احدث الأخبار

الغذاء والدواء” تضبط 1058 مخالفة فنية وصحية بمنشآت غذائية خلال 3 أشهر
أبرز المواد
محطة تلفاز طوكيو تبث إنتاجا سعوديا من الرسوم المتحركة وذلك للمرة الأولى في الإعلام الياباني
أبرز المواد
مصرع 18 عنصراً من الحوثيين بينهم قيادي ‏ميداني في غارة للتحالف بمحافظة الحديدة
أبرز المواد
مؤسسة النقد تصدر تعليمات جديدة للممولين العقاريين
أبرز المواد
“العمل”: ضبط 1384 مخالفة لقرار توطين الاتصالات عبر 30 ألف جولة تفتيشية منذ 2018.. وإنذار 952 منشأة
أبرز المواد
نائب أمير عسير يوجه بإخلاء المريض محمد الوادعي إلى أحد المستشفيات المتخصصة بالرياض
أبرز المواد
نائب أمير مكة يستقبل مدير سجون المنطقة بجدة
أبرز المواد
أمير نجران يتسلم نسخة من المبادئ والقرارات القضائية
أبرز المواد
أول قرارات حكومة “مهاتير”.. تأشيرة السعوديين 6 أشهر بدل 90 يومًا
أبرز المواد
الجيش الفرنسي يدعم المنظمات الكردية بست بطاريات مدفعية
أبرز المواد
وظائف لخريجي التدريب التقني في القوات المسلحة
أبرز المواد
صندوق تنمية الموارد البشرية يدعو المنشآت إلى تسليم التفويض النهائي لبرنامج دعم نمو التوطين بالمنشآت للاستفادة من الدعم
أبرز المواد

إشارات تؤكد قرب دحر الإرهاب من درنة الليبية

إشارات تؤكد قرب دحر الإرهاب من درنة الليبية
http://almnatiq.net/?p=581650
المناطق - وكالات

حملت الأيام القليلة التي أعقبت إعلان قائد الجيش الليبي، خليفة حفتر، بدء عملية عسكرية واسعة لتحرير درنة من الإرهابيين، إشارات ميدانية تؤكد عزم الشرعية دحر الجماعات المتشددة بأسرع وقت ممكن، من المدينة الاستراتيجية الواقعة على الساحل الشرقي للبلاد.

وبعد عودته من الخارج مخرسا الأصوات الإرهابية التي حاولت إضعاف معنويات الجيش الليبي عبر بث شائعات عن صحته، أمر حفتر، في 8 مايو الجاري، بدء الزحف نحو درنة، لتحريرها من براثن الإرهاب المتمثل بجماعات موالية لداعش.

واختار حفتر الإعلان عن بدء هذه العملية خلال عرض عسكري ضخم احتفالا بالذكرى السنوية الرابعة لانطلاق “معركة الكرامة”، التي نجحت في استعادة السيطرة على مناطق عدة من الجماعات المتشددة، على رأسها مدينة بنغازي.

واختيار هذا التوقيت وهذه المناسبة، يشير إلى أن قائد الجيش الوطني يسعى إلى توجيه رسالة قوية للإرهابين، مفادها أن مصيرهم في درنة سيكون مماثلا لمصير المتشددين، الذين اندحروا أمام تقدم القوات الشرعية خلال “معركة الكرامة”.

وهذا ما أكدته المجريات الميدانية في الأيام الماضية، إذ نجح الجيش في فرض السيطرة على مواقع استراتيجية بمحاور القتال، أبرزها الظهر الحمر والحيلة ومنازل بوربيحة والكسارات، بعد معارك ضارية مع “مجلس شورى مجاهدي درنة” المرتبط بالقاعدة.

وتؤكد مصادر عسكرية أن القوات البرية مستمرة في التقدم، تحت غطاء جوي، على كافة الجبهات لتحرير درنة التي تكتسب أهمية استراتيجية، نظرا لموقعها على الساحل الشرقي للبلاد، بالإضافة إلى قربها من الحدود مع مصر.

وسيطرت “جماعة أنصار الشريعة” القريبة من تنظيم القاعدة الإرهابي على المدينة، بين عامي 2011 و 2014. وفي نهاية عام 2014 استولى عليها مسلحون انشقوا عن الجماعة وبايعوا تنظيم داعش.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*