احدث الأخبار

مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يطلق استراتيجيته الجديدة ويستعرض أبرز ملامحها وأهدافها المستقبلية
أبرز المواد
صرف 868 ألف ريال لتطوير البنية التحتية بمشروع “إسكان الليث”
أبرز المواد
أمير القصيم يستقبل رئيس المتاحف الخاصة بهيئة السياحة والتراث الوطني
أبرز المواد
سفير المملكة لدى الأردن يلتقي الممثل المقيم والمدير القُطري لبرنامج الأغذية العالمي
أبرز المواد
الناهض يقلد عدد من الضباط رتبهم الجديدة
أبرز المواد
23 طالباً في برنامج موهبة الصيفي بمدارس البشرى الأهلية يتعرفون على طريقة التفكير الإبداعي “سكامبر”
منطقة مكة المكرمة
سمو أمير الحدود الشمالية يدشن جمعية البرمجيات الحاسوبية ويدعو لنشر ثقافة البرمجة
أبرز المواد
أمانة المدينة تنفذ 197 جولة ميدانية خلال إسبوعين
منطقة المدينة المنورة
المملكة وكوريا توقعان برنامج استراتيجية الملكية الفكرية
أبرز المواد
سمو ولي العهد يلتقي رئيس مجلس إدارة مجموعة ” إس كي”
أبرز المواد
سمو ولي العهد يلتقي رئيس مجلس إدارة مجموعة “إل جي”
أبرز المواد
سمو ولي العهد يلتقي نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة هيونداي، ورئيس شركة هيونداي للصناعات الثقيلة
أبرز المواد

ملفات الـ “كي جي بي” السرية تكشف حقائق غامضة عن الأهرامات !

ملفات الـ “كي جي بي” السرية تكشف حقائق غامضة عن الأهرامات !
http://almnatiq.net/?p=679157
المناطق - وكالات

يتمسك أنصار نظرية المؤامرة بأن القادمين من الفضاء لعبوا دورا كبيرا في بناء الأهرامات المصرية منذ آلاف السنين.

وينصب اهتمام سياح العالم على الآثار الرائعة المصرية القديمة التي تعد من عجائب الدنيا في الماضي وإلى يومنا هذا.

وذكرت صحيفة “Daily Express” البريطانية، أن الفيلم الوثائقي “الوثائق السرية للـ “كي جي بي” لشركة “Amazon Prime”، يتحدث عن اكتشاف فريق من الباحثين السوفيت مدفنا غامضا في مصر، في ستينيات القرن الماضي، و”أشياء غير قابلة للتفسير” في أحد الأهرامات الكبرى.

وعلى الرغم من صعوبة موافقة عناصر الـ “كي جي بي” على أن دراسة الأساطير يمكن أن تؤدي إلى اكتشاف معارف الكائنات القادمة من عوالم أخرى في الفضاء، إلا أن طاقم الفيلم الوثائقي تعقب رجلا عمل كساعي بريد دبلوماسي في الاتحاد السوفيتي.

وفي مقابلة أجريت معه، يصف الموظف السوفيتي السابق، والذي رفض الكشف عن هويته، كيف نقل وثائق من القاهرة إلى موسكو. ويؤكد ساعي البريد الدبلوماسي السابق أن الوثائق السرية حوت مذكرة لأحد ضباط المخابرات الروسية، ونصت على ما يلي: “تلقى موظفو مكتبي مذكرات من أحد العلماء الذين يعملون على الاكتشاف”.

وذكر في وثيقة أخرى وضع عليها علامة “سري للغاية” أنه تم جرد محتويات مدفن لم يكشف عن موقعه، وعثر فيه على صناديق أثرية وجثة محنطة وتابوت حجري وعينات لكتابات هيروغليفية.

وكان العالم الذي وضع التقرير من أوائل الذين دخلوا المدفن. ويذكر التقرير أيضا أنه “أثناء معاينة جزء من الجدار، اعترانا إحساس غريب، وكأن هناك قوة مغناطيسية دافعة تنبعث من الحجارة. لم نتمكن من إيجاد أي تفسير علمي لهذا”.

وأفاد تقرير العالم أيضا، بأن “من بين اللقى الأثرية رسالة مشفرة جزئيا على جدار القبر، تشير إلى نبوءة عودة الآلهة المجنحة القديمة”.

وأشار أحد التقارير إلى أن الجيش أرسل لحماية هذا المكان. وكان النظام الأمني على أعلى مستوياته لدى فتح التابوت.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة