“مهددات الأمن الوطني” .. محاضرة بتعليم تبوك

“مهددات الأمن الوطني” .. محاضرة بتعليم تبوك
http://almnatiq.net/?p=689573
المناطق - تبوك
نظمت الادارة العامة للتعليم بمنطقة تبوك بالتعاون مع كلية نايف للأمن الوطني اليوم محاضرة بعنوان “مهددات الأمن الوطني”، بحضور المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري وعدد من القيادات الأمنية بالمنطقة وجمع من منسوبي تعليم تبوك في القطاعين الرجالي والنسائي في مسرح الإدارة الرئيس ومسرح الإدارات النسائية .
وقدم المتحدث الرسمي لرئاسة أمن الدولة  اللواء بسام عطية، المحاضرة التي تهدف لنشر مفهوم الوسطية والتحذير من الفتن والحزبية في برنامج نوعي تعلوه لغة الحوار والنقد البناء، وفكر متزن ينبثق وفق رؤية ساميةً .
وأكد سعادته أن الإنسان هو ركيزة الدولة، ونضجه يسهم في صناعة جيل قادم له فكر متقارب ويستطيع إجادة الحوار وتعديل بعض المفاهيم بما يسمى صناعة فكر متقارب مشيراً إلى أن الوعي الفكري مرحلة لا تتوقف ويخضع لمتغيرات هدفها بناء مجتمعات صالحة عنوانها السلام والمحبة والانتماء والمواطنة، كاشفا عن مهددات الأمن الفكري وكيفية اكتشافها ومعالجتها وتغيير مفاهيم من يقودها من خلال تعامل تربوي إنساني ثقافي اجتماعي، محذرًا من مخاطر الإشاعات وأثرها كمهدد قوي بات نشره يهدد الإنسان والمنظمة ويرمي المجتمع في وحل يحتاج الخروج منه إلى تكبد خسائر مادية وفكرية، لافتا الى أن الإعلام من أهم شركاء النجاح ويعد عنوانا لغرس مفاهيم توعوية ذات أثر فاعل .
واستطرد العطية بقوله:
“الوسطية حاضرة بعيداً عن التطرف والإرهاب وضياع الفكر وتشتيت الذهن خلف ضبابية لها أهدافها الخاصة مشيراً إلى تكون مايسمى بالعبث الأيديولوجي من واقع الأفكار والفلسفات وسباق التسلح والإيحاء أن العالم يشعرك أنه يصنع حرباً عالمية ثالثة”، مستعرضاً علاقة ذلك بالمواثيق والاتفاقيات، والمشاريعً ( الليبراليةً- العلمانية – التنويرية – العصرانية – التغريبية )، بالإضافة إلى دمج الوعي الفكري في الملتقيات الثقافية والرياضية والاجتماعية.
وحدد متحدث أمن الدولة خلال المحاضرة أنواع المسارات التي تستهدف الأمن الوطني وكيفية معالجتها، بالإضافة إلى كيفية النهوض بالقيم إلى معدلات تتواكب مع بناء إنسان منتج وبناء، وطالب بوجود الوسطية البعيدة عن التطرف والإرهاب وضياع الفكر وتشتيت الأفكار والأذهان خلف أمور ضبابية، لها أهدافها وأجندتها الخاصة .
كما استعاض متحدث أمن الدولة خلال اللقاء عن الوعي الفكري، ووصفه بالاستمرارية وأنه يخضع للمتغيرات، و هدفه بناء مجتمع واع،  مفكر،  صالح،  يحمل السلام والمحبة والانتماء والمواطنة بصورتها الصحيحة.
من جهته رحب مدير تعليم تبوك بالضيف في مستهل المحاضرة مشيراً الى أهميتها في تعريف الطلاب والطالبات ومنسوبي التعليم بالمخاطر والمهددات التي يمكن تحصين الناشئة وتوعيتهم بنواتجها على النسيج الاجتماعي للوطن داعياً الى ضرورة الاستفادة من الخبرة التي لدى رئاسة أمن الدولة من معلومات وبيانات سيكون لها أثراً إيجابياً في تفعيل دور المؤسسات التعليمية والتي تضطلع بمسؤولية عظمى في الحفاظ على الأمن والاستقرار في المجتمع من خلال استثمار عقول الشباب فيما يجدي بالنفع عليهم.
وفي ختام المحاضرة استمع اللواء العطيه إلى عدد من المداخلات التي أثرت اللقاء
 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة