احدث الأخبار

خادم الحرمين يصدر أمراً بالعفو والإفراج عن عدد من المواطنين المصريين الموقوفين والمسجونين في المملكة في عدد من القضايا المتنوعة
أبرز المواد
جامعة الملك خالد تُطلق مؤتمر التنمية المتوازنة غدًا الاثنين
أبرز المواد
بيان رسمي – بيراميدز يعلن عودة تركي آل الشيخ كمالك للنادي
أبرز المواد
«سند محمد بن سلمان» يوضح أسباب عدم قبول بعض الطلبات
أبرز المواد
شباب أبها يصعد للدوري الممتاز
أبرز المواد
من هي الاميرة ريما بنت بندر سفيرة السعودية لدى أميركا؟
أبرز المواد
ميسي يسجل الثلاثية رقم 50 في مسيرته
أبرز المواد
خادم الحرمين والرئيس المصري يعقدان اجتماعاً ثنائياً وجلسة مباحثات رسمية
أبرز المواد
الإطاحة بشخصين في الخرج بحوزتهم “مخدرات” و”سلاح رشاش” و”ذخيرة”
أبرز المواد
أمر ملكي: صرف راتب شهر مكافأة للعسكريين المشاركين في الصفوف الأمامية للأعمال العسكرية في الحد الجنوبي للمملكة
أبرز المواد
مجلس الغرف السعودية يشارك في منتدى الأعمال السعودي المصري
أبرز المواد
«التجارة» تضبط 107 آلاف علبة منديل تحمل علامات تجارية مقلدة في جدة
أبرز المواد

دراسة: ضغوط العمل أكثر ضررًا من التدخين

دراسة: ضغوط العمل أكثر ضررًا من التدخين
http://almnatiq.net/?p=641314
المناطق_متابعات

أكدت دراسة مشتركة أجراها باحثون من جامعة هارفارد وستانفورد الأمريكيتين، أن العيش تحت ضغوط العمل له نفس الأضرار التي تنتج عن التدخين السلبي.

وبحسب ما ذكر موقع “البريوديكو” الناطق بالإسبانية ـ في تقرير ترجمته “عاجل”ـ فإن الدراسة وضعت 10 عوامل ضغط تؤثر على الصحة البدنية والعقلية، منها بيئة العمل السيئة وصولًا إلى عدم توازن الحياة وسيرها بشكل طبيعي.

وقالت الدراسة أن كلا من انعدام الأمن الوظيفي وانخفاض العدالة التنظيمية في العمل، يزيد من فرص تدهور الحالة الصحية بنسبة 50%.

وأشارت الدراسة إلى أن بيئة العمل السيئة تشكل الضرر الأكبر من العوامل الأخرى المحيطة، مثل ساعات العمل الطويلة.

وفقًا للدراسة، فإن الموظفين الذين لا يستطيعون قضاء بعض الوقت مع عائلاتهم بسبب مسؤوليات وظيفتهم، أو العكس هم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض بنسبة 90%.

وفي عام 2015 أثبت تحليل لمجموعة من الدارسات أن الممارسات الضارة في بيئة العمل لا تقل خطورة عن التدخين السلبي الذي يعد أحد العوامل الرئيسة في الإصابة بأمراض السرطان.

وذكر منتدى دافوس الاقتصادي العالمي أن الأمراض المزمنة والأمراض غير المعدية تستهلك 65% من حجم الإنفاق على الرعاية الصحية، وتتسبب 63% من إجمالي الوفيات حول العالم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة