ياسين 3800 قطعة أثرية، أعادها إليه مسؤولون في إدارة الهجرة والجمارك الأمريكية بعد أن تم تهريبها من العراق بشكل غير قانوني.

قام مسؤولون أمريكيون الأربعاء بإعادة 3800 قطعة أثرية إلى العراق تم تهريبها إلى متاجر بالولايات المتحدة الأمريكية تبيع القطع الفنية والأثرية.

وتشمل تلك القطع ألواحا مسمارية وأختاما اسطوانية وقطعا صلصالية. ومعظم الألواح من مدينة أري ساك رك السومرية التي ترجع إلى ما بين 2100 و1600 قبل الميلاد، بحسب المسؤولين.

وكان مسؤولو الجمارك صادروا صناديق من الألواح المسمارية كانت تحمل ملصقات كتب عليها أنها عينات بلاط متوجهة إلى متجر “هوبي لوبي”.

ووافقت الشركة العام الماضي على التخلي عن آلاف القطع الأثرية العراقية القديمة ودفع مبلغ 3 ملايين دولار لتسوية قضية مدنية أقامتها الحكومة الأمريكية، وعزت سبب شرائها هذه المواد المستوردة بشكل غير قانوني إلى “عدم معرفتها”.

وتقول وزارة العدل إن آلاف الألواح المسمارية وقمعا طينية تم تهريبها إلى الولايات المتحدة عبر الإمارات وإسرائيل في صناديق أرسلت إلى الشركة التي مقرها أوكلاهوما.

وذكرت شركة “هوبي لوبي” أنها حصلت على قطع أثرية “تتماشى مع مهمة الشركة وشغفها بالتوراة” بهدف الحفاظ عليها للأجيال المقبلة ومشاركتها مع مؤسسات عامة ومتاحف.

وستيف غرين، الملياردير المسيحي الإنجيلي، هو مؤسس شركة “هوبي لوبي”، وهو رئيس مجلس إدارة “متحف الإنجيل” الذي افتتح العام الماضي في العاصمة الأمريكية.

وقال المدعي الأمريكي ريتشارد دونوغهوي الأربعاء إن المسؤولين الأمريكيين “يفخرون بلعب دور في أخذ هذه القطع التي تعكس تاريخ العراق من السوق السوداء للقطع الأثرية غير القانونية، وإعادتها للشعب العراقي”.

وقال فريد ياسين سفير العراق في الولايات المتحدة إن “هذه القطع مهمة جدا بالنسبة لنا، ويجب إعادتها إلى موطنها”.

وجرت مراسم إعادة هذه القطع في واشنطن، في أول عملية لإعادة ممتلكات ثقافية إلى العراق منذ 2015.

ومنذ 2008 أعادت الولايات المتحدة أكثر من 1200 قطعة إلى العراق الذي تعرضت ممتلكاته الثقافية إلى النهب في أعقاب الغزو الأمريكي الذي أطاح بالرئيس العراقي السابق صدام حسين.

وتصف شركة “هوبي لوبي” نفسها بأنها أكبر شركة خاصة للفنون والقطع الفنية في العالم ويعمل فيها 32 ألف موظف في 47 ولاية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة