احدث الأخبار

محكمة دولية توجه تهما جديدة لعضو بميليشيات حزب الله
أبرز المواد
تحذير من تبعات مشاهدة التلفاز على مهارات الأطفال اللغوية
أبرز المواد
صحة الفم تزيد عرضة الإصابة بأمراض القلب 20 %
أبرز المواد
بلومبيرج: آلاف الإيرانيين يفقدون المساعدات الحكومية
أبرز المواد
محافظة حفرالباطن تنهي استعداداتها للاحتفال باليوم الوطني 89
المنطقة الشرقية
أسعار النفط تهبط بعد “تطمينات السعودية”
أبرز المواد
مهندسة سابقة في “غوغل” تحذر من خطر غير متوقع لـ “الروبوتات القاتلة”
أبرز المواد
العاهل الأردني والمستشارة الألمانية يشجبان الهجوم على معملين تابعين لشركة ” أرامكو”
أبرز المواد
الدكتور الخليفي: مؤشرات إيجابية للتطورات الاقتصادية والمالية للعام 2018م
أبرز المواد
أدبي الطائف يحتفي باليوم الوطني 89 مساء الأربعاء
منطقة مكة المكرمة
رئيس الوزراء البريطاني يؤكد لولي العهد على أهمية الرد الجماعي على هجمات أرامكو
أبرز المواد
أمين الناصر: أرامكو السعودية تستعيد قدراتها الإنتاجية بسرعة وتتوقع استقرار الإمدادات العالمية
أبرز المواد

وزير الخارجية المصري: دور تركيا في ليبيا مقلق

وزير الخارجية المصري: دور تركيا في ليبيا مقلق
http://almnatiq.net/?p=691166
المناطق - وكالات

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن الدور الذي تلعبه تركيا في بعض الدول وخاصة في ليبيا “دور مقلق” ولا نقبل أن يمتد إلى دول أخرى في القارة الإفريقية.

وأفاد شكري بأن ما يحدث في ليبيا له تأثير مباشر على مصر، وتابع قائلا إن تأمين الحدود المصرية الليبية يكلف الكثير من الجهد والموارد والأرواح.

وأضاف “نحن نعلم جيدا ما هي مصالحنا ولدينا القدرة للدفاع عنها.. وفي الوقت ذاته لا نحجر على أي علاقات أخرى طالما أنها لم تأت بشكل مباشر بالضرر علينا”.

ولفت وزير الخارجية إلى وجود جهات تتدخل في الشأن الليبي وتقدم الدعم والسلاح وتوفر الموارد للتنظيمات الإرهابية.

وتابع قائلا “الدول والأجهزة ترصد عمليات الدعم التي تقدم للتنظيمات.. وإذا كانت هناك مصداقية لدى المجتمع الدولي عندما يعقد المؤتمرات لمكافحة الإرهاب والقضاء عليه فلابد أن يواجه هذه الحقائق ويتعامل معها بشكل صريح حتى لا يصبح في الأمر ازدواجية وربما توظيف سياسي مغلوط لهذه الظواهر”.

وشدد شكري على أن دوافع مصر تجاه الأفارقة دائما تحمل الخير والتعاون المشترك، مشددا على أن لبلاده كلمة واحدة وتوجها واحدا وأن التكامل الإفريقي يغلق الباب أمام الأطماع الخارجية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة