احدث الأخبار

محافظ تيماء يترأس اجتماع الجلسة الثالثة للمجلس المحلي 
منطقة تبوك
400طالب في اختبار موهبة بتعليم عسير
أبرز المواد
أمير منطقة الحدود الشمالية يفتتح مشروع البرج الطبي للعيادات الخارجية في عرعر
منطقة الحدود الشمالية
مدير جامعة الملك خالد يرعى حفل تكريم عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين السنوي “إتقان”
منطقة عسير
أمانة عسير تضبط 26 مخالفة صحية
منطقة عسير
أمين عسير يكرم الموظف عبدالله القحطاني
أبرز المواد
الأمير أحمد بن فهد يستقبل رئيس وأعضاء مجلس الأعمال السعودي البحريني
المنطقة الشرقية
مدني أبوعريش ينفذ فرضيه حريق في مبنى عمادة خدمة المجتمع
منطقة جازان
الأمير فيصل بن مشعل يستقبل مشرف وأعضاء دار النفائس والمحفوظات بالقصيم
منطقة القصيم
نائب أمير جازان يستقبل عمدة حي الشامية والمخططات المعين بمدينة جيزان
منطقة جازان
الأمير فيصل بن مشعل يستقبل رئيس وأعضاء جمعية منتجي التمور
أبرز المواد
كوريا الجنوبية تتصدر المجموعة الثالثة بفوزها على الصين.. وقيرغزستان تفوز على الفلبين
أبرز المواد

اختبار “قياس” بين حلّيْن!

اختبار “قياس” بين حلّيْن!
http://almnatiq.net/?p=677406
عبدالسلام المنيف

لا أعتقد أنه من المنطقي أن يحدد اختبار بـ100 ريال مصيرك في إكمال تعليمك العالي من عدمه، لأن هذا بحد ذاته اعتراف واضح من وزارة التعليم بأنها لا تثق بمخرجاتها بعد صقلها من المرحلة الابتدائية وحتى الثانوية بمجموع ١٢ سنة دراسية، تخللتها اختبارات فصلية ونهائية الاجتياز كل سنة دراسية.

وضع اختبار كهذا بمقابل مادي من أجل حلم قد يتبخر، أمر يحتاج إعادة النظر فيه كثيراً، إذ إن الكثير من الطلاب لم يجتازوا النجاح في الاختبار من المرة الأولى، ولإعادة الاختبار من أجل درجة النجاح الصعبة يحتاج إلى موعد آخر و100 ريال أخرى قد تكون مهلكة لجيب بعض أولياء الأمور «محدودي الدخل أو رُبما معدومي الدخل».

وزارة التعليم تحتاج إلى حلّيْن؛ إما إلغاء الاختبار ووضع بدائل مناسبة، مثل الاكتفاء بنتيجة الثانوية العامة بنسبة محددة للقبول في الجامعات، وإضافة إتقان اللغة في برامج الابتعاث، أو الإبقاء على قياس لكن بإلغاء الرسوم وإضافة مواعيد مرنة أكثر، للمساعدة في إعادة الاختبارات في حال فشل الطالب في إتمام الاجتياز.

وإن كانت وزارة التعليم – مثلما ذكرت أعلاه – لا تثق تماماً بمخرجاتها، فالوقت قد حان لتحسين مخرجات التعليم بتقوية المناهج الدراسية، وتعزيرها بمواد إضافية ذات جودة عالية في تنمية المهارات الفكرية والإبداعية، وخلق مفاهيم جديدة للتعليم، حتى يصبح الطالب مسهماً بشكل فعال وملموس في نجاح التعليم في المملكة وتطمئن الوزارة.

كُلي أمل من وزير التعليم حمد آل الشيخ والذي أستبشر به خيراً، أن ينظر في حال «قياس» وسلبياته الكثيرة قبل إيجابياته، وأن يحاول حل الأمر بما يتناسب مع المستقبل التعليمي، محاولاً أن يراعي أحلام الكثير من الطلاب، الذين حطمهم هذا الاختبار من إكمال حُلم التعليم العالي بحجة عدم الاجتياز بعد سنوات من الدراسة كان أغلبهم فيها متفوقاً ومبدعاً.

نقلاً عن: alhayat.com

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*