احدث الأخبار

البحرية تطلق النار على قارب مشبوه في المياه المغربية
أبرز المواد
انهيار جديد للريال الإيراني مقابل الدولار
أبرز المواد
وزراء ومسؤولون باكستانيون: الوقوف مع المملكة واجب على كل مسلم .. والهجوم عليها هجوم على قلب الأمة الإسلامية
أبرز المواد
العيسى: الاعتدال السني والشيعي.. تجمعهما مظلة الإسلام والمواطنة الصادقة
أبرز المواد
الدوري الفرنسي لكرة القدم .. موناكو يخسر من أنجيه
أبرز المواد
الرئيس الأمريكي يثمن جهود المملكة في محاربة الإرهاب ويشيد بالتطور والإصلاحات
أبرز المواد
دراسة يابانية… المشي يقوي الذاكرة ويقي من الزهايمر !
أبرز المواد
عليكم بالتطبيق القرآني “اتلوها صح” .. 200 ألف شخص في 120 دولة يستفيدون منه
أبرز المواد
إبن عامر: المملكة قطعت شوطاً كبيراً نحو تحقيق الريادة في كافة المجالات
منطقة عسير
قيادة اللواء 83 مدفعية توقد شعلة سبتمبر بالضالع وتتعهد بالوفاء لدماء شهدائها
دولي
المملكة ترحب بما أبداه وزير الخارجية الألماني من رغبة في تعزيز العلاقة بين البلدين
أبرز المواد
بعد تداول مقطع ثعبان داخل كلية في جامعة تبوك.. العنزي رش مواد طاردة للحشرات والقوارض سبب خروجها
منطقة تبوك

“الزواج الجماعي” بجبة.. 10 سنوات من الأعراس بأقل التكاليف

“الزواج الجماعي” بجبة.. 10 سنوات من الأعراس بأقل التكاليف
http://almnatiq.net/?p=597863
المناطق _ حائل
تقيم مدينة جبة حفلات “الزواج الجماعي” لأبنائها وبناتها منذ أكثر من 10 سنوات والتي تهدف لتيسير على المتزوجين وأعانتهم على الزواج حيث تم تزوج اكثر من 250 شاب وشابه.
وكان في السابق يوجد زواج جماعي بين أبناء العائلة الواحدة وبدأت عائلة الخطباء من أهل جبة بإطلاق الزواج الجماعي قبل 11 سنة وبعد ذلك بدأت عدد من العوائل في مدينة جبة، في إطلاقه وهم : “السعيد” و”الصالح” و”الفاران” و”البشير” و”الفرحان” و”الثويني” و”العروج” و”العواد” و”المشاري” و”العودة” و”المجهود” و”الجازي” و”الدهام”.
ووفقاً لـ”آفاق” فقد ذكر “سهيل السحيمان” رئيس لجنة زواج الخطباء الجماعي سابقاً أن هذه الزواج الجماعي يهدف إلى التيسير على أبنائنا وبناتنا ومساعدتهم في تخفيض تكاليف الزواج ، مؤكداً أن استمرار هذا الزواج بين العوائل في مدينة جبة دليل لنجاحها ويأتي لترابط المجتمع، مضيفاً أن جماعة الخطباء قامت بتحديد المهور بواقع 40 الف ريال.
وأشار إلى أنه تم تزويج أكثر من 140 شاب وشابة، وقد أيد أمير حائل “عبدالعزيز بن سعد” حفظه الله هذه الخطوة عندما حضر حفل زواج أبنائنا الجماعي الثاني.
وقال الشيخ “عيد الرميح” أن أعظمُ النساءِ بركةً أيسرُهنَّ مؤنةً ومن الحسنات التي اشتهرت في مدينة جبة الزواج الجماعي وأول من بدأ به هم عائلة “الخطباء” ولهم فضل السبق ثم تتابعت العوائل على التنافس فيه فوصل لأكثر من تسع عوائل والحمد لله وهذا عمل طيب يشكرون عليه ويذكرون به في كثير من المناطق والمدن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة