احدث الأخبار

زينيت يفرض التعادل على تشيلسي ويهدي الصدارة ليوفنتوس
أبرز المواد
هيئة الرقابة ومكافحة الفساد تُنظِّمُ منتدى رقمنة الخدمات الحكومية لتعزيز النزاهة والشفافية
أبرز المواد
وزارة الداخلية تستعرض جهودها في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل
أبرز المواد
النفط يغلق مرتفعا مع انحسار المخاوف من تأثير أوميكرون على الطلب
أبرز المواد
الأرصاد: انخفاض ملموس في درجات الحرارة على هذه المناطق
أبرز المواد
أمير الجوف يستعرض مع الأهالي والمثقفين عددًا من المبادرات لتطوير المنطقة في ليالي الجوف
أبرز المواد
الدنمارك يعيد فرض قيود للحد من تفشي كورونا ومتحوِّر أوميكرون
أبرز المواد
أمير جازان يُوجِّهُ بتكريم الممرضة “نوف العثاثي” لإنقاذها مصابي حادث مروري
أبرز المواد
أمانة الجوف ترفع 333 ألف م3 من المخلفات في أحياء طبرجل لتحسين المشهد الحضري
أبرز المواد
شرطة الرياض تطيح بمواطن ارتكب حوادث اعتداء بالدهس والسلب
أبرز المواد
الصحفي السعودي “توفيق الخليفة” يلجم عبدالباري عطوان ويجبره على الهروب من الحوار
أبرز المواد
وزير التعليم: تجربة المملكة رائدة في تطبيقات الثورتين الصناعيتين الرابعة والخامسة في الابتكار
أبرز المواد
عاجل

محمد بن راشد: العالم سيكون على موعد مع إكسبو الرياض 2030

د.الثقيل يدشن فعاليات الاسبوع العالمي للتحصين بصحة الرياض

د.الثقيل يدشن فعاليات الاسبوع العالمي للتحصين بصحة الرياض
https://almnatiq.net/?p=59734
المناطق - سعيد العجل

أكد الدكتور ممدوح الثقيل مساعد مدير عام صحة الرياض للصحة العامة ان تميز جهود المملكة في تحصين الأطفال باللقاحات، والتي نلمسها جميعاً من خلال حملات التطعيم كل عام، كان لها أطيب الأثر في تقليص معدلات الإصابة بالكثير من الأمراض مثل شلل الأطفال، والحمى الشوكية ،والدفيتريا، والحصبة، والدرن، وغيرها وإعلان خلو بلادنا المباركة تماماً من بعض هذه الأمراض.

وأشار في كلمته خلال رعايته حفل صحة الرياض للاسبوع العالمي للتحصين صباح امس الاربعاء انه سوف تتواصل هذه الجهود الطيبة، لتطعيم فلذات اكبادنا ليس فقط لسد الفجوة في مجال التطعيم كما تهدف منظمة الصحة العالمية وإنما أيضاً لتحسين خدمات التطعيم واستعمال أفضل اللقاحات والوصول بها للأطفال في مدارسهم ومنازلهم وكل الأماكن التي قد يتواجدون فيها، فضلاً عن توفيرها بالكميات اللازمة ومواصفات الجودة المعتمدة في جميع المنشآت الصحية بالمنطقة. مؤكدا ان صحة الرياض ركزت جانباً كبيراً من جهودها لتوعية الآباء والأمهات بأهمية التطعيم وحثهم على تحصين الأطفال خلال السنوات الخمسة الأولى ومتابعة جرعات التطعيم التنشيطية ضد الأمراض التي تتطلب ذلك.

وبدأت بعد ذلك المحاضرات العلمية والتي اشارت الى إن تقارير منظمة الصحة العالمية تؤكد أن التطعيم من أفضل الإجراءات الصحية نجاحاً، وأنه نجاح خطط وبرامج التطعيم يحول دون وقوع وفيات يتراوح عددها من 2 إلى 3 ملايين شخص في جميع دول العالم سنوياً، بل أن المنظمة تؤكد أن التطعيم لا يحمي الأطفال فقط من الأمراض التي تتوفر لقاحات متاحة ضدها منذ سنوات ماضية، بل يحميهم أيضاً من أمراض خطيرة مثل الالتهاب الرئوي والإسهال الناجم عن فيروس “الروتا” وهما من أشد الأمراض خطورة على حياة الأطفال دون سن الخامسة، وأن اللقاحات الجديدة توفر الحماية للمراهقين والبالغين ضد أمراض مثل الأنفلونزا والتهاب السحايا وبعض أنواع السرطان.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

Advertisements