احدث الأخبار

زلزال بقوة 4ر5 درجة يضرب جزر كرمادك جنوبي المحيط الهادئ
أبرز المواد
130 نادي موسمي ونادي حي تستأنف أنشطتها اليوم بالرياض
منطقة الرياض
تقنية الدمام تفتح التسجيل في البكالوريوس المسائي لخريجي الدبلوم
المنطقة الشرقية
يعالج بأحد المستشفيات النفسية.. فيديو مسرب يكشف مصير والد أمير قطر
أبرز المواد
5 حالات لا يشملها ضمان السيارات
أبرز المواد
الجيش اليمني يستعيد مناطق جديدة في شمال قعطبة بالضالع
أبرز المواد
أمطار متفرقة على منطقة جازان
أبرز المواد
محافظ دومة الجندل يقر توصيات لجنة حرائق النخيل
منطقة الجوف
الجيش اليمني يحرز تقدمًا جديدًا في مديرية كتاف بصعدة
أبرز المواد
“التجارة” تشهر بصاحب محطة تبيع مواد بترولية غير مطابقة للمواصفات في مكة المكرمة
أبرز المواد
عدم دعم مراكز النشاط الاجتماعي بأبو عريش تسبب بحرمان الأهالي الاحتفاء بعيد الفطر المبارك
منطقة جازان
“سكني” يكشف عن عدد الأسر المستفيدة من البرنامج
أبرز المواد

سامسونج تواجه منافسة “شرسة” من شركات الهواتف الصينية

سامسونج تواجه منافسة “شرسة” من شركات الهواتف الصينية
http://almnatiq.net/?p=632739
المناطق - وكالات

كشفت بيانات اقتصادية حديثة، أن شركات الهواتف الصينية صارت تحقق أرباحا متزايدة مقارنة بشركة “سامسونغ” التي تواجه منافسة أكثر شراسة، على الرغم من تفوقها على مستوى المبيعات.

وأظهرت شركة “كاونتر بوينت” المختصة في الأبحاث بهونغ كونغ، أن شركات الهواتف الذكية في الصين مثل هواوي و”أوبو” و”فيفو” وكسياومي”، جنت ملياري دولار من الأرباح خلال الربع الثاني من العام الجاري، ويشكل هذا الرقم 20 في المائة من الأرباح الإجمالية لكافة مصنعي الهواتف الذكية في العالم.

وسبق لشركة “هواوي” أن تفوقت على “أبل” الأميركية في وقت سابق من العام الحالي، وتخشى “سامسونغ” أن تنافسها “هواوي” على الصدارة بعدما صارت تكسب زبائن أكثر وتطلق أجهزة بمزايا ثورية بأسعار مشجعة.

ولا تزال شركة “أبل” في صدارة شركات الهواتف على مستوى الأرباح، إذ تحقق 62 في المائة من الأرباح العالمية، بينما تصل نسبة سامسونغ إلى 17 في المائة، وفق ما نقل موقع “شوزن إلبو” الكوري الجنوبي.

وقبل عامين فقط، كانت حصة سامسونغ من أرباح الهواتف الذكية تصل إلى 28.8 في المائة من الإجمالي العالمي بينما لم تكن حصة الشركات الصينية من الأرباح تتجاوز 7.9 في المائة.

وفي الوقت الذي تحقق فيه هواوي أرقاما مشجعة في السوق، لم تستطع سامسونغ أن تحقق الأداء المأمول بالاعتماد على هاتفها “غالاكسي إس ناين”.

وتقوم استراتيجية الشركات الصينية على توجيه منتجات متوسطة التكلفة إلى السوقين الهندية والصينية، أما الأجهزة الباهظة فتوجه إلى أوروبا ومناطق أخرى ذات قدرة شرائية مرتفعة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة