احدث الأخبار

الأمير فيصل بن مشعل يستقبل العميد طيار ركن عبدالله الجهني بمناسبة تعيينه قائداً لمعهد طيران القوات البرية بمنطقة القصيم
أبرز المواد
تركي آل الشيخ يعقد غداً المؤتمر الصحفي لإعلان استراتيجية الترفيه المستقبلية ‏
أبرز المواد
انقلاب سيارة يتسبب في وفاة شخص بالمندق
أبرز المواد
الفيصل يكرم العريف “القرني” لضبطه قضية تزوير في وثائق سفر
منطقة مكة المكرمة
بحضور نائبه .. الأمير فيصل بن مشعل يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين مؤسسة “مجتمعي” ومجموعة العمري لخدمة المجتمع
منطقة القصيم
نائب أمير القصيم يستقبل الجهني بمناسبة تعيينه قائداً لمعهد طيران القوات البرية بالمنطقة
منطقة القصيم
بناء لرعاية الأيتام شريكاً اجتماعياً لمهرجان الشرقية للخيل العربية
المنطقة الشرقية
انطلاق فعاليات ملتقى الأمن الفكري بجامعة الملك خالد بمحاضرة عن الإرهاب الجديد
منطقة عسير
انطلاق فعاليات “صدر الكرامة” الثقافية بأمسية تعليمية
منطقة عسير
تدخل طبي ناجح بتخصصي تبوك لإنقاذ حياة مصاب في حادث سير
منطقة تبوك
نادي تبوك الأدبي ينظم محاضرة عن الترجمة الأدبية
منطقة تبوك
بالغنيم يرعى الخميس القادم فعاليات ملتقى القيادات المدرسية الأول
المنطقة الشرقية

دراسة: الأطعمة الحارة تطيل العمر

http://almnatiq.net/?p=629343
المناطق - الرياض

لطالما سمعنا بأن الطعام الحار مفيد للصحة، لكن هل تعلم بأنه يمكنه أن يطيل من عمرك أيضاً؟

أظهرت دراسة جديدة أجرتها جامعة هارفارد بالتعاون مع الاكاديمية الصينية للعلوم الطبية والتي نشرت في مجلة “BMJ” هذا الأسبوع بأن تناول الأطعمة التي تحوي بهارات حارة يمكنها أن تساعد في إطالة العمر والحد من الأمراض المسببة للوفاة المبكرة.

واستخلصت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يتناولون الطعام الحار من ست إلى سبع مرات بالأسبوع، انخفضت نسبة وفاتهم المبكرة بنسبة 14 في المائة، مقارنة بالأشخاص الذين تناولوا الطعام الحار مرة أو أقل بالأسبوع.

إذ قام الباحثون من الأكاديمية الصينية للعلوم الطبية بجمع معلومات من مجموعة تبلغ نصف مليون شخص أتوا من عشر مناطق مختلفة بالصين، وتراوحت أعمارهم ما بين 30 – 70 عاماً، من عام 2004 حتى عام من 2008، وحلل الباحثون بعدها السجلات المتعلقة بوفاة 20,224 شخصاً بعد مضي سبعة أعوام.

وأشارت الدراسة إلى أن السبب من وراء الحصول على هذه النتيجة قد يكمن باحتواء البهارات أو الطعام الحار على عنصر اسمه “كابساسين capsaicin” وهو عنصر عنصر موجود بكثرة في الفلفل الحار، والذي ارتبط اسمه سابقاً بمواضيع صحية أخرى، مثل فعاليته بحرق الدهون.

ويقول القائمون على الدراسة إن عنصر ” كابساسين” يمكنه أيضاً أن يساعد بالقضاء على الاتهابات وتنشيط الكليتين والرئتين والقلب.

لكن الممرضة في جامعة جونز هوبكينز، كريستسن بيرنز، تشير إلى أن هذا العنصر يمكنه أن يؤثر على المثانة ذات النشاط الكبير أو القليل، كما يمكنها أن تتسبب بالتهيج لدى النساء.

الشكوك والانتقادات

أضيفت إلى الدراسة فقرة تحريرية أشار فيها الباحثون إلى أن النتائج غير قاطعة، وإلى ضرورة البحث العلمي بتفاصيل هذه الدراسة، بالأخص وأنها دراسة نابعة من ثقافة واحدةووجود العديد من المتغيرات الأخرى، مثل كيفية تحضير الأطعمة الحارة التي تناولها هؤلاء الأشخاص، إذ لم يتم البحث في ما لو ساعد الفلفل الحار على الإطالة بالعمر والحد من الأمراض إن أضيف لتوابل مفيدة أخرى، وفقاً لما أشارت إليه الأستاذ في جامعة كاليفورنيا، دافني ميلر.

كما قال الباحثة البيئي والنفسي، جون هايز، إنه يحتمل وجود علاقة سلوكية لما يحصل، ويضيف بأن السعرات الحرارية التي يأخذها الشخص من تناول الطعام الحار يمكنها أن تمهد للتغيير في عمليات الأيض بتقليلها واستيعاب كربوهيدرات أقل من الطعام، وبالتالي الحصول على نظام غذائي صحي يمكنه أن يدعم طول العمر.

وأضاف هتيز بقوله إن هنالك فرق بين أن تأكل وجبة صحية متوازنة وأن يكون الطعام الحار جزءاً منها، وأن تأكل تأكل كميات كبيرة من الدجاج المقلي بالصلصة الحارة لتقنع نفسك بأنك تفعل ذلك لتطيل من عمرك.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة