احدث الأخبار

الجمرات الثلاث تُرمى بحصيات اقتداء بسيدنا إبراهيم
أبرز المواد
هيئة تطوير مكة المكرمة تحدد جدول حركة القطار بالمشاعر
أبرز المواد
وزير الداخلية يقف على سير العمل بمركز العمليات الأمنية 911 في مكة
أبرز المواد
منح 45 تصريح عربات الغذاء المتنقلة لسعوديين بمشعر عرفات
منطقة مكة المكرمة
جهود مستنفرة لاستقبال ضيوف الرحمن بمشعر عرفات
أبرز المواد
نائب أمير مكة من غرفة القيادة بمنى: حالة الحجاج مطمئنة ولا حوادث تذكر
أبرز المواد
“الإعلام” توفر خدمة البث المباشر لنقل شعائر حج هذا العام مجانا
أبرز المواد
475 ريالاً سعر الأضحية في مشروع المملكة للإفادة من الهدي والأضاحي
أبرز المواد
“الأرصاد”: الفرصة مهيأة لهطول الأمطار حتى الغد على المشاعر المقدسة
أبرز المواد
أغذية مظلومة اعتقدناها “مضرة” وهي ليست كذلك .. تعرف عليها
أبرز المواد
قرية ذي عين التراثية تستقبل الزوار خلال إجازة عيد الأضحى
منطقة الباحة
وكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي يتفقد مخيم الحرس الوطني بمنى
أبرز المواد

“المنبة” و”الملاحيط” على مرمى التحالف والجيش الوطني

“المنبة” و”الملاحيط” على مرمى التحالف والجيش الوطني
http://almnatiq.net/?p=595124
المناطق - وكالات

ما يلوح في ساحة الأحداث على الأرض اليمنية أن انهيار الحوثيين أضحى واضحا سواء كان في التعزيزات أو في سقوط العشرات من ميليشياتهم في المعارك الدائرة مع قوات الجيش الوطني في محافظات عديدة أبرزها محافظة الحديدة بمعاضدة من قوات التحالف العربي بقيادة المملكة، فالخسائر الحوثية في تفاقم مستمر لاسيما تلك التي تطال قياديين بارزين في تلك الميليشيات الإرهابية.

وانتصارات الجيش الوطني على الأرض تبدو واضحة للعيان، فهو ماضٍ في تقدمه المشهود على مختلف ساحات المعارك كما هو الحال في مديرية حرض بمحافظة حجة حيث بسط سيطرته الكاملة على هذه المحافظة وعلى مديرية الملاحيط والمنبة التابعة لمحافظة صعدة، خاصة أنهما على مرمى التحالف والجيش الوطني بعد السيطرة على المرتفعات المجاورة لها.

كما استكمل الجيش تحرير سلسلة جبال النار الاستراتيجية المطلة على مدينة حرض من الجهة الشرقية، وتمكن من تحرير منطقة فج حرض الواقعة شرق المدينة، وهي انتصارات تضاف إلى سلسلة من الانتصارات الساحقة التي يحققها الجيش الوطني على الجبهات كافة.

وأشارت إلى أن هذه الانتصارات الملحوظة وغيرها تؤكد قرب إعلان الانتصار النهائي الحاسم على الميليشيات الحوثية في ضوء عدم استطاعتها مواجهة الجيش الوطني حيث فرار أفرادها من ساحات المعارك واستسلام عناصر أخرى كما هو الحال في مديرية الملاجم في البيضاء حيث تمكن الجيش من التقدم والسيطرة على سلسلة جبال القرحاء وجبال ألبان والظهرة والخط الاسفلتي وسد فضحة والوصول الى مفرق أعشار، وقد شوهدت العناصر الانقلابية وهي تفر من ساحات المعارك هربًا من شراسة المواجهة مع الجيش الوطني.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة