احدث الأخبار

مدير عام الادارة العامة لمراكز مراقبة السموم يتفقد مراكز التوجية بمكة المكرمة
منطقة مكة المكرمة
شاهد.. السيول تجرف كل شيء أمامها في الهند.. 324 قتيلا وآلاف بلا مأوى.. وقنصليتنا تحذر
أبرز المواد
نائب أمير مكة يقدّم التعازي لنائب وزير الحج في وفاة شقيقته
منطقة مكة المكرمة
نائب أمير مكة يواصل جولاته التفقدية للمشاعر المقدسة
منطقة مكة المكرمة
صورة معبرة من داخل الحرم .. رسالة للعالم أجمع
أبرز المواد
مفتشات أمانة تبوك” يُنفذن حملة على محلات مستحضرات التجميل
منطقة تبوك
1000 حاج من أسر شهداء الجيش الوطني اليمني يصلون جدة
أبرز المواد
مكة المكرمة .. مهبط الوحي ومنطلق رسالة الإسلام السمحاء
أبرز المواد
الجيش اليمني يستعيد مواقع استراتيجية في ‏الجوف
أبرز المواد
برئاسة عباس .. اجتماع فلسطيني عاجل لمتابعة أحداث المسجد الأقصى
أبرز المواد
260 حاجاً من أسر شهداء الواجب بالإمارات يصلون مطار جدة
أبرز المواد
درجات الحرارة تنخفض بالرياض وترتفع بأوروبا.. هل هو تحول مناخي حول العالم ؟!
أبرز المواد

تسجيل صوتي يثير الجدل حول العالم: ما تسمعه “لوريل” أم “ياني”؟

تسجيل صوتي يثير الجدل حول العالم: ما تسمعه  “لوريل” أم  “ياني”؟
http://almnatiq.net/?p=582684
المناطق - الرياض

من منا لا يذكر ذاك الفستان المخطط الذي أثار موجة جدل مطلع العام 2015 بين من رآه أزرق أو أسود ومن رآه ذهبياً وأبيض، والتي تتالت الدراسات بشأنه، مفسرة سبب اختلاف الرؤية بين شخص وآخر.

ويبدو أن الأيام المقبلة ستحمل لنا موجة جديدة من الدراسات لكن هذه المرة، بسبب تسجيل بدأ الأسبوع الماضي على موقع «ريديت»، وانتشر كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين، مثيراً بدوره جدلاً واسعاً، لاسيما بعد أن اختلف كل من سمعه حول ما يقال في التسجيل، بحسب ما نقل موقع العربية.

ففي حين يقول صوت يسمع في التسجيل «لوريل»، اعتبر العديد من المستمعين أن الكلمة التي لفظت هي «ياني»، في حين اعتبر آخرون أنها «لوريل».

وفي هذا السياق، أوضح مدير قسم السمع في معهد ماساتشوسيس للعين والأذن، الدكتور كيفين فرانك، بحسب مأ أفادت مجلة التايم، أن الأمر يرتبط برمته بالدماغ، ويتعلق بسلسلة من العمليات المعرفية التي ينتهجها دماغنا من أجل الدمج بين المعنى والصوت المسموع.

وأضاف أن التسجيل المذكور يتأرجح عند حدود إدراكية معينة لعدة أسباب، ويجبر الدماغ على اختيار أحد المعسكرين (لوريل أو ياني).

إلى ذلك، أوضح أن الشريط المسجل قد يفتقر إلى بعض الإشارات الصوتية الخفية التي تساعد في العادة على فهم الرسائل الصوتية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة