احدث الأخبار

مصرع وجرح أكثر من 50 حوثيا بغارات جوية في جبهة صرواح
أبرز المواد
في خطوة هي الأولى من نوعها .. أمسية شعرية نسائية في “الشمالية”
منطقة الحدود الشمالية
للجنسين.. وظائف لحديثي التخرج من حملة البكالوريوس في شركة “فارما”
أبرز المواد
تراجع جديد لأسعار النفط في التعاملات الأمريكية
أبرز المواد
زيدان يحبط تحركات ليفربول.. ويتمسك بنجم ريال مدريد
أبرز المواد
ملكية الأجانب للأسهم السعودية عند أعلى مستوياتها على الإطلاق
أبرز المواد
تطبيق جديد من Firefox يسهل مشاركة ملفات بحجم 2.5 جيجابايت
أبرز المواد
الجيش اليمني يحرر مناطق جديدة في مديرية كتاف بمحافظة صعدة
أبرز المواد
“البرلمان العربي”: قرار ترامب بشأن الجولان يُهدد النظام الدولي ويهز أركانه وثوابته
أبرز المواد
مقتل 85 حوثيا في عمليات للجيش اليمني.. وقطع خطوط الإمداد
أبرز المواد
رئيس وزراء باكستان: السعودية مدّت لنا يد العون ولن نتردد في الدفاع عنها لو تعرضت لمكروه
أبرز المواد
مركز أرامكو لريادة الأعمال بالظهران يعلن عن توفر وظائف إدارية وتقنية
أبرز المواد

رئيس الوزراء الجزائري يدعو لإقامة دولة قانون جديدة

رئيس الوزراء الجزائري يدعو لإقامة دولة قانون جديدة
http://almnatiq.net/?p=704034
المناطق - متابعات

دعا رئيس الوزراء الجزائري المكلف نور الدين بدوي، الخميس، إلى إقامة دولة قانون جديدة، وأن تأجيل الانتخابات الرئاسية جاء استجابة لإرادة الشعب.

وقال في مؤتمر صحافي، إن الرئيس بوتفليقة تفهم احتجاجات الشارع الحضارية.

وأوضح أن الوضع العام في البلاد يشهد ظرفا حساسا، ومن الواجب التحلي بالرصانة والعمل بهدوء.

وأضاف “هناك تجاذبات تعرقل الوصول إلى الطرق السلمية لحل الخلافات”.

وأكد أنه يجب العمل يدا واحدة لجزائر قوية، لأنها “أمانة في أعناقنا جميعا”.

وتابع “أتعهد بالعمل بصدق لأن أكون في مستوى تطلعات المواطنين”، مشيرا إلى أنه “متأكد بأنني سأجد كل الدعم من جميع الأطراف لتحقيق طموحات شعبنا”.

وقال: “نتشاور من أجل تشكيل حكومة، والحكومة المقبلة ستكون تقنوقراطية تشارك فيها كل الكفاءات، وستمثل كل الطاقات خاصة الشباب”.

وأكد أن الحكومة ستكون مفتوحة للجميع.

وقال سنبدأ بوضع الآليات اللازمة للندوة الجامعة مباشرة بعد تشكيل الحكومة.

من جانبها دعت المعارضة الجزائرية، أمس الأربعاء، النواب إلى الانسحاب من البرلمان بغرفتيه. وأعلنت في بيان لها رفض قرارات الرئيس شكلا ومضمونا، واعتبارها تمديدا للعهدة الرابعة”.

إلى ذلك، رفض البيان الندوة الوطنية التي اقترحها بوتفليقة، كما رفض المشاركة فيها. واعتبر أن “السلطة القائمة لا يمكن أن تستمر وغير مؤهلة لقيادة المرحلة الانتقالية”.

كما أعلن مساندته للتظاهرات، قائلاً: “نساند الهبة الشعبية ونطالب بدعمها حتى تحقيق مطالبها”. وتابع “نرفض اقحام الجيش في التجاذبات السياسية حرصا على الإجماع عليه”.

ودعا بيان المعارضة للقاء وطني مفتوح، يجمع الجبهة الرافضة لمسلك السلطة، مجدداً رفضه بقوة لأي تدخل أجنبي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*