احدث الأخبار

عقوبة على باريس سان جرمان بعد تحقيقات التلاعب
أبرز المواد
الأمم المتحدة تعرب عن قلقها جرّاء إعصار لبان في اليمن
أبرز المواد
الحديدة .. عملية تمشيط واسعة للجيش اليمني والعثور على أسلحة مخبأة للانقلابيين
أبرز المواد
الباحة ترتوي مطراً …والنقل تباشر تساقط الأحجار وانقطاع الطرق الترابية
منطقة الباحة
فيتامينات “تطيل العمر” .. علماء ينشرون القائمة الكاملة
أبرز المواد
علماء يمنيون: المؤامرات على المملكة تستهدف مكانتها ودورها في المنطقة والعالم
أبرز المواد
إصابة حسين عبدالغني إثر اشتباك مع حسن معاذ بعد المباراة
أبرز المواد
ترامب: بومبيو لم يتسلم أو يطلع على أي تسجيل بقضية خاشقجي
أبرز المواد
أمطار على مدينة عرعر
منطقة الحدود الشمالية
هبوط حاد في صادرات ألمانيا إلى إيران وسط عقوبات أمريكية جديدة
أبرز المواد
الاتحاد يكتفي بالتعادل مع أحد ويحتل نهاية الترتيب
أبرز المواد
6 قتلى إثر نشوب حريق في مخيم للروهينغا في بورما
أبرز المواد

بعد تأكد فوزه.. الصدر يهدد باتخاذ مسار المعارضة واللجوء للفرز اليدوي

بعد تأكد فوزه.. الصدر يهدد باتخاذ مسار المعارضة واللجوء للفرز اليدوي
http://almnatiq.net/?p=617393
المناطق - وكالات

هدد زعيم تحالف “سائرون” مقتدى الصدر باتخاذ مسار المعارضة السياسية، إذا لم تتم الاستجابة للشروط التي طرحها لتشكيل الحكومة واختيار رئيس الوزراء المقبل.

وجاء تهديد الصدر بعد تأكيد فوز تحالفه بالانتخابات التشريعية، في أعقاب إعلان النتائج على خلفية إعادة فرز الأصوات يدويا.

وحدد الصدر سقفا زمنيا لتحقيق الشروط، وهو تاريخ المصادقة على النتائج النهائية للعد والفرز.

وأظهرت النتائج النهائية لعملية الفرز اليدوي للانتخابات التشريعية العراقية، التطابق مع النتائج الإلكترونية المعلنة سابقا بشكل شبه كلي.

وتصدرت قائمته الانتخابات، بحصولها على 54 مقعدا، وقد قررت المحكمة العليا في يونيو الماضي إعادة فرز الأصوات يدويا، بسبب الاشتباه في وقوع تزوير.

وأصدر مكتب الصدر بيانا هدد فيه الكتل السياسية في العراق بالانتقال إلى ضفة المعارضة، ما لم تتحقق الشروط التي طرحها لتشكيل الحكومة وتعيين رئيس الوزراء المقبل.

ودعا زعيم تحالف “سائرون” باقي الكتل التي وصفها بالوطنية، للالتحاق بكتلته المعارضة التي سيشكلها تحت مسمى “كتلة إنقاذ الوطن”.

وللصدر شروط عدة لتشكيل الحكومة، أبرزها أن يكون رئيسها الجديد مستقلا إضافة إلى عدم خضوعه للضغوط الحزبية والخارجية، وأن تخلو الحكومة من الوجوه القديمة، إضافة إلى محاسبة الفاسدين مهما كانت انتماءاتهم.

ولم يكتف الصدر بالتهديد فقط، بل اتهم بعض السياسيين العراقيين في البيان بالإبقاء على المحاصصة الطائفية والحزبية من أجل تقاسم ثروات البلاد.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة