“هيئة الاتصالات”: الشركات ملزمة بخفض أسعار المكالمات

“هيئة الاتصالات”: الشركات ملزمة بخفض أسعار المكالمات
http://almnatiq.net/?p=64580
المناطق - الرياض:

كشف نائب محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات لشؤون المنافسة القانونية الدكتور ضيف الله أحمد الزهراني، توقعاته بمنح الترخيص الثالث لتقديم خدمات مشغلي شبكات الاتصالات المتنقلة الافتراضية هذا العام.

وبين أنهم يهدفون إلى توسيع الخيارات أمام مستخدمي خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة، ومضاعفة العناية بالمشترك، مشددا على أن قرار الهيئة واضح في تطبيق خفض تعريفة الاتصالات المحدد بتاريخ 7 /7 /1436، لافتا إلى أن الشركات ملزمة بتطبيق القرار وفي حال عدم تطبيق أي من مقدمي الخدمة لما ورد في القرار فلا شك أن الهيئة ستقوم باتخاذ الإجراءات النظامية في مثل هذه الحالة وفقاً لأنظمتها.

وأكد أن قرار الهيئة بتخفيض أسعار خدمات المكالمات الصوتية الانتهائية المحلية بالجملة على شبكات الاتصالات المتنقلة بحيث يكون سقف الأسعار هو 15 هللة بدلا من 25 هللة، وإجراء تخفيض على أسعار خدمات المكالمات الصوتية الانتهائية المحلية بالجملة على شبكات الاتصالات الثابتة بحيث يكون سقف الأسعار هو سبع هللات بدلاً من عشر هللات هو قرار يتعلق بتخفيض أسعار تلك الخدمات بين المشغلين المرخص لهم في المملكة.

وأشار إلى أن الهيئة تأمل أن يسهم خفض تلك الأسعار في خفض الأسعار النهائية المقدمة بالتجزئة إلى المستخدم النهائي، وذلك للارتباط بين أسعار خدمات المكالمات الصوتية الانتهائية بالجملة التي يفرضها مقدمو الخدمات بين بعضهم البعض، وتأثيرها على الأسعار المقدمة للمستخدم النهائي.

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    ..........

    ** وأشار إلى أن الهيئة (( تأمل )) أن يسهم خفض تلك الأسعار في خفض الأسعار النهائية المقدمة بالتجزئة إلى المستخدم النهائي

    ** لاحظ أن الهيئة (( تلزم )) الشركات بخفض تكلفة المكالمات فيما بينها ولكنها في الوقت نفسه (( تأمل )) (( ولم تلزم )) ان ينعكس ذلك على المستهلك !!.

    ** اتضحت الصورة الآن وهي أن هيئة الاتصالات تقوم بحماية الشركات وليس المستهلك فيجب على المستهلك عند تعرضه لاي تجاوزات من اي شركة من شركات الاتصال ان لايتقدم بالشكوى لهيئة الاتصالات فمن يشتكي هذه الشركات عند الهيئة فهو كمن يشتكي الولد عند ابوه .. بل يجب ان يتقدم بالشكوى لجهة محايدة مثل وزارة التجارة او ديوان المظالم وتكون مقامة ضد هيئة الاتصالات لكونها المسؤولة عن هذه الشركات ..

    • ١
      ..........

      ** وأشار إلى أن الهيئة (( تأمل )) أن يسهم خفض تلك الأسعار في خفض الأسعار النهائية المقدمة بالتجزئة إلى المستخدم النهائي

      ** لاحظ أن الهيئة (( تلزم )) الشركات بخفض تكلفة المكالمات فيما بينها ولكنها في الوقت نفسه (( تأمل )) (( ولم تلزم )) ان ينعكس ذلك على المستهلك !!.

      ** اتضحت الصورة الآن وهي أن هيئة الاتصالات تقوم بحماية الشركات وليس المستهلك فيجب على المستهلك عند تعرضه لاي تجاوزات من اي شركة من شركات الاتصال ان لايتقدم بالشكوى لهيئة الاتصالات فمن يشتكي هذه الشركات عند الهيئة فهو كمن يشتكي الولد عند ابوه .. بل يجب ان يتقدم بالشكوى لجهة محايدة مثل وزارة التجارة او ديوان المظالم وتكون مقامة ضد هيئة الاتصالات لكونها المسؤولة عن هذه الشركات ..