احدث الأخبار

ابتكار دمى تساعد الأطفال على التعافي من الصدمات
أبرز المواد
مقتل 60 شخصا من غامبيا بغرق قارب في عرض المياه الموريتانية
أبرز المواد
الرئاسة اللبنانية: تأجيل الاستشارات بشأن تسمية المكلف بتشكيل الحكومة إلى الـ16 من الشهر الحالي
أبرز المواد
تحت شعار “نأتي إليك”.. أحوال الجوف تزور عدد من الجهات لتقديم خدماتها للمواطنات
منطقة الجوف
أمير الرياض يشرف حفل سفارة الإمارات لدى المملكة
أبرز المواد
“صحة عسير”: 134 حالة تسمم غذائي في محايل عسير
منطقة عسير
نادي الإبل ينظم مزاد النخبة بعد غد ٍ الثلاثاء
أبرز المواد
عربة الأحوال المدنية المتنقلة تقدم خدماتها لمنسوبي ومراجعي فرع وزارة العمل بمنطقة تبوك
منطقة تبوك
مشروع سلام للتواصل الحضاري يتابع ما حققته المملكة في المؤشرات الدولية
أبرز المواد
توقعات بإقرار ميزانية 2020 غداً.. ومؤتمر صحفي يكشف تفاصيلها
أبرز المواد
وزارة الثقافة تطلق معرض “من الداخل” في المنطقة الصناعية بالدرعية
أبرز المواد
نائب أمير الشرقية يلتقي رئيس مجلس الغرف السعودية
المنطقة الشرقية

تعليقا على تفجير مسجد القطيف.. مفتى مصر: المتطرفون تجرؤوا على حرمة بيوت الله

تعليقا على تفجير مسجد القطيف.. مفتى مصر: المتطرفون تجرؤوا على حرمة بيوت الله
http://almnatiq.net/?p=67169
أدان الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية، العملية الإرهابية التى استهدفت مسجدًا للشيعة بقرية القديح بمدينة القطيف بالمنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية، مما أسفر عن مقتل ما يزيد عن 30 شخصًا وإصابة العشرات.
وقال مفتى الجمهورية فى بيان له: “إن هؤلاء المتطرفين المجرمين تجرؤوا على حرمة بيت من بيوت الله، وسفكوا فيه دماء المصلين الذين اجتمعوا لأداء فريضة صلاة الجمعة، ولم يراعوا لدماء المسلمين ولا بيوت الله حرمة، فأصبحوا بذلك من أهل الخزى فى الدنيا والعذاب العظيم فى الآخرة، وأضاف: يقول تعالى: “وَمَنْ أظْلَمُ مِمَّن مَّنَعَ مَسَاجِدَ اللّهِ أَن يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فى خَرَابِهَا أُوْلَـئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَن يَدْخُلُوهَا إِلاَّ خَائِفِينَ لهُمْ فِى الدُّنْيَا خِزْى وَلَهُمْ فِى الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ”.
وقال كذلك: “وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا”. وشدد المفتى على أن هؤلاء الإرهابيين يسعون إلى جر الناس إلى مستنقع الطائفية التى نبذها الإسلام وحذر منها، لما تؤدى إليه من خراب البلاد وزعزة استقرارها وأمنها، والاقتتال وسفك الدماء بين أبناء الوطن الواحد، فيكونوا مثل أولئك الذين نعى الله عليهم تخريب بيوتهم بأيديهم فقال عنهم: “يُخْرِبُونَ بُيُوتَهُم بِأَيْدِيهِمْ وَأَيْدِى الْمُؤْمِنِينَ فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِى الْأَبْصَارِ”، مؤكدا أن الله أمرنا بأن نعتبر من هذه الحال حتى لا نقع فى مثلها.
وطالب مفتى الجمهورية أهل المملكة السعودية ألا ينجروا وراء دعاة الطائفية والفتنة، وأن يتوحدوا سويًا من أجل مواجهة المتطرفين الذين يسعون إلى إشاعة الفوضى والفساد فى بلادنا العربية، وهو ما يصب فى مصلحة أعدائنا.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة