احدث الأخبار

مخالفة مرورية لمن يظلل زجاج مركبته دون التقيد بهذا الشرط.. ومصادر تكشف التفاصيل!
أبرز المواد
شركة «صلة» صاحبة القرار بالسماح للأندية باللعب بإستاد الجامعة
أبرز المواد
تعرف على توقعات “هيئة الأرصاد” لمعظم مناطق المملكة الأسبوع القادم
أبرز المواد
بالصورة.. ثقب في حذاء الأمير ويليام
أبرز المواد
واشنطن تهدد مادورو: أيامكم معدودة.. سنتدخل عسكرياً
أبرز المواد
تحذير: تطبيقات أندرويد خبيثة تتخفى بواسطة بيانات الحركة
أبرز المواد
16 مدربة سعودية يجتزن اختبارات الاتحاد السعودي للإسكواش
أبرز المواد
ترامب “لا يبحث عن..”.. ويؤجل خطاب حالة الاتحاد
أبرز المواد
بتغريدة جديدة.. تركي آل الشيخ يوجه رسالة لـ”جيل الثمانينات”
أبرز المواد
رؤية غير جيدة بسبب العوالق الترابية والأتربة المثارة على المنطقة الشرقية
أبرز المواد
تفاصيل الوظائف بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن
أبرز المواد
تعيين متحدث رسمي جديد باسم سفارة المملكة في واشنطن
أبرز المواد

بلدية القطيف تجهز المسلخ بكافة الكوادر والمستلزمات وتؤكد استمرار الحملات التفتيشية خلال العيد

بلدية القطيف تجهز المسلخ بكافة الكوادر والمستلزمات وتؤكد استمرار الحملات التفتيشية خلال العيد
http://almnatiq.net/?p=593380
القطيف - المناطق

أكدت بلدية محافظة القطيف على جاهزية المسلخ «نقطة الذبح الواقعة بغرب بلدة الأوجام» لاستقبال الذبائح في فترة أيام عيد الفطر السعيد، والذي تتوافر فيها جميع الاشتراطات الصحية، لاستيعاب جميع الذبائح من المستفيدين.

وأشار رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس زياد بن محمد مغربل، إلى تهيئة المسلخ لاستقبال الأعداد المتوقعة من الذبائح، وتجهيزه بعدد (25) جزاراً و(44) عاملا، و (10) من الفنيين والمساعدين، وعدد (3) من الأطباء البيطريين المشرفين على نقطة الذبح للكشف على الذبائح، والتأكد من صلاحيتها للاستهلاك الآدمي.

وأوضح، بأن نقطة الذبح تحتوى على خطين للإنتاج، مؤكدا في الوقت نفسه أن البلدية حرصت على توافر الاشتراطات الصحية في الماشية التي يستقبلها المسلخ، إذ تقوم البلدية بمراقبة الالتزام بالاشتراطات الصحية من خلال الأطباء البيطريين المتواجدين في الموقع.

وأشار إلى أن نقطة الذبح تخدم محافظة القطيف وبعض المدن المجاورة، لافتا إلى أن المساحة الإجمالية للمسلخ تبلغ 8 آلاف متر مربع، ويتكون من مجمع يضم غرفا للاستقبال والاستلام، وكذلك غرف للأطباء البيطريين وأخرى للعمالة، وان نقطة الذبح تبلغ مساحتها 450 مترا مربعا، مضيفا، أن الطاقة الاستيعابية للمسلخ تصل إلى 200 رأس في الساعة من الأغنام ، مؤكدا أن البلدية حرصت على توفير أعلى المواصفات الصحية، وأن البلدية وضعت في اعتبارها تجهيز المسلخ بأحدث التجهيزات.

من جانب آخر تتواصل الحملات التفتيشية على محلات اللحوم بمختلف الأسواق التابعة للمحافظة للتأكد من التزام أصحاب المحلات بالذبح في المسلخ، وصلاحية ما يعرض للاستهلاك الآدمي.

وأشار المهندس مغربل إلى أن صحة المواطن هي أولوية لدى البلدية، الأمر الذي يدفعها لممارسة المزيد من الرقابة على مختلف المحلات التي تقدم المواد الغذائية، مضيفا: أن البلدية حرصت من خلال افتتاح نقطة الذبح على توفير الاشتراطات الصحية من خلال تخصيص كوادر طبية بيطرية متخصصة بالكشف على الذبائح.

وأهاب مغربل بالمواطنين والمقيمين ضرورة التعاون مع البلدية بمنع حالات الذبح العشوائي حفاظاً على صحتهم وسلامتهم وتفادياً من انتقال الأمراض المعدية, مؤكدا أن الذبح خارج نقطة الذبح (المسلخ) يعرض الذبائح للفساد السريع بسبب ارتفاع درجات الحرارة والتعرض للملوثات الخارجية كالأتربة ودخان عوادم السيارات، والذباب والحشرات، إضافة الى العقوبة المترتبة على ذلك، وأهاب بالجميع الى الإبلاغ عن أي ملاحظات أو شكاوي عن طريق مركز 940 والذي يعمل على مدار اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة