احدث الأخبار

فريق تقييم الحوادث: التحالف استهدف هدفاً مشروعاً لمبنى عسكري للمليشيا في حجة
أبرز المواد
تعاونوا مع إيران..تركيا ترفض منح الجنسية لـ50 من عناصر الإخوان
أبرز المواد
اليمن.. ميليشيا الحوثي تعترف بمصرع قياديين بارزين
منوعات
أمير تبوك يستقبل الصيدلانية ” العنزي ” لمشاركتها في دراسة استعرضت نجاح المملكة في السيطرة على جائحة فيروس كورونا
أبرز المواد
«الصحة»: 326 إصابة جديدة بـ«كورونا» في المملكة
أبرز المواد
أمانة تبوك تجري قرعة الأراضي السكنية الممنوحة
أبرز المواد
أمير الشرقية: القيادة الرشيدة تنظر إلى المرأة باعتبارها ثروة بشرية لا غنى عنها
أبرز المواد
فرز أكثر من 10 آلاف وحدة عقارية خلال أكتوبر 2020
أبرز المواد
مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع 600 كرتون تمور للأسر المتضررة في مديرية المظفر بتعز
أبرز المواد
«أوابك» تدين جريمة الحوثيين ضد إمدادات الطاقة
أبرز المواد
رئاسة شؤون الحرمين تخصص مسارين لكبار السن وذوي الإعاقة
أبرز المواد
القبض على 3 أشخاص انتحلوا صفة رجال أمن وسلبوا مبالغ ومصوغات ذهبية بقيمة (108,000) ريال
أبرز المواد

هلال الشرقية يقدم خدماته الإسعافية لـ 28569 حالة إسعافية في النصف الأول

هلال الشرقية يقدم خدماته الإسعافية لـ 28569 حالة إسعافية في النصف الأول
http://almnatiq.net/?p=59788
الاحساء - زهير الغزال:

اوضح المتحدث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر السعودي بالمنطقة الشرقية فهد بن عثمان الغامدي أن هيئة الهلال الأحمر السعودي بالمنطقة الشرقية قدمت (28569) خدمة طبية إسعافية خلال الستة أشهر الأولى من العام 1436هـ، منها (5667) لحالات نتجت عن حوادث مرورية و(323) حالة ناتجة عن حوادث دهس و(8602) حالة مرضية و(1044) لحالات سقوط و(113) حالة نتجت عن حرائق و(511) لحالات مشاجرة و (40) حالة لإصابات عمل و(4)حالات ناتجة عن غرق و غيرها من الحالات الأخرى، وتم تقديم الخدمة الطبية الإسعافية ل(16617) حالة ومن ثم نقلها للمستشفيات بالمنطقة الشرقية بينما تم تقديم الخدمة الطبية الإسعافية ل (11952) حالة بالموقع ولم تنقل للمستشفيات.

هذا و نهيب بالأخوة المواطنين والمقيمين إبلاغ غرفة عمليات هيئة الهلال الأحمر السعودي على الرقم (997) عند حدوث أي مكروه لا سمح الله، كما نتمنى منهم التعاون مع المسعفين وإفساح الطريق لهم لمرور سيارات الإسعاف وقت الطوارئ وعدم التجمهر عند الحوادث حتى لا يتم إعاقتهم عند تقديم الخدمة الطبية الإسعافية و القيام بواجبهم الإنساني.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة