احدث الأخبار

كوريا الشمالية.. إجراءات تصل إلى الإعدام وتلغيم الحدود لمنع انتقال وباء كورونا
أبرز المواد
استقالة الرئيس التنفيذي لـ “الاتصالات السعودية”
أبرز المواد
“السوق المالية” تعتزم إضافة خدمات جديدة لبرنامج “تنفيذ”
أبرز المواد
عائد مالي ضخم سيتقاضاه تايسون لمواجهة روي جونز
أبرز المواد
صراعات دامية بين قيادات حوثية.. خلاف على غنائم مسروقة
أبرز المواد
البنك المركزي السعودي : الأوراق النقدية ستستمر في الاحتفاظ بصفة التداول القانوني
أبرز المواد
الأرصاد:هطول أمطار رعدية الرياض والشرقية والمناطق الجنوبية
أبرز المواد
وزير الرياضة يشكر خادم الحرمين على رعاية نهائي كأس الملك
أبرز المواد
الربيعة: ما زلنا نحكم سيطرتنا على فيروس كورونا في المملكة
أبرز المواد
انتقام بشع من عامل في الأرجنتين بسبب التقاطه صورة سيلفي مع جثة “مارادونا
أبرز المواد
رئيس الهلال يكشف السر وراء عدم الإسراف في التعاقد مع لاعبين جدد
أبرز المواد
لقاح هندي لـكورونا خلال أسبوعين
أبرز المواد

صحيفة أمريكية:الصين تجبر أصحاب المتاجر المسلمين على بيع الخمور والسجائر

صحيفة أمريكية:الصين تجبر أصحاب المتاجر المسلمين على بيع الخمور والسجائر
http://almnatiq.net/?p=59648
المناطق - متابعات

أمرت السلطات الصينية أصحاب المتاجر والمطاعم من المسلمين بمقاطعة شينجيانج، ببيع الكحول والسجائر وعرضها بأماكن ظاهرة بمتاجرهم فى محاولة لإضعاف القيم الإسلامية بالمقاطعة، وذلك وفقا لما نشره موقع الصحيفة الأمريكية الهافينجتون بوست.

وكانت الحكومة الصينية، قررت توجيه حملات مشددة ضد أهإلى المقاطعة ذات الأغلبية المسلمة بعد سلسلة من التظاهرات التى دأبت الحكومة على قمعها خلال العامين الأخيرين، لتسن بعدها قوانين تحظر على أهالى المقاطعة الذهاب إلى المساجد والنساء من ارتداء الحجاب والرجال من إطالة اللحى لإضعاف قبضة الإسلام فى المقاطعة الغربية.

وقال مسئول الحزب الشيوعى بقرية “أكتش” فى جنوب المقاطعة “عادل سليمان” للواشنطن بوست، إن المتاجر فى المقاطعة توقفت عن بيع الخمور والسجائر خشية من الازدراء العام منذ العام 2012، وقد صاحب ذلك امتناع من قبل أهالى المقاطعة عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية. واعتبرت السلطات الحكومية تلك الخطوة- الكلام لسليمان- تطرف دينى من جهة عرقية الإيغور التى تقطن المقاطعة، لهذا قررت إجبار أصحاب المتاجر على بيع السجائر وخمسة أنواع من المشروبات الكحولية، محذرة المتاجر بالإغلاق فى حالة عدم الخضوع للقرارات الجديدة فى المقاطعة.

وأوضح خبير العرقيات الصينية بجامعة ميلبورن الأسترالية “جيمس ليبولد”، أن الحكومة الصينية تلجأ دائما إلى القوانين التعسفية لمواجهة أى وجود أو تطرف دينى دون تحديد أصول المشكلة، مشيرا إلى أن القرارات الأخيرة ستزيد حالة الاغتراب بين أبناء الإيغور المسلمين فى الصين.

وقال “سليمان”، إن 60 متجرا بقرية أكتش رضخ للقرارت الحكومية الأخيرة دون تنظيم أى تظاهرات ضد الحكومة الصينية وقوات الأمن، لكنه أشار إلى وجود بعض الحوادث فى بعض القرى الأخرى التى تمثلت فى تحطيم واجهات المتاجر التى أذعنت للقرارات الحكومية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة