احدث الأخبار

منتدى الاستثمار السعودي الصيني يُتوَّج بـ 35 اتفاقية و 4 تراخيص لشركات صينية
أبرز المواد
سوريا الديمقراطية: قرار البيت الأبيض بالاحتفاظ 200 جندي لحفظ السلام قد يشجع الدول الأوروبية الأخرى على الاحتفاظ بقوات في المنطقة
أبرز المواد
كشافة جمعية صعوبات التعلم بالرياض يزورون دار المُسنين
منطقة الرياض
أرامكو السعودية تتوسع في آسيا باستحواذها على حصة من مجمع جيجيانغ الصيني للتكرير والبتروكيميائيات
أبرز المواد
مسؤول بالجامعة العربية: نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة للتعاون ومواجهة التحديات
أبرز المواد
الأرصاد تنبه من هطول أمطار رعدية على منطقة نجران
أبرز المواد
صندوق الاستثمارات يوقع مذكرة تفاهم مع إدارة الطاقة الوطنية الصينية
أبرز المواد
الذهب يرتفع وسط مباحثات تجارية متفائلة
أبرز المواد
مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع مئات السلات الغذائية للنازحين من صعدة إلى مأرب
أبرز المواد
ولي العهد يجتمع مع نائب رئيس مجلس الدولة الصيني لاستعراض العلاقات وفرص تطويرها
أبرز المواد
وزير التعليم يوجه بمنع “الشيلات” وحفلات التكريم وتكليف الطلاب بأية طلبات
أبرز المواد
دراسة: أعمارنا لا تقاس بالسنين ويمكن التنبؤ بها !
أبرز المواد

لحظة مؤثرة.. مغادرة بشار رسن الملعب فور علمه بوفاة والدته “فيديو”

لحظة مؤثرة.. مغادرة بشار رسن الملعب فور علمه بوفاة والدته “فيديو”
http://almnatiq.net/?p=642996
المناطق - الرياض

شهدت مباراة العراق والأرجنتين مساء اليوم الخميس مشهدًا مؤثرًا خلال الشوط الثاني الذي جمعهما ضمن منافسات البطولة الرباعية الوديةبالرياض.

حيث خاض اللاعب العراقي بشار رسن، مباراة منتخب بلاده مساء اليوم الخميس أمام نظيره الأرجنتيني دون علمه بوفاة والدته.

وخلال المباراة استبدل السلوفيني سيريكو كاتانيتش، المدير الفني لمنتخب العراق اللاعب بشار رسن في الدقيقة 69 بنظيره مازن فياض؛ حيث أشار بلال علام معلق المباراة إلى أن اللاعب علم بوفاة والدته ويبدوأن الجماهير علمت بالسبب فشاركته المواساة لحظة خروجه من الملعب.

وقدم بشار رسن أداءً مميزًا في مباراة اليوم ونجح في خطف الأنظار بمراوغة رائعة للاعبي منتخب الأرجنتين بعدما قام بتمرير الكرة من بين قدمي الثنائي ديبالا وبيزا.

وانتهت المباراة بفوز الأرجنتين برباعية نظيفة سجلها لواترو مارتينيز في الدقيقة 18، روبيرتو بيريرا في الدقيقة 53، جيرمان بيتزيلا في الدقيقة 81 وفرانكو كيرفي في الدقيق 92.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة