احدث الأخبار

المقدسيون يفتحون باب مصلى الرحمة بعد إغلاقه منذ 2003
أبرز المواد
رحلات التوظيف وريادة الأعمال في ملتقى القصيم تستقطب ألف شاب خلال أربعة أيام
منطقة القصيم
باحث بولندي يعرض كتاب عن “نجد” لكاتب أوروبي قبل 200 عام
المنطقة الشرقية
وزير الشؤون الإسلامية يوجّه بمراجعة محتوى الكتب والمطويات التي تباع بحرم المواقيت
أبرز المواد
التعاون يمطر شباك الباطن برباعية
أبرز المواد
القرية المصاحبة لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل تبدأ باستقبال زوارها
أبرز المواد
اكتمال وصول القوات المشاركة في تمرين ”درع الجزيرة المشترك 10” بالمنطقة الشرقية والانطلاق غداً السبت
أبرز المواد
معرض “الفهد.. روح القيادة” يعلن عن المواعيد الجديدة لاستقبال الزوار
أبرز المواد
وزير الإسكان يوجه ببدء تسليم الوحدات السكنية في مشروعي تلال أبها والخميس هذا العام
أبرز المواد
الجزائر.. تظاهرات حاشدة احتجاجاً على ترشح بوتفليقة
أبرز المواد
أمطار على حاضرة الدمام
أبرز المواد
التعاون يكسب الباطن برباعية ضمن منافسات الجولة الـ 21 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان
أبرز المواد

الجزائر تنهي مهمة دبلوماسي إيراني بسبب دوره في نشر التشيع فيها

الجزائر تنهي مهمة دبلوماسي إيراني بسبب دوره في نشر التشيع فيها
http://almnatiq.net/?p=634868
المناطق _ الرياض

أعلن الدبلوماسي الإيراني المثير للجدل في الأوساط الجزائرية، “أمير الموسوي”، نهاية مهمته بسفارة بلاده في الجزائر دون تقديم إيضاحات حول انتهاء المهمة وخروجه من الجزائر.
لكن ووفقا لمصادر صحفية فإن الجزائر وجهت بإخراج موسوي من الجزائر بسبب نشاطاته المشبوهة، وأدواره الإعلامية ولقاءاته بمثقفين وإعلاميين وسياسيين جزائريين.
يشار إلى أن الدبلوماسي الإيراني واجه عاصفة انتقادات لدوره المشبوه في عمليات تشيّع واسعة طالت عددًا من المناطق والأرياف الجزائرية، ووجهت له اتهامات مماثلة من قبل نواب ومسؤولين جزائريين سابقين.
ويتهم أمير الموسوي بإدارة مخطط للتمدد الشيعي في شمال أفريقيا والمغرب العربي انطلاقًا من الجزائر، رغم نفيه المتكرر مع حرصه على الاجتماع بصحفيين ومديري وسائل إعلام، يروجون لنشاطات دبلوماسية يقوم بها في مناطق جزائرية متفرقة.
وأطلق مسؤولون جزائريون تحذيراً سابق من تعاظم خطر المذاهب الغريبة على وحدة النسيج المجتمعي الجزائري زمنها المذهب الشيعي ومنهم وزير الأوقاف الجزائري محمد عيسى ورئيس المجلس الإسلامي الأعلى أبو عبد الله غلام الله.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة